سحر عيوني

السلام عليكم
عزيزي الزائر
نسعد و نتشرف بإنضمامك لنا بمنتديات سحر عيوني
سحر عيوني

سـبـحـان الـلـه وبـحـمـدهـ سـبـحـان الـلـه الـعـظـيـم

المواضيع الأخيرة

» إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 12:22 من طرف Lo0oly

» ازعاج النائم يؤدي الى وفاه...
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 12:00 من طرف Lo0oly

» فوائد الفراوله
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:54 من طرف Lo0oly

» علاج القولون
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:46 من طرف Lo0oly

» نآميّ ونآديّ في آلحلمّ يآحبيبيّ أجيكِ لو بآبْ آلوصلّ كآن مسدوٍدْ ..
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:37 من طرف Lo0oly

» ѽ أنت لآمنك جفيت.. حطيت رآسي و غفيت ! .... {غرف نوم } ѽ
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:32 من طرف Lo0oly

» اليوم الوطني
الخميس 20 سبتمبر 2012 - 4:03 من طرف $$khaloody$$

» وجبة الاندومي
الأربعاء 19 سبتمبر 2012 - 14:20 من طرف $$khaloody$$

» علاج الارق
الأربعاء 19 سبتمبر 2012 - 14:07 من طرف $$khaloody$$

المواضيع الأخيرة

» إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 12:22 من طرف Lo0oly

» ازعاج النائم يؤدي الى وفاه...
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 12:00 من طرف Lo0oly

» فوائد الفراوله
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:54 من طرف Lo0oly

» علاج القولون
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:46 من طرف Lo0oly

» نآميّ ونآديّ في آلحلمّ يآحبيبيّ أجيكِ لو بآبْ آلوصلّ كآن مسدوٍدْ ..
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:37 من طرف Lo0oly

» ѽ أنت لآمنك جفيت.. حطيت رآسي و غفيت ! .... {غرف نوم } ѽ
الجمعة 21 سبتمبر 2012 - 11:32 من طرف Lo0oly

» اليوم الوطني
الخميس 20 سبتمبر 2012 - 4:03 من طرف $$khaloody$$

» وجبة الاندومي
الأربعاء 19 سبتمبر 2012 - 14:20 من طرف $$khaloody$$

» علاج الارق
الأربعاء 19 سبتمبر 2012 - 14:07 من طرف $$khaloody$$

الاعلانات

 

الاعلانات

 


    قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    شاطر
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الخميس 22 أبريل 2010 - 4:50

    الله يسلمك يالغاليه






    البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت الســــــــــــــــــــابــــــــــــــــع
    سلطان : جايب لك هديـه
    عبير : ليه تعبت نفسك
    سلطان : تعبك راحه ياعمري كلـهاا (ويطلع البــاقه من وراء ظهروا اللى كانت اعواد بقدونــس كثيره مرره ومعاهاا قرون فلفل أخضر وحبتين جزر وموزتين وملفوفه نفس طريقـه لفة الورد بس بقصدير المطبخ (ورق ألمونيوم))
    عبير انصدمـت من اللي قدامهـااا وصـارت بتفطس من الضحك بس غصبن عنها ماسكه ضحكتها اما سلطان كان مقهوور منهم ومنحرج من عبير هـذا ثاني موقف محرج يصير له مع عبيـر
    اما البنات سطحوا من الضحك ودخلوا المجلـس عند الكل كاتمين ضحكتهم وجالسين جمب بعض كلهم
    أريج وجمبها عبير وجمب عبير شهد وجمب شهد غزل وجمب غزل خالد
    البنات كل ماتيجي عيونهم ببعض يسطحوا
    أبو محمد : ايش فيكم ؟؟
    غزل مو قادره تتكلم من الضحك : اا...هههههههههه أبـ ههههههههههههه س س سلاهههههههههههه
    مشعل ذايب من شكل غزل وهي تضحك
    أبو محمد ضحك على شكل غزل والبنات وهم مسطحين : ههههههههههههه ايش فيكم ؟؟؟؟...
    شهد سوت فلاحه وجات تتكلم وحالتها مو أحسن من غزل : اا ههههههههه ما ههههههههههههههههه
    خالد : بس خلاص عمركم ماضحكتوا ؟؟!!!...
    العنود صارت ماسكه بطنها من الضحك : هههههههههههههه ماشفتوا هههههههههههههههههههههه وجهوا
    البنات اتذكروا شكل سلطان والصدمه على وجههواا من باقه الورد اااوه قصدي الفواكه والخضـار وسطحوا
    عبد العزيز : عاد قولوا ..
    أريج : هههههههه ولا ههههههههههههههههههههههههههههههههههه شئ
    حصه : بنات بس مو زين كثر الضحك..
    البنات يطالعون ببعـض وككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككك
    عبير دخلت عليهم وجلست جمبهم ....
    غزل : لا تقولي زعلتـي ؟؟!!..
    عبير : هههههههههههههههههههههههههههههههه شفتوا وجهوا
    البنات : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    دخل سلطان والشر بعيونه ..
    مشعل : سلطان أيش فيك ؟؟
    أبو عبد العزيز: اجلس جمب هذولا يمكن يعدونك...(ويأشر على غزل والشلـة)
    نوره : والله انكم مسوين شئ ..
    أبو سلطان : مو صاحيات !!!
    خالد يهمس لغزل بعد ماهدوا شووي : غزلي أيش مسوين ؟؟!!...
    غزل : ههههههههههههههههههههههه ذحين تشوووف ...
    غزل تهمس لشهـد : شهدي قولي لعنود تجيب الباقه ...
    شهد : بتقوليلهم !!!!
    غزل : ليه مجنونه بس يشوفنها ويعرفون ليش نضحك ..
    شهد : اوكـي ..
    قامت العنود وجابت الباقه اللى لقيتها مكان سلطان وعبير مرميه
    كل اللى في المجلـس : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه
    الجده مزنـه : مو حرام تسوون بالنعمه كـذا...
    سلطان فرح : أيه ياجده حرام وربي بيحاسبهم...
    غزل طيب ياسلطان : جده هاذي الشغاله مو احنـا اللى سويناه ....
    شهد : احنـا بس ضحكنا على الشكل انها يعني باقة ورد ...
    الجده مزنـه : الله يوفقكم يابنيتي....
    غزل وشهد مدوا لسانهم لسلطان يقهرونوا لأنوا كان يبغى يقهرهم ...
    أريج حبت تقهر سلطان : اتخيلــوا أحد يهديهااا خطيبتوا أو مرتواا..
    محمد : راح يكون رومنسي لي أبعد الحدود ...
    البنات : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    أبو محمد : قول مايهموا الا بطنـوا
    أبو سلطان : لالا يمكن جيعـان
    عبد العزيز : اتوقـع يكون شيف طباخ
    أبو عبد العزيز: اساسا مين المجنون اللى بيهديهااا ماعندوا مشاعر
    والبنات فاطسين ضحك على سلطان اللى تهزاء : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    خالد يهمس لغزل : غزلـي شنوا لقصه ؟؟
    غزل : هههههههههههههههههه هاذي الباقه من غير مايعرف سلطان اعطيناه يعطيها عبير على اساس انها باقة ورد
    خالد سطح من الضحك : هههههههههههههههههههههههههههههه عليكم حركات
    مشعل يهمس له : لهم دخل بالقصه صح
    خالد : اتخيل خلوا سلطان يعطيها عبير وهو مايدري على أساس انها باقة ورد
    مشعل : ههههههههههههههههههههههههه عليهم أفكار مسكين سلطان هـذا ثاني موقف يصير له
    امـا سلطــان كـان مقهور خـايف عبير تاخذ عنه فكره أنو مو رومنسـي أو يحب بطنـوا مايعرف أنو عبير فاهمه الموضوع بلعكس تضحك

    يــــــــــــــــــــــوم جديــــــــــــــــد
    طبعا غزل وشهد بغرفه مع بعض وأريج وعبير والعنود بغرفه والبقيه كل واحد مع مرتـوا
    هبه : حبيبي
    محمد : ياعيون حبيبك
    هبه مضايقه : انا أبغى بيبي
    محمد : حبيبتي ماصار لنـا سنه متجوزين
    هبه : اهئئئ انت ناسي صأر لنـا
    محمد يقاطعها : صار لنـا سنه وشهرين
    هبه بزعل : وانـا لسى ماحملـت
    محمد يبتسم ويغمز لهـا : لأنك لسى عروس
    هبه استحت من محمد : يلا نروح نشوفهم
    محمد يمسكها من يدهـا : لا ياحلوه على وين
    هبه بدلـع : محمد
    محمد يحظنها : ياعيون محمد

    في صــاله الكـل جالسين
    العنود : متى جـاء
    أبو عبد العزيز: الصبح
    غزل تدخل : هاااااي
    الجده مزنه : غزولي سلمـي
    غزل تجلس جمب جدتها : سلام
    الكل : وعليك السلام
    غزل : جده لا تقولين غزولي
    الجده نزنـه : ادلعك ياعمر جدتكـي
    غزل تبوسها : بس انا اسمي دلـع وكمان قوليلي زيي العايله ماتقولي غزلي او زيي دادي غزالي
    مشعل نسي وجود الكـل : قريب بتصيرين غزال غيرك مو غزال أبوك
    غزل مافهمت : اعوذ بالله الله لا يحرمني من دادي انا غزالوا وغزال غيروا ماأكون
    شهد : غزل يلا نروح عند جدي
    غزل : جـاء
    أبو سلطان : من الصبـح
    غزل : يلا خاله نوره تروحين معانـا
    نوره : لا حبيبتي انا توي جـايه من الشاليــه حقووا
    العنود : جده تجين معانـا نسويلك الشوفه
    أبو محمد : العنود عيب
    العنود : هههههههه سوري
    البنات يروحوا على شاليــه جدهم اللى جمب الشاليه حق العايلـــــــه
    غزل وشهد والعنود : هاي جدووو
    أبو نوره : هلا هلا
    البنات يسلمون على جدهـم
    غزل تحظنوا : وحشتنـي
    ابو نوره : لو وحشتك جيتيني
    غزل : جدوو انت مااتطلع من المزرعه وانا مااحبهااا
    شهد : جدووو ايش رايك بالمكان حلوو
    ابو نوره : أي والله يشرح الصدر
    العنود : جدووو أيش رايك تلبـس شوورت وبدي
    ابو نوره : والله ليش لاء
    غزل : اهئئئئ وايش رايك نجوزك بـعـد
    ابو نوره : والله ماعندي مانع
    شهد : جدي من صدق تتكلم
    ابو نوره : أيه
    البنات قاموا وقفوووا

    دخل خــالد ومشعـل الصاله : سلام
    الكل : وعليكم السلام
    خالد : غزل ماصحت للحين
    أبو عبد العزيز: راحوا عند جدهـم
    مشعل : افف ماسلمنا عليه يلا خالد قوم سلطان
    سلطان : انا سلمت عليه وجلست الظهر كلوا عندوا هراني كلام اهـل أول روحوا انتوا
    نوره : سلطان استح
    خالد ومشعل راحوا عند جدهـم وانصدمووووا من شكل البنات واللى يسونوا
    غزل وشهد والعنود كانوا واقفين ويغنون ويصفقوووون ويتاميلون بدلع
    بس استحي ع شيبتك ياعيبو ياعيبو وحاجه تقلل هيبتك ياعيبو ياعيبو
    سنينك صار بينعدوا يلي متلك شو بدوا وبعدك داير ليل نهار على صبايا وعم
    ماهو اللى بعمرك صار عم بيقولوا جدوا ياجدوا
    ولادك مشتلقين عليك عم تطلع هيك وهيك دغري بيزوغوا عينيك ومابيعودا يتهدوا
    ياجدو ياجدوا بس استحي ع شيبتك وحاجه تقلل هيبتك
    دخل خـالد ومشعـل مسطحين ضحك أول شئ ماكانوا مستوعبين بس البنات صرخوا ولفوا نفسهم بالبشت حق جدهم أما العنود حاطه نفسها صغيره
    غزل : اففف اطلعوا شوي بنطلع
    خالد ومشعل : سلام
    أبو نوره : وعليكم السلام
    مشعل يجلس ويصب القهوه له ولخالد وللجد : كيفك وايش اخبارك جدي
    ابو نوره : بخير وانتو أيش اعلومكم
    خالد : والله بخيـر
    غزل وشهد وهم لافين نفسهم بالبشت : هذولا مصدقين نفسهم
    شهد : مره
    غزل : خلودي بنطلـع
    خالد : واحد ماسكهم
    شهد : عيونكم
    مشعل : والله حنا نبي نجلس عند جدي
    غزل : اففففففف نذلين
    شهد : وان شاء الله حنـا نجلـس محبوسين
    خالد : ماقنالكم شئ اطلعوا
    غزل : جدوووو
    ابو نوره : هههههههههه اطلعوا اطلعوا
    شهد وغزل طلعوا وهم ماسكين بالبشت ولمى وصلوا عند الباب اعطوا البشت العنود
    ورجعوا البنات على شاليــه العايله وكانت العنود وراهم راجعه بعد مارجعت البشت بس مسكهـا تركي
    العنود بفرح : تروكـي
    تركي يبتسم : ياعيون تركـي
    العنود : اترك يدي
    تركي : وين كنتي ؟؟
    العنود : عند جدي
    تركي : لحالك !!
    العنود : لا كانوا معايه غزل وشهد وفي هناك مشعل خالد
    تركي : وانتي كـذا بشعرك
    العنود : أيـه
    تركي عصب : العنود انا ماابغى احد يشوفك وانتي كـذا غيري غطي شعرك زيي غزل وشهد وتحجبي
    العنود : بس انا صغيره لسى
    تركي : ولو انا اغــار عليكـي
    عنــــــد البنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــات
    أريج : بنات بنات
    عبير : ايش فيك ؟؟
    أريج : تعالوا شوفوا شاروخان واشوريـا
    غزل : ههههههههههههه لا تقولي يوميات مراهقين
    أريج : تعالوا بسرعه حصري والحلقه حماس
    غزل وشهد جوا يركضون وشافوهم من شباك الصاله

    العنود تبتسم : خلااص طيب
    تركي يبتسم : فديتك
    العنود : يلا عاد بروح لهم
    تركي يطلع من جيبـه علبه قطيفه احمر ويطلع منها سلسله ذهب أبيض (عرفتوها هاذي اللى اخذ من أبوه الفلوس عشان يشتريها ) أيش رايك ؟؟
    العنود : مرره حلوو
    تركي يلبسها العنود : كـذا احلى على رقبتـك
    العنود انحرجت : شكرا
    تركي : عفواا

    غزل : لالا وااااااي والله اتجرئوا بزيـاده
    شهد : من جد
    أريج : لازم نهاوشها
    عبير : بس يضحكون
    غزل : مره مو عـارف حتى كيف يلبسهااا
    دخلت العنود مبسوطه : بنات شوفوا
    شهد : من اعطاكي هيـا
    العنود : تركي لبسني هيـا
    غزل : العنود مو كأنوا تركي صاير جرئ مره
    عبير : حبيبتي ماينفع كـذا لازم تحاسبون على تصرفاتكم
    العنود : هو بس
    غزل تقاطعها : اوكي اقبليها بس ماتخلينوا يمسكك لأنوا اساسا حرام
    شهد تبتسم : مفهوم
    العنود تبتسم : اوكـي

    في المجلــــــس كانوا كلهم مجتمعين
    عبير : اريج قومي نجمع البنات ونسبح
    أريج : يلا
    حصه : وين رايحات ؟؟
    عبير : بنسبــح
    أريج بضحك : جده تجين معانـا
    الجده مزنـه : اعقلـي اريجوه
    أريج : لا جده انتي صغنونه والكل يتمنـاك
    عبير : يو يو جده لا تحسبين عمرك كبيره
    أريج : والله المايوه يطلع عليكي كشخه
    الشباب كاتمين الضحكه
    شهد تهمس لي أريج : مع التجاعيـــــد (غزل كانت بالغرفه تجيب دواء أبوها )
    البنات : هههههههههههههههههههههههههههههه
    تركي : مافي حنـا نبي نسبـح
    عبير : عندكم المسبح الثانـي هـذا لنـا
    مشعل وخالد يدخلوون : احلفوا بس
    شهد : والله انتوا عندكم المسبح اللى أبعد من هـذا روحوا لـه
    خالد يعانـد : حنـا عاجبنـا هـذا
    أريج : بابا عمي قولوا لهم شئ
    عبد العزيز بخبث: وخالد صادق
    أبو محمد : بسكم عناد تقولون وراعين
    شهد عرفت طريقتهم : جده حبيبتي ترضين احنـا البنات نروح للمسبح البعيـــد وهم الرجـال يتسبحون بالقريب
    الجده مزنـه :حبيبتي روحوا وانبسطووا ماراح يجون
    البنات وهم يطلعون من المجلـس قهروا الشباب بنظراتهم
    اما مشعـل كان يفكر بغزل وخايـف عليها انها تنزل المسبـح
    مشعل : عمي غزل بتسبح ؟؟
    خالد : أكيـد
    مشعل : ماايصير
    أبو خالد : اهي تعرف تسبح واللى صـار معاها عشان اكتمت نفسهـا
    أبو محمد : برضوا خوف عليهاا
    مشعل : خالد قولها لا تنزل المسبح
    البنــات وهم طالعين شافوا غزل
    شهد : غزلي يلا بنروح نسبح
    غزل : واااو بس دقيقه اعطي دادي الدواء واجي
    أريج : انزل لك المايو حقك
    غزل : هههههه اروجه كيف البس عند المسبح لا انا اطلع غرفتي البسوا والبس روب الحمام وانزل
    أريج : هههههههههههههه أوكي
    دخلت المجلـس مبتسمه :هاااي
    الكل : هـلا
    غزل تقرب من أبوهـا وتعطيه الحبه وكاسة المويـه : خلودي
    خالد يقاطعها : عارف اعطي داداي الأبره اعطيتوا هيـا قبل ماتجين
    غزل تبتسم : ثانكس (وبتطلع )
    أبو خالد : وين غزالـي
    غزل : بروح عند البنات المسبح
    سلطان : غزل خذينـي معك
    غزل بصدمه : بنسبـح !!
    سلطان : عادي
    غزل بخبث : ترا سنتيا معانـا
    سلطان : وعع مو جاي
    ماكان احد فاهم شئ غير مشعل وخالد وغزل وسطحوا ضحك : يلا باي
    خالد : يبه ليه ماقتلها ؟؟
    أبو خالد : حرام ماشفتها كيف فرحـانه خليها تبسط وانشاء الله ماصاير الا كل خير وبعدين البنات معاها
    مشعل : انا اقولهاا
    خالد يهمس له : قول مشتهي تنفرزها
    مشعل يبتسم له : فاهمني
    غزل واقفه بعيـد بتطلع تلبس المايوه بس تكلم البنات من بعيد بصوت عالي : ايت سي.دي
    العنود : مصري
    عبير : ناويـه اتهزين بالمويـه
    أريج : من حلات رقصها
    غزل سطحت ومشت وهيـا اطالـع عليهم وماحست بنفسها الا وهي صدمت بصدر مشعل
    غزل تعورت : ااااااااااه
    مشعل ماسكها ومبتسم : تعورتـي !!
    غزل انحرجت بس متألمه : وجع اللي عندك مو جسم
    مشعل : وين رايحه !!
    غزل : بجيب اغراضي بسبـح
    مشعل : لاء
    غزل : هههههه ومين استأذن منك
    مشعل : مافي نزول
    غزل : مش مش بطل جنـانك
    مشعل بخبث : شكلوا عجبك انك تغريقين وانا اللى انقذك
    غزل انحرجت : هاه مو انت اللى انقذتني شهدي هي اللى طلعتني من المسبح
    مشعل وهو مكتف يدينوا وعامل نفسوا يفكر:امممم هو الأنقاذ بس انها تطلعك من المسبح
    غزل : اهاا قصدك انك وديتني المستشفى شكرا
    مشعل : غزل بجد ماابغـاك تنزلين المسبح
    غزل : ليـه !!
    مشعل : خايف عليك ...
    غزل بصدمه : نعم !! اقول مش مش ماراح افوت على نفسـي جمعة بنات باي
    مشعل : لا انا ولا ابوك ولا عمي أبو محمد ولا خالد موافقين
    غزل : اهئئئئئئئئئئ هذول أيش يقنعهم
    مشعل بخبث : قتلك مافي نزول (وراح دخل المجلـس )
    وغزل وراه بزعل : دادي !!
    أبو خالد : نعم حبيبتي
    غزل بزعل ودلع طبيعـي : بنزل بليز بليز بليز
    أبو محمد : غزل خايفين عليـك
    غزل : والله اعرف اسبح وبعدين إذا صار شئ احنـا كلنـا مجتمعين بليز
    ابتسمو لها
    غزل : ثانكس (ونظرت بمشعل نظرات انتصـار)

    يــــــــــــــــــــــــــــــــــوم جديـــــــــــــــــــــــــــــــــــد
    أريج : تركي تكــفه قولهم ينتظرون شوووي
    تركـي : يلا بسرررعه تأخرتـوا
    أريج : ثواني بس
    دخلت غرفة النوم : عبير عبير قومـي
    عبير : اريج بنـام
    أريج : عبير العنود قوموا يـلا
    العنود : اريج امس طولنـا بسهره بدري الساعه 4 العصـر
    أريج بخبث : اوكي ماتبون دبابات البحـر
    العنود قامت نطت : والله بيركبونـا
    اريج : ايه بس يقولون لا تتأخرون
    العنود وعبير قاموا نطوا : دقايق
    أريج قعدت تكمل لبسهـااا
    نزلــوا البنـــــات تحت
    خالد : وين غزل
    عبير : نايمــه
    العنود : اروح اصحيها ؟؟
    خالد : ياليت
    أريج : وين محمد ؟؟
    عبد العزيز : ليش ؟؟
    أريج : شنو ليش بركب معاه
    عبد العزيز : اركبـي معاي
    أريج : نعم !!!!!!!
    عبد العزيز ويأشر لها على البحـر : شايفه هنـاك في طفل محتاج اعالجوا ولازم تروحين معاي
    أريج ابتسمت
    سلطان : محمد مع هبه سبقونـاااا
    عبير : هههه اريج شنو رايك نستلف أخو
    أريج : هههههههههه يبغالنــاا
    نزلوا شهد وغزل والعنود : هااي
    خالد ومشعل بابتسامه : هـلا
    غزل : ياي خلودي متحمسه مراا
    خالد : ويـن عبـاتك انتي وشهد
    شهد تهمس لها : والله مره حظاريين بحر وعبايـه
    غزل : هههههه خالد مو شايف جايبين شال مره كبير
    غزل كانت لابسه بنطلون جينز كحلي وبلوزه بيضـاء كم طويل رسمي مخصره وشال لونوا أبيض وفيه ورود من التريكوا وردي صغيره مره حلو الشال كبير وشهد لابسه بنطلون جسنز ازرق فاتح وبلوزه حمراء كم طويل وشـال أحمر كبير
    شهد : هم يركبون ويخلصون بعدين احنـا
    مشعل وخالد : اذا كـذا أوكي
    غزل : اوكي بروح أجلس مع دادي شوووي
    عبير : كنت ابغاكي معانـا
    شهد : حتى احنـا بس والله فشلة العبي بالبحـر
    عبير : هههههههههه اوكي ادلعوا عشانكم صغـار
    محمـد هبـه في البحـر وهبه ماسكه بظهر محمد وراخيه راصها على ضهروا
    هبه : محمد اموت فيك
    محمد : وانا اعشقكي ياعمري
    هبه : ههههههههههه حبيبي اسرع شووي
    محمد : ماتخافين ؟؟
    هبه : مزول اني معاك لاء
    محمد : لالا انا ابغى أرجع غرفتنـا
    هبه تزيد بمسكهـا لمحمد : هههههه ياعمري انتي
    محمد يلف بيرجع : لالا خلااص يابنت خفي علـي
    هبه : هههههههههههه بس أول لازم تركب أريـج وعبيـر
    محمد : خليهم يولون
    هبه : لا حمودي حرام عليك انت اخوهم
    محمد : بس انا ابغاك انتـي
    هبه بدلع : وانا راح أزعل عليك لغاية ماتركبهم
    محمد : لا تكفين كلوا ولا زعلك
    هبه : هههههههههههههههههههههههه
    غزل وشهد دخلو المجلس : هاااي
    نوره : لا صاير شئ بدنيـا غزل وشهد لابسين لبس محترم
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    غزل بزعـل : خالتي
    شهد : ماما حرام عليك
    حصه : وهي صادقه اول مره أشوفكم لابسين شيلان وبلايز كم طويل
    غزل بغرور : طيب ايش نسوي نحب الشيـاكه
    شهد : اساسا أول وأخر مره تشوفنـا بلبس هـذا (وقاموا غزل وشهد زعلانين)
    اما سلطان اللى فرح انو شاف عبير واخذها على جنب يكلمها
    سلطان : عبيري
    عبير : هـلا
    سلطان مرتبك : عبير انا كنت ...
    عبير : .................
    سلطان : عبيري انتي زعلتـي من أمس ؟؟
    عبير : لاء
    سلطان : يعنـي .........
    عبير : يعني شنـو ؟؟
    سلطان : يعنـي مااخذتي فكره عنـي
    عبير قاطعته : طبعـا لاء
    سلطان ابتسم ومسك يدهـا : احبك
    عبير استحت : سلطان اترك يدي
    سلطان باس يدهـا وتركهاا وعبير خلاص صار وجهها خريطه جغرافيه من الخجل
    شهد وغزل : يلا
    مشعل وخالد يبغون يقهرونهم شووي : لاء
    شهد : ليه ؟؟
    خالد : بس كـذا مافيـه
    غزل فاهمتهم : يعني ماراح تخلـونـا نركب
    مشعل وخالد : لاء
    غزل : اوكـي شهدي نروح انا اركب مع دادي وانتي مع عمي أبو محمد أو العكس
    شهد فهمت غزل : أيه والحمد لله عمي أبو خالد وأبو محمد لسى شباب ماكبروا
    غزل : يـلا
    مشعل وخالد خافوا : لالالالالالا خلاااااص نركبكم
    غزل وشهد : لالا مانبـي
    خالد : يلا غزلي ابوي تعبان
    مشعل : شهد حرام خلي عمي يجلس معهم شوي
    غزل وشهد ابتسموا خطتهم نجحت : أوكي
    ركبت غزل مع خالد وشهـد مع مشعـل
    غزل ماسكـــه بظهـر خالد : وااااااااي خـالد بشويش لا تسرع
    خالد : ههههههههههههه ايش فيك ؟؟
    غزل : واااي حاسه نفسي بطيــــح
    امـا شهد ماسكه بمشعـل : مشعل اسرع شووي
    مشعل : ماتخافين ؟؟
    شهد : ليـه شايفنـــي غزل
    غزل : وقف الله يخليك
    خالد : ليه ؟؟
    غزل : ونـاسه تكون بوسط البحـر
    خالد وقف بدباب البحـر وسط البحـر وغزل وقفت وتحاول تتوازن وهيـا بوسط البحـر واقفه وماسكه شالها بيدينها الاثنين وشال يطيروا الهواء
    مشعل : ايش فيهم وقفوا
    شهد : مو عـارف رومنسيه غزل
    مشعل تمنى انو هو اللى يسوووق فيها الدباب
    غزل طـار من يدهـا شالهـاا: خلودي جيبوا لي
    خالد : غزل شوفي وين بعيــــد خلااص مو لازم
    غزل : اففف أوكـي
    نزل خالد غزل ومشعل شهد ورجعوا وجلسـواااا مع البنــــات

    جلســوا البنـات
    شهد : بنات مو تحسووون انو ماصرنـا زيي زمان وين مقالبنـا
    غزل : من جد ماصرنـا نسوووي مقالب
    أريج : ابدا ماسوينـا مقالب نسيتـوا جوال عبد العزيز وسيارته والشوفه وباقه الخضـار
    البنات اتذكـروا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
    في مجلـــــــــــــس الشبــاب
    سلطان : خاطري انتقم
    خالد : ههههههههههه حرام عليك يسون المقلب ويرجعون يصلحونها
    مشعل : من جد تذكر الشوفه سوها فيك بس كانوا متفقين مع عبير
    خالد : وكمان بعد باقه الخظار خلوك اليوم تكلم عبير
    سلطان : أيه بلاكم ماتحسون بالأحراج اللى حسيت فيه والفشله
    عبد العزيز تنهد : بصراحه احسن شئ سوووه فيني انهم الفتوا انتباهي لأريـج
    مشعل : احمد ربك انو اخوها مو هنـا
    عبد العزيز : ههههههههاي محمد من يوم ماتجوز ماصـار يفـارق المدام
    الشباب : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    كانـــــوا الشيـــاب جالسين عند أبو نوره وراحوا معاهم شهد وغزل والعنود
    أبو سلطان : وش فيها جدك شباب
    شهد : برضوا مايتجوز
    غزل عشانها كانت تخاف أبوها يتجوز بعصبيه : أيه وأيش ناقصه اتجوز وعـاش حياتوا وسمع كلمة بابا ماناقصه شئ
    أبو خالد ابتسم لبنتـه : تعالي غزالى تعالي عندي
    غزل راحت عند أبوهاا اللى حظنهـا وقالهـا بمزح : حارمتنى انا تبين تحرمين بعد جدك
    غزل نزلـت دموعهـا : يعني انت ماتجوزت عشان انا مو راضيه مو عشان وفاء لي ماما
    أبو خالد يحظن بنته : انا حريم الدنيا كلها مايجون عندي شئ بعـد الغـاليه أمك وايش ابغى فيهم وانا عندي غزالي
    غزل وهيـا بحظن أبوهـا : صدق ؟؟
    أبو خالد حلف عشان بنته تصدقه : والله ياعمري اني عايف كل الحريم بعـد أمك
    غزل باست أبوهـا وقامت طلعت من المجلـس ورجعت لشاليــه العايله وطلعت غرفتهـا هيـا وشهد
    شهد : بروح أشوفهـا
    شهد وهيـا طالعه من المجلـس اصدمت بخالد : سوري
    مشعل : عميـــه
    خالد : ايش فيك ؟؟
    شهد : غزل زعلت وراحت على الشاليـه تبكـي
    خالد بخوف على أخته : ليـه ؟؟
    شهد : عشان قصة الجواز واتذكرت امهـا
    خالد رجع لشاليـه العايلـه ومشعـل وراه
    دخـل غرفة نوم شهـد وغزل شافها على السريـر مطلعه صور أمها وحاظنتها وتبكـي
    خالد حظنهااا ويبوس راصهـا : غزلي حبيبتي أيش فيك ؟؟
    غزل مسكت بخالد وحظنتـوا : مشتاقه لهـا مشتـاقه خالد أبي ماما ابيهـا ابي أروح لهـا

    غـــــــــــــــــــــزل
    واقبل ايدك ورجلك وافرش لك رمش عيني
    يايمه ما تحملهم يقولوا فات ما قد مات
    تعالي غيري هالقول واطيعك باقي سنيني

    1)محمد وهبــه معـقول هبـه عقـيـم؟؟..معقول تـنـتهـي قصـه حبهـم؟؟..
    2)لوين راح يــوصل مزح غزل وشهـد مـع الجده مـزنـه و الجد أبــو نوره؟؟...
    3)معـقول بدى مشعـل يعـترف لـ غـزل بحـبوا ((قريب بتصيرين غزالة غيـرك))؟؟...
    أنـتــظر توقعاتــكم وردودكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــم ..

    حنين الورود

    ..~..أخلاقياتك هي رصيدك عند الناس فأحسن خلقك وعملك تكن أغني الأغنياء وإن أردت الإشهار بإفلاسك فسوء خلقك يدعمك لذلك ..~..


    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الخميس 22 أبريل 2010 - 12:07

    واااااااااي أبداااااااع
    1/ ماتوقع عقيم يمكن مريضه وتتعالج
    2/ اكيد الجده راح تفهمهم وتعصب عليهم
    3/هو راح يفضل كدهـ يسوووي حركات لغاية مايعرف انها حبتوا

    ربي يسلمك ياقمر
    شكرااااااااا
    avatar
    DMX
    عضو برنزي
    عضو برنزي

    ذكر عدد الرسائل : 608
    الموقع : سحر عيوني
    العمل/الترفيه : النت
    المزاج : طفشان
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 676
    تاريخ التسجيل : 08/08/2009

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف DMX في الجمعة 23 أبريل 2010 - 9:33

    هذي قصة و مسلسل يحيى و لميس؟

    محتار؟
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الجمعة 23 أبريل 2010 - 10:23

    ههههههههههههه
    ينعل شكلك يا دي ما كس

    هادي روايه ما راح تفهمها انت

    خليك في الترجمه بس

    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الجمعة 23 أبريل 2010 - 22:33

    سلامات
    ايش دخل روايه بلميس ويحيي
    لا باقي نور ومهند ,,
    لا تحتار ولا شئ اقراء وتعرف ..
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الثلاثاء 27 أبريل 2010 - 7:45



    البـــــــــارت الــثـــــــــامن
    غزل مسكت بخالد وحظنتـوا : مشتاقه لهـا مشتـاقه خالد أبي ماما ابيهـا ابي أروح لهـا
    خالد بخوف على أخته : بسم الله عليك بعيد الشر عنك
    غزل تبكي بقوووه ودموعهـا تنزل بقهرر : خالد ابي حظنهـا ابيها ياخالد ابيهااا مشتاقه لهاا
    خالد يحظنهـا ويمسح على شعرهـا : بس حبيبتي خلاااص تبيني ازعل واللى يخليك لي لاتبكين غزلي انتي الغاليـــه لاتبكين والله دموعك تجرحنـي
    غزل تشد بحظنها لخالد وتبكي بقوووه :ااااااااه ياخالد محتاجتها كثيـــر ابيهااا ااااااااه
    خالد حاظنهـا بقووه ويمسح على شعرهـا لغايـه مانامت غزل على صدروا ودموعها مغرقـه ثوبـه عدلها على السريـر وغطاها بشرشف عدل
    اما اللى كانوا واقفين عند الباب مشعل مقهور وزعلان عليهـا عارف غزل قد ايه حساسه صح مغروره بس هذا الغرور اميزها انقهر وهو يسمع كلامتها وصوتها الباكـي
    اما شهد انقهرت على اختها وصحبتها اللى هم أكثر من توأم مع بعض طلع خالد مقهور على حـال اختـه
    شهد : كيفها ؟؟
    خالد بضيق : نامـت
    مشعل : ايش اللى زعلهـا
    خالد جلس على الكنبه ويتكلم بزعـل : هي هاذي الغزل كل فتره تذكر أمي الله يرحمها وتبكـي

    في المجلــــــــس
    عبير : وين غزل وشهد
    أريج : تلقينهـم يجهزون مقلب
    أريج وعبير والعنود : هههههههههههههههههههههه
    دخـل خالد ومشعل وشهد : سلام
    الكل : عليك السلام
    الجده مزنـه : كيف غزل ؟؟
    أبو خالد : وين أختك ؟؟
    خالد : نامـت
    أريج بهمس لشهد : أيش فيهـا غزل ؟؟
    شهد : ولا شئ تعبانـه شوي ونـامـت
    جلســــــوا مبسوطين ويتلكمون ويتونسون

    غزل صحيت على الساعه 11 ونـص اخذت شـاور يريحها ولبست بنطلون جينـز كحلي ظيق وبلوزه
    بالرقبه موف عملت شعرهـا بمكواة السيراميك وحطت كحل أخضر وقلوز واتعطرت واخذت الأيبوند حقهااا وطرحتها ودواء أبوها ونزلت
    دخلت المطبخ وسماعـات الأيبونـد بأذنهاا تسمع وتغني بصوووت خفيف وتتحرك بدلع شربت مويـه واخذت مويـه لي أبوها وطلعت من المطبـــخ
    كان الكـل جـالس في المجلــس مزح وضحك إلا هو زعلان ومضـايق عليهـا
    طلعت من المطبخ مندمجه بالأغنيه وصدمت فيه وطاحت المويــه على بلوزتـه
    غزل : مش مش سوري
    مشعل يبتسم : لا عادي
    غزل : هلا
    مشعل : اقولك عادي
    غزل : نعم
    مشعل قرب منها وشال من أذنها السماعات : كيفك ؟؟
    غزل : هههههه بخيـر
    مشعل : كل هـذا نوم
    غزل تبتسم : ههه كنت محتاجه ارتـاح وين دادي بروح أعطيه دواه
    مشعل يبتسم : انا اعطيتـوا الدواء والأبره
    غزل : ثانكس مش مش يلا باي بروح أشوفه
    مشعل : غزل بتكلم معك
    غزل : خير
    مشعل : بروح اغير ملابسي عن المويــه وانتي شوفي عمي والقاكـي عند البحر
    غزل باستغراب من كلامـه : أوكـي
    غزل تدخـل المجلـس : هااي
    الكل بفرح : هـلاااا
    غزل في نفسهـا ربي مايحرمني منكم ياالله ايش كثر احبكم واني اشوف الحب اللى بعيونكم
    شهد : هذا كلوا نوم
    أبو خالد : كـذا ماتعطيني الدواء
    خالد : يهون عليك أبوي
    نوره : احنـا حسدنـاك
    أبو محمد : كنـا نقول انتي اللى تهتمين فيه
    أبو عبد العزيز: وقـادره عليـه
    أبو سلطان : بس خلاص شكلك بتـنسينـه
    غزل : ههههههههههههههههه اكلتوني امممم واللى ماتكلموا
    أريج : انا زعلانه
    العنود : وانا بعد
    عبير تقوم وتظمها : وانا اشتقت لك
    غزل تظمها : هههههههههههههههه بس عشان نمت
    الجده مزنـه : تعالي اجلسـي عندي
    غزل تروح وتجلـس جمبهـا
    الجده مزنـه : فيك شئ تعبانه
    غزل : لا جده لا تخافين انا بخيـر
    سلطان : اهي بس تحب تدلــع
    تركي : اللي يشوفها يقول اصغر بنت بالعايلـه
    أبو محمد : قصدك انهـا غزال العايلــه
    غزل مدت لسانها لهم تقهرهم وطلعت من المجلــس
    مشعل واقف قدام البحر يستناها
    غزل وهي لابسه الأيبونـد راحت المطبـخ واخذت عصير وتوها تذكـر مشعل يوم شافته واقف : سوري
    مشعل يبتسم : وينك ؟؟
    غزل : هلا
    مشعل يسحب الأيبونـد من اذنها : اخير جيتي
    غزل : سوري نسيت عطنـي الايبوند بسمع
    مشعل : بكلمك
    غزل : افف قول يلا
    مشعل محرج منها : غزل
    غزل : هلا
    مشعل محرج منها جلس وسحبها وهي جلست : حلو البحر صح
    غزل بوزت : صح بس انا زعلانه عليه
    مشعل : ليش ؟؟
    غزل ماده بوزها : اخذ شالـي
    مشعل : عارفه شكلك زيي الأطفال
    غزل تبتسم
    مشعل : لو ربـي يفكك من هالغرور
    غزل : اففففففف
    مشعل : غزل انا اتكلم جد انتي عيونـك كلها غرور حتى يوم تمشين او تتعاملين بغرور
    غزل : شوف انت شكلك مو فاهم اللى كل عايلتي عارفتوا عنـي
    مشعل باستغراب : شنو ؟؟
    غزل : انا مو ذنبـي هيا هاذي غزل انا كـذا مو جالسـه اتصنع وربي مو جالسـه اتصنع ايش اسوي اذا يوم اتكلم اضحك او عيوني ونظرتي فيهاا غرور صدقني مو بيدي وثانيـا انا ماازعل يوم أحد يقولي مغروره مره عادي مايهمنـي عارف ليش ؟؟
    مشعل : ليش ؟؟
    غزل : أولا لانوا هذا شئ من ربـي انا مو قـادره اغيروا وثانيـا انا لمى اتكلم مع احد مااعرفوا ويجي اكلمني اكون متواضعه وبعيده عن الغرور يعنـي مو لازم اللى يعرف واللى مايعرف غزل يعرف شخصيتها لمى احد يتعرف عليـا الكل يقولي كنـا نحسبك مغروره واللى مايعجبوا بطقاق
    مشعل : اممم عـارفه انا زيهم كنت احسبك مغروه واكره هصفه فيكـي بس لمى صرت انا وخالد نتكلم معاكي انتي وغزل وشفتك انو اللى يتكلم معاكي تكونـي بعيده عن الغرور استغربت واليوم اللى فهمت
    غزل ابتسمت
    مشعل : عارفه أنـا أيش حاط لكـي نغمـه
    غزل باستغراب : نغمه ليه رقمي عندك !!!
    مشعل : أيه بس عمرك ماتصلتي علي انا اللى اشغل الاغنيه واسمعها نفسي مره تتصلـي عليه واسمعها
    غزل : شنو الأغنيــه
    مشعل يطلع جوالوا من جيبـه ويشغل الأغنيــه
    كانت ::
    يقول عنـهــااا النـاس مغرورة مغرورة ماقيمة الحسن اذا لم يكن فوق حدود الوهم فوق الرجـاء
    وهل عشقنـا البدر لو أنه خر إلى الأرض وعاف السمـاء
    غزل : هههههههههههههه مره مره حلوه
    مشعل : بس انتي احلى
    غزل انصدمت
    مشعل قرب منها بيمسك يدهـا بس قطعت عليـــه شهد : انتو هنـا
    غزل : اهلا أيه مش مش سمعني اغنيه لي مره حلوه
    شهد : جد سمعني مشعل
    مشعل بقهرر انتي ايش جابـك الحين : أوكي

    يـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوم جديــــــــــــــــــد
    عبير : واااااي قهـر اليوم بنرجع
    أريج : من جـد قهرر الحين نرجع دوام ورجـه
    عبير : ههه الحمد لله انـا زيي زيي الطالبـات مدرسه اخذ إجـازه معـاهم وارجع معـاهـم
    أريج : يـاحظي مو انـا ماتفرق اجازه ا ولاء كل السنه شغـل
    العنود : اقول انتـوا ويـاهـا مو كأنكم فاتحين قضيه من المستحيـل حلها
    عبير وأريج : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    في المطبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــخ
    شهد : اقول اخلصواا
    سنيتا تهز راصها : شويه ماما
    شهد : ماما بعينك خلصي
    سنتيا : انت ليـه مستعجـل
    شهد : اووووووووف خلصي الشاهي بودي لبابا واروح عند البنات
    خالد دخـل عليهم : شهيد هنـا
    شهد : شهيد بعينك
    خالد يضحك : كيفك شهيدي ؟؟
    شهد عصبت : بخيـر ياخليـد
    خالد حب يقهرها : اقول شتسوين هنـا يالبقره
    شهد فوورت منوا : اذا انـا بقره فأنت ثور
    خالد : طيب طيب ياحماره
    شهد : حمار
    خالد : غبيه
    شهد : الله واكبر ياذكـاء ينقط
    خالد بغرور : عــارف
    سنتيـا : ماما شهد خذ ساهي
    شهد : ماما بعينك انتي الثانيه
    شهد جـات تشيل صينيه الشاهـي
    بس خالد قرب منها وشالوا
    شهد معصبه : شكرا ماابغى منك شئ
    خالد بحنان : ثقيـل عليــك
    شهد اخجلت منوا بس ماحبت اتبين له : يالحنون
    خالد وهو يشيل الصينيه من بين يدينهـا باس كف يدهـا وخرج

    شهد جات عند غزل اللى جـالسه قريب من المسبح ومنزلــه رجولها فيه وتسمع بالأيبونـد
    شهد : اوووووووووووووف
    غزل تشيل السماعات من أذنها : شهدي ليه زعلان ؟؟
    شهد تنسدح وتحط راصها على فخذ غزل : من خالد
    غزل : هههههههههههههه تهاوشتـواا
    شهد قالـت لـي غزل كل شئ وغزل كانت تلعب بشعرهـا
    غزل : اففف الله يعينكم انـا مأحب اتجوز واحد ونكون نسب بعض لأن الموضوع هيطور بعدين وتصيروا تسبوا بعض مو حلو بالنسبه لي أحس احلى شئ بالحب المشاعر الاحساس صدقيني لمى تحبي طبقى كلامي عليكي وعلى خالد كيف عيونكم تقول وتحكي كل شئ من غير كلام مو سب
    شهد تنظر بغزل وهيـا نايمه على رجلهـا : وانتي ومشعـل كم مره تقوليله ثور
    غزل : ههههههههههه اولا انا استوحيت اسم ثور من دكتور تور فهمتي وثانيـا مش مش ادلعوا احب ادلعوا واقول له مش مش بس انـا أيش دخلنـي بمش مش انا جالسه اتكلم عنك وعن خلودي
    شهد : ياسلام زيي مو الكل شايف وسـاكـت اني وخالد نحب بعض منتبهين لكي ولمشعـل
    غزل : منتبهين لشئ غلـط كل اللى بيننـا انا عيـال عم قريبين من بعض وبس
    شهد : لاوالله
    غزل : أيه
    شهد : قولي والله
    غزل وشهد نايمه على رجلهااا ضغطت على نفسـها وقلبتها وطاحت بالمسبـح
    غزل :هههههههههههههههههههه
    شهد تسبــح : طيب اوريـك
    غزل : ههههههههههههههههههههه عشان ثانـي مره تتأدبين
    شهد : افرضي غرقـت
    غزل : عادي انـادي مش مش أو خلودي ينقذك
    شهد : أيه ويعملولي تنفس اصطنـاعي
    غزل حمرت من الخجـل : بس بس لو أحد سمعك أف منك ايش اسوي اكثر من أني ارميك بالمسبـح
    شهد : ههههههههههههههههههههه
    مشعل كان سامـع وحب يزيــد من أحراج غزل : سلام .. شهد أيش منزلك المسبـح مو بملابس السبـاحه
    شهد : اللى واقف جمبها غزل
    مشعـل : لالا انا ماارضي ترمين اختي افرضي غرفت
    غزل بخبث : ولا يهمك ارميك معاها (وقربت من مشعل ورمتـوا بالمسبح )
    غزل : ههههههههههههههههه
    مشعـل يوقف بالمسبح ويرجع شعره على وراء : تضحكين ؟؟
    غزل : ههههههههههههه على اشكالكم باي
    مشعل ذاب من نظرتها وكلامـها وضحكتها اما غزل ذابت من شكـل مشعل وهو مبلل وجمال وجهوا وحركتوا لمى رجع شعروا على وراء


    مرة الأيــــــــــــــــــام بعد روحة الشاليــه
    في شركــــة أبو سلطان كان سلطان عندوا بالمكتب
    أبو سلطان : خلاص بس ابغى الملف بالكثير يومين
    سلطان : تـامر يبه بس اراجعـوا
    أبو سلطان يكلم موظف عنده : فيصل خذ هأذي الأوراق وديها بيت اخوي سلطان
    فيصل : انشاء الله طال عمرك
    سلطان تكلم الموضوع فيه عبير : يبه خل فيصل انا اوديهـا
    أبو سلطان فاهم ولده ابتسم : على راحتـك
    سلطان اخذ الأوراق وعلى طول على بيت عمـــه
    في صــاله بيت أبو محمد العصـر كان أبو محمد عندوا دوام بالمستشفى وحصه كانت عند اختها ناديه
    أريج : يالهبله احد يحطوا ويجلـس بصـاله
    عبير : طفشت من غرفتـي قلت اجلـس معك شووي وبعدين مافي أحد ابوي بالمستشفى وامي عند خالتي ناديه ومحمد وهبه راحوا يتمشوون
    أريج : هههههههه بس سوري شكلك زيي الجنيــه
    عبير عصبت : اقول سكتي عشان يرطب بشرتـي
    أريـج : بروح اجيب جوالي واقول لغزل وشهد على جمعتنـا
    عبير : يعنـي مو عـارفه انو غزل وشهد مايواطنون نوف
    أريج : يعني انا اللى اواطنها
    طلعت أريج تكلــــم البنات في الوقت اللى رن جرس البـاب وفتحت الشغاله سلطان على طول دخل الصاله على أساس انو بيسلم شاف عبير وعلى وجههااا ماسك لونوا زيتي ومو باين غير عيونها وفمها
    سلطان بصدمه : عبيري
    عبير لالالالالالالالالالا لا مستحيـل لقيتها....وتهز راصها : لا بابا انا مو ئبير لا ماما ئـبير فوق
    سلطلن يقرب منهـا : وكيفها ماما ئبير ؟؟؟...
    عبير تبعد عنوا وتهز راصها زيي الهنـود : انا في روح لازم سووي سغل
    سلطان بخبث وهو كاشفها : طيب تعالي خذي الأوراق والملفات وديها مكتب بابا
    عبـير شوي وهتبكي قربت تـاخذ الملفات وسلطان مسك يدها وهمس بأذنها : عبيري حبيبتي بشرتك ناعمه مايحتاج ماسكات انتي نـاويه على شنو ؟؟ موتي
    عبير تركت الملفات وطلعت ركض على غرفتها

    محمد وهبـه في المطعم
    هبه ياربي اقول له ولا لاء امممم ليـه مااقول له لا انا بخليه يوم الجمعه بقول له وبعدين نسهر انا ويـاه بجناحنـا وااي ونـاسه لازم اروح السووق واشتري شوية اغراض
    محمد وهو ماسك يدهـا : حبيبتي وين سرحتي ؟
    هبه بخجل : فيك ياعمري
    محمد باس خدهـا :انتي اللى عمري فديتك
    هبه : الله لايحرمني منك
    محمد : ولا منك

    في بيت أبو سلطان
    شهد : ههههههههههههههه ..............أوكي .............الله يستـر ..................لالا عندي زيوا أوكي .....................اممم طيب ..................لا البسي الحلق الفضي ........اوكي ...............لا حياتي شعري مو زيك طويل .................اوكي باي
    نوره : من اتكلمين ؟؟
    العنود : يعنـي من غزل
    نوره : ايش اخبارهـا ؟؟
    شهد : بخير كنـا نتفق أيشب نلبس بعزيمـة بكرا
    مشعل مقهور منهم ان شهد كل شوي تكلم غزل وهو لاء : انتو كم مره تكلمون بعض باليوم ؟؟
    شهد : اممم اتوقع فاتورة جوالي كلها رقم غزل وغزل كمان نفس الشئ
    الكل : هههههههههههههههههههههه
    يوم جديــــد في المستشفى الصبـاح
    أريج كانت تعبانه شووي مانامت راحت مع هبه السووق وسهرة ورتبت اغراض جمعتهم مع امهـا
    جالسـه على مكتبهـا ومـاسكه راصهـا بيدينهـا
    دخل عبد العزيز اللى صـار يحب الدوام بس عشـان يشـوف أريج ويكلمها ومرات يضحكون ومرات يتنـاقرون
    عبد العزيز : سلام عليـ....أريج
    قرب منهـا وجلس على ركبـه قدامهـا : أريـج أيش فيك ؟؟
    أريج تحاول تقوم بس مصدعه : ولا شئ بس مصدعـه
    عبد العزيز مسك يدهـا : قومـي ارتــاحــي
    أريج تسحب يدهـا : لا خلاص كلـوا صداع خفيف
    عبد العزيز من غيـر أي نقاش ولا كأنها بنت عمـوا وماتحـل له شالـهـا ورفعهـا علـى السريـر اللى بغرفتـوا واريج انصدمت من حركتـه
    أريج بتعب : مجنون
    عبد العزيز وهو ينزلهـا علـى السريـر : فيك
    أريج تحـاول تقوم بس يد عبد العزيز مو مخليتهـا
    أريج : عبد العزيز ابعـد
    عبد العزيز يحط يده على جبينهـا يحس حرارتهـا
    أريج عصبت : شنو شايفني بزر تكشف علـي ابعد يادكتور الأطفال
    عبد العزيز يبتسم : الحين صارت دكتور الأطفال سبه ياممرضه وممريضه دكتـور الأطفال
    أريج : ممرضه أيوه مريضه لاء
    عبد العزيز ياخذ الترمومتر ويحطوا بفمهـا : اليوم انا اللى بقوم بدورك
    عبد العزيز ياخذ الترمومتـر ويشوف حرارتها : حرارتك طبيعيه
    أريج : قتلك بس مصدعه
    عبد العزيز يطلع حبه مسكن وكاسة مويـه : خذي هاذي بتريحك
    اريج تشرب وبتقوم من علـى السرير بس عبد العزيز رجعها : ارتاحي على المسكن الحين
    أريج : والمرضى
    عبد العزيز يبتسم : بكشف عليـها بالعيـاده الثانيه
    أريج : وانـا
    عبد العزيز : قتلك ارتـاحي بس راح افقتد وجهك وانا اكشف عليهم (طفى نور العيــاده وخرج )
    امـا أريج تحس بحب عبد العزيز كل يوم يكبـر بقلبهـا ونامـت على السريـر



    1) شنو الموضوع اللى هبه تبي تقوله لمحمد ؟؟..
    2)عبير وسلطان شنو بعد الماسك ؟؟موقف ثاني محرج؟؟!!..
    3)أريج وعبد العزيز وحبوا لهـا وخوفوا عليهـا راح يدوم؟؟!!..
    انتظر ردودكم وتوقعاتكم

    أريــــــــــــــــــــــــــــــــــــج عبـدالعزيــــــــز

    الحب أوله شيء يهيـــــم به ... قلب المحب فيلقى الموت كاللعب
    يكون مبدؤه من نظرة عرضت ... ومزحة أشعلت في القلب كاللهب
    كالنار مبدؤها من قدحة فـإذا ... تضرمت أحرقت مستجمع الـحطب

    حنين الورود

    ..~..الضمير لا يمنع المرء من ارتكاب الخطأ
    إنه فقط يمنعه من الاستمتاع به وهو يرتكبه
    وأن تكون على حق لا يستوجب أن يكون صوتك مرتفعا..~..



    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الجمعة 30 أبريل 2010 - 1:21

    يسلموووووا على البارت
    روووووووووووووعه
    واعذريني مارديت عشان كنت ناسيه كلمة السر
    1/اتوقع حامل
    2/ههههههههههههههههه يارب تكثر مواقفهم
    3/قلبي عورني من هالسؤال يارب يدوووووم
    بارونة تسلين حياااااااتي لا خلا ولا عدم
    انتظرررررررررررك
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الأحد 2 مايو 2010 - 12:00




    البارت التـــــــــــاســـع
    عند غزل اللى كـانت نـايمه رن جوالهـا
    غزل وهيا نايمه وصوتها مبحوح من النـوم : ألـو
    شهد : غــــــــــزل قومــــي
    غزل ترفع شعـرهـا من علـى وجههـا : اففف كـم الســاعه ؟؟
    شهد : 2 ونص
    غزل : وليـه مقومتني بظهر ربـي
    شهد : عشان تقومين وتخلصين
    غزل قفلت الخط بوجـه شهـد وكملت نومـهـا
    شهد : طيب ياغزل
    مشعل : هههه ايش فيك تكلمين نفسـك
    شهد : غزل مو راضيه تقـوم وقفلت الخط
    مشعل : ههههههه ازعجيهـا
    شهد : عشـان تذبحني كلـوا ولا أحد يزعجهـا وهيـا نـايمـه
    مشعل حلـو عرفت اللى ينرفزهـا قام واتصل عليهـا :: أفف ألـو
    مشعل : .............
    غزل : شهد بليز بنام
    مشعل : .............
    غزل : شهد لا تزعلـي بس انتـي عارفتني إذا احد ازعجنـي وانـا نايمه راصي يعورنـي
    مشعل : غزل قومـي
    غزل : اهئئ مش مش
    مشعل : يـلا عشان تطلعين أحلى وحده
    غزل : أوكي قول لـي شهد تصحينـي 4 ونص واحنا مو رايحين غير بعـد المغرب
    مشعل : حبيبتي قومي (الكلمه طلعت من قلب مشعـل )
    غزل ماكانت عارفه مشعل أيش يقول قامت قالت : تصبـح علـي خير باي
    وقفلت الخط ومشعـل ضحك على هبالها وهيـا نايمه وصوتها المبحوح اللى يذبحوا

    نعــــــــــــــــود للمستشفــى
    عبد العزيز بعد ساعتين دخـل العيـاده ومعـاه كوبين شاهي شافهـا نايمه باستسلام
    عبد العزيز بهمس : اروجه أروجه
    أريج : اممم (بعدين شافت عبد العزيز قامت بسرعه وجلست على السريـر وعدلت طرحتهـا )
    عبد العزيز يبتسم : كيفك الحين ؟؟
    أريـج : لا الحمد لله راح الألم شكرا
    عبد العزيز يمد لهـا كوب الشاهي : اتفضلي
    أريج تاخذ الكوب وتشرب منـوا : شكـرا تعبتـك
    عبد العزيز : تعبك راحه
    أريج : مـافي مرضي ؟؟
    عبد العزيز : لا خلااص ماباقي شئ علـى نهاية الدوام غير ربع ساعه واليوم مافي مرضى كثيــر
    جلسـوا الربـع ساعه يتكلمون بمواضيع عـامـه وعبد العزيز مبسوط فيها وسمـاع صوتهـا واريج اكتشفت عبدالعزيز قد أيه طيب وحنون ويحبها وخاف عليها

    على المغــرب في بيت أبو محمد العزومـــه
    كانت شهـد لابسه فستـان لغاية الركبـــه فوشي ويتعلق بالرقبه ولابسه عليـه اكسسوارت ذهبـي وصندل كعب (الله يكرمكم ) ذهبـي وعامله شعرهـا بمكواة السيراميك وعامله ميك.اب خفيف بس روجها كان فوشي جريئ
    غزل كانت لابسـه فستان وردي ناعم لغاية الركب عريان ولابسه عليـه اكسسوارات فضي وصندل ( الله يكرمكم ) يربط بشرايط على الساق ولابسه سلسله فضي طويله متعلق فيها فراشات ورديـه واسواره بيدهـا تنزل منها فراشات وردي وعامله شعرهـا بمكواة السيراميك وميك.اب خفيف والروج وردي مع قلوز طالع فمها ناعم ومغريئ
    عبير كانت لابسه بنطلون جينز كحلـي وبلوزه حمراء عليهـا كتابات عشوائيه بلون الذهبي وعامله ميك.اب وسط مناسب ورج أحمر فاقع
    أريج كانت لابسه تنوره سوداء وبلوزه بالرقبه أسود بيبيض ومكياجها ناعم
    العنود بنطلون جينز وبلوزه مووف وحاطه كحل خفيف فقط
    حصه : ايش هزين كلــه
    شهد وغزل : هههههه ثانكس
    عبير : ولبسي !!
    شهد : غزل سمعتي المثل
    غزل فهمتها : ايه إذا كان حبيبك ثور
    أريج : هههههههه البس له أحمر
    عبير عصبت : بس يعنـي مو حلـو
    غزل : حلو But ?
    عبير : بس أيش ؟؟
    شهد : ههههههههه انتي دايم تصير لك مواقف محرجها واقربها اللى قبل أمس يوم عملتي نفسك هنديه
    غزل : يعنـي لاتجيبي لنفسك الكلام وتحرجي معاه
    عبير : بس عاجبتنـي واساسا هو ماراح يشوفني
    شهد : انتي حره
    أبو محمد ينزل وشافهم : ماشاء الله ماشاء الله أيش هالجمـال كلـواا
    عبير : بابا حدد مين ؟؟
    أبو محمد : شهوده وغزلـي
    عبير واريج حطوا يدهم على خصرهم : وأحنـا
    أبو محمد يبوس غزل وشهد : انتـوا كبرتوا خلاااااص
    أريج : لا والله
    عبير : اهئئئئئ بابا !!
    أبو محمد : وانـا صادق هذولا ورود بعمرهم
    غزل وشهد : ههههههههههههههههههههههههه
    عبير : بابا ؟؟
    أبو محمد : اففف منكم حلوين حلوين خلااااص
    أريج : مع انها مو من قلبك بس بنقبلهـا
    العنود وهيـا جالسه : أحم أحم
    أبو محمد : هههههههههههههههههههه
    العنود قربت تسلم على عمها : وأنـا
    أبو محمد : انتي ماادري ليـه احسك ولـد
    البنات : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    العنود عصبت : عمـي !!!!!!!
    أبو محمد : شوفي لبسك ؟؟
    شهد : تستاهلين قتلك
    غزل : وانا نصحتك وفي ناس ثانيه نصحناها بس ماراح يسمعوا لغاية ماتيجي فوق روصهم (قصدها عبير )
    العنود : طيب عمي زعلـت
    أبو محمد : اقول اطلع أشوف اخواني احسن لـي ماينفع معاكم الصدق
    غزل بغرور : لا انا ارضي بصدق لأنوا دايم واثقه بنفسي
    شهـد : وانا بعد
    أبو محمد وهو طالع : لو ربي يفككم يابنــــــــــــــــات الـــ............... من الغرور
    البنات : ههههههههههههههههههههه
    بغـــــــــــــــــــــــــــــرفة محمد وهبــه
    هبه تحط عطر : حلو شكلـي
    محمد يقرب منها ويطبع قبله على خدهـا وكف يدهـا : قمـر
    هبه بهمس : أحبك
    محمد ظمها بقوه : وانـا اعشقك
    هبه : يـلا أطلع من الغرفه
    محمد : هـبـه أيش فيك ؟؟
    هبه : راح تعرف صدقنـي بس انت اطلع
    محمد : دايم تطلعي انتي من الغرفه قبلـي
    هبه تبتسم بخجل : اهرب منك
    محمد بخبث : هبه ترا ناوي
    هبه بخجل : محمد ولـي يخليك اطلع الحين الناس جات يـلا عشان ماتـأخر
    محمد : اوكي بس تأكدتـي اني راح اعرف
    هبه : انا اللى راح اقولك
    محمد : شنو ؟؟
    هبه اطلعوا برا الغرفه : اذا بغيت اقولك بقولك باي (وصكرت الباب)
    عند البنات في الصالــه
    أريج وقفت : بروح أجيب عصير
    غزل : اجي معاك
    اريج : لا ياقلبي
    غزل تهمس لشهد : لو خلــتــني اساعدها على الأقل افتك من الجلسه
    شهد تهمس لها : ههه وربي عارفه انك كسوله وماقلتي اقوم اساعدك الا عشان الجلسه
    غزل تهمس : مو شايفه كيف نوف ورغــــــد كلامهم وتلقيحاتهــم
    عبير تتكلم مع رغــد ونوف وهيا كمان مو طايقتهم : مو شرط
    رغــد : لا بصراحه حتى انـا احس نوف صادقه بكلامها
    شهد : شنوا لقصه ؟؟
    نوف بوقاحه : أيه مو أنتم من أول تتساسرون مو معانـا
    غزل بسخريــه : عسى ماازعجناك بس
    عبير : نوف تقول أنو مافي ولد بدنيــا إلا ويعرف بنات
    شهد : غلط اللى متربي مايكلم
    نوف : هههههههههههههههههههههه ليه هو بنت ترا ماايعيب الولــد لو كلم
    غزل ترفع حاجبها : ليه مين البنت اللى تكون أصيله ومن عيله بتقبل بولـد سمعتوا تقرف
    شهد : وزيي ماالولد يحب تكون البنت له لوحده ومافي احد شاف شئ منها البنت بعد تحب يكون اللى تتزوجوا نفس الشئ ..
    نوف بسخريه : وليـه ماتقولون لمشعل وخالد
    شهد باستغراب : وأيش دخـلهم بالموضوع ؟؟!!
    نوف : اللى اعرفوا انهم يعرفون نص بنات جده هههه ولا مشعل يعرف بنات بريطانيـا
    غزل بثقه : العبي بعيد ياحلوه (غزل في نفسها مع اني ماني شايفه حلاوه ) خلودي انا واثقه منوا
    شهد بسخريه : هههه شكلك ملخبطه مشعل ؟؟!! لالا اكيد ملخبطه
    عبير : اممم اقول بنـات أيش رايكم نغير الموضووووع
    غزل توقف وتسحب شهد : عبوره احنـا بنروح عند مامي وخالتي شووي
    عبير : أوكـي
    امـــا هبه في غرفة نومــهاااا عطرت الغرفة وزينتها بالفوحاااات والأنوار الهادئـــه وطلعت لها قميص ناعم يوصل لنص الفخذ بلون المووف الزهري يتعلق بالرقبة واخذت ورقة تحليل الدم اللى سوتوا قبل كم يوم وطلعت حامل وحطتها بالغرفة ونزلت تحت لهم
    حصه : وينك حبيبتي من أول
    هدي : هبه فينك ؟؟
    هبه تسلم عليهم : لا بس كان محمد يبيني شوووي
    ناديه من غيرتها على بنتها انها عنست ولا اتزوجت : بس ولو لازم تنزلون وتشوفين الناس اللي بيتكم
    هبه : خالتي ايش فيك ؟؟ امي وخالتي نوره وعمتي مهم مقصرين
    نادية تبغى تقهرها : والله ماادري ياخوفي بكرا محمد يطلقك
    نوره : اسم الله عليهـا
    هدى : ناديه ايش فيك ؟؟
    ناديه : من خوفي عليهـا صـار لها سنة متزوجه ولا حملت
    هبه ابتسمت بخجل : اممم اليـوم انا استغليت الفرصة عشان اقولكم
    هدى بفرح: حامل ؟؟
    هبه : هههههههه ماراح أقولكم
    نوره : هههههههههه حبيبتي توك تقولي عشان اقولكم
    هبه غمزت لهـم وقفت : بس شووي

    عند عبير وأريــــج ورغــــد
    أريج : غدير ليه ماتشتغلين ؟؟
    غدير : امم افكر اشتغل بشركة مع محمد
    عبير بصدمه : أي محمد ؟؟
    رغــد ارتبكت : قصدي في الشركه انو هناك معاه
    أريج : اهااا لا لا تتعبي نفسك تعالي انا اكلم بابا واشتغلي معانا في المستشفى
    رغـد : هههههههه ايش اشتغل هناك ؟؟
    عبير في نفسها انشاء الله خدامة
    أريج : في الحاسابات الإداره اتوقع يناسب شهادتك
    رغد توقف : اشوف انشاء الله
    عبير : وين ؟؟
    رغد : بروح الحمـام
    اريج : واااي شفتــي جرأتهـا ؟؟
    عبير : لا ناسيه نفسهاا
    أريج : اهي صح تحب محمد بس برضوا خلاص اتزوج المفروض تستحي
    عبير : وانتي بعقلك هي فيها حيـاء


    غزل معصبه : انا اوريه
    شهد : لا مو معقول
    غزل : انا واثقه من خلودي
    شهد : حتى مشعل
    غزل : معقول يكذبون ويبينوا انهم مايعرفوا بنات
    شهد : هااه يمكن
    غزل تاخذ شال حق شهد كبير لونوا وردي مناسب مع لبسهااا وكمان شهد اخذت شال فوشي ونزلوااا
    غزل وشهد نزلوا الحديـــقه
    شهد : فينهم ؟؟
    غزل : I don’t know
    شهد : تعالي نروح اناديهـم
    غزل : امم بس بعدين الكل يعرف ويقول ليش تبغون مش مش وخلودي لوحدهم
    شهد : اففف يعني نجلس ننتظركـذا
    غزل : والله لو أجلس لصبح انا اوريه
    شهد : انا مو بس اوريه بذبحه

    تركــي والعنود في جهة اخري من الحديــقة
    تركي : وحشتيني
    العنود بخجل : وانت بعد وحشتني
    تركي : تصدقي كل يوم تحلوين
    العنود ابتسمت
    تركـي : احبك
    العنود : ......
    تركي : ااه يالعنود متى تكبرين ؟؟
    العنود عصبت : مو كأنوا حتى انت لازم تكبر
    تركي : لا عمري انا كبير 19 سنه مو زيك بالمتوسط
    العنود : لا يالكبير وانت الى الأن بالمدرســه
    تركي : العنود السانك صاير طويـل
    العنود بعصبيه : ماتشوف كلامك
    تركي يبتسم : انا قصدي انو تكبرين عشان اتزوجك اما انا لو قلت لهم باتزوج يزوجوني (لاياشيخ)
    العنود استحت من كلاموا : ياسلام بيزوجونك وعبد العزيز إلى الأن ماتزوج
    تركي : لا عبد العزيز عنس خلاص
    العنود : هههههههههههه ليه هو بنت
    تركي : خليك منهم عارفه كيف راسم يوم زواجنــا (نخلي الأخ يحلم شوووي)

    خالد ينظر لي الحديقة ويكلم مشعل : أقول انا شوي وراجع
    مشعل يلتفت له : وين (انتبه لي غزل وشهد ) اها يـلا مشينـا (خالد ومشعل عارفين انو كل واحد راح ياخد اخت الثاني وانهم بس يحبون يرفعون ضغطهم شوي عشان كـذا مشعل مايعارض خالد انو يكلم شهد ولا خالد يعارض مشعل انو يكلم غزل وكمان يكونوا بمكان عادي وقت مايكلموهم )
    طلع خالد ومشعل لقضااااااهمممم
    غزل شافتهم : شهدي انا ببعد عنكم وانتي امسكي خلودي وانا بعدك امسك مش مش أوكي
    شهد : اوكي
    غزل بعدت عنهم شووووووي
    خالد : سلام
    شهد معصبه : وعليك السلام
    مشعل يتبع بنظروا غزل فين راحت وبعد عنهم يلحقهـاااا
    خالد فرح انو مشعل راح شووي : كيفك شهوده ؟؟
    شهد معصبه : خويلد عطني جوالك
    خالد باستغراب من عصبيتها طلع جوالوا واعطاه شهد
    شهد تــاخذ الجوال وتقعد دور في الأرقام على أسم بنت : اهئئئئئئئئئئئ منوا الحلوه الدلوعة
    خالد : شهد أيش فيك ؟؟
    شهد معصبه : اقولك منوا الحلوه الدلوعة ؟؟
    خالد : غزل ليش ؟؟
    شهد شافت الرقم صح رقم غزل وجلست ادور بين الأرقام : اهئئئئئئئ منوا ابو احمد
    خالد : ايش فيك وانتي شنو يعرفك فيــه ؟؟
    شهد : اعترف ابو احمد او ام احمد
    خالد منصدم : انتي شنو تقولين ؟؟
    شهد : اقولك منوا ابو احمد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    خالد : رجال ايش اقولك اوصفوا لك
    شهد : لالا هذا مو رجال من الرقم باين انو بنت
    خالد : هههههههههههههههه وايش اوصافهـاااا
    شهد تحط يدهـا على خصرهـا : المفروض انا اللى اسئلك
    خالد ينظر لشهد بتمعن بنظرات احرجت شهد : طولها متوسط وبيظاء انفها مستقيم عيونها متوسطه شعرها قصير يعني تقدرين تقولين هي مثل الشهد
    شهد انحرجت بس خايفة يكون يعرف بنااااات : اهئئئئئئئئئئ منوا ابو بدر ؟؟
    خالد : هـذا عاد ولدنــا الثانــــي
    شهد انحرجت منوااا ومن جرائتــه
    اما غزل واقفه قريب من سيارة مشعل وتهز رجلها بتوتــــــــــر ومعصبة
    مشعل قرب منهـا : غزالـي
    غزل لفت له معصبه : مش مش
    مشعل : ياعيون مشعل
    غزل معصبة : لو سمحت لاتقول لي غزالي انا ماني غزالت احد غير بابا
    مشعل بخبث : وقريب بتصيرين غزالتـي
    غزل بعصبيه : شنو شايفني يوم تنقلي وغزالتك ومااعرف شنوا قول خلصني بسررررررعه وافتح سيارتك
    مشعل مستغرب : ليش ؟؟
    غزل : اوووووه افتحها يـلا
    مشعل : قولي ليش ؟؟
    غزل بتريقـه : ابغى اشوف السيارة اللى مش مش يركبهاا واغراضوا فيها
    مشعل خق على كلامهـا وفتح السياره غزل جلست مكان السائق وصارت تدووور بعشوائيه ومن غير ترتيب
    ومشعل مو فاهم شئ : غزالتي ايش فيك ؟؟
    غزل وهيـا مشغولة جالسة تقلب السيارة فوق تحت : عطني جوالك
    مشعل ظن انها تبغى تكلم : تفضلـي
    غزل تاخذ الجوال وتشوف الأرقام تلقاها كلها ارقام عادية بس رقمها بأسم (غزالتي) غزل تفتح مكان البطاريه
    مشعل : غزل ايش فيك ؟؟
    غزل باستغراب : جوالك بشريحه وحده
    مشعل : ايوه مااحب الجوال اللى يكون شريحتين
    غزل : حتى سيارتك مافيها جواال ولا شئ
    مشعل : انتي شنو فيك ؟؟
    غزل بعصبية : وين أرقـام البنات اللى تعرفهـم
    مشعل : شنو تقولين مجنونه
    غزل : لاتقول مجنونــه

    خالد : الحين انتي سويتي كل ذا عشان تحسبيني اكلم بنات
    شهد بحياء وفشلة : ايه
    خالد يبتسم : ياقلبي على اللى يغارون
    شهد رفعت راصها له وبتهديــد : ياويلك لو بس تفكر بيوم انك تكلم بنت
    خالد : مااوعدك
    شهد بعصبيه : نعمممممممممم
    خالد : أيه شهدي مااقدر مااكلمك
    شهد استحت وسكتت

    مشعل عصب : مو صاحية غزل قتلك مااعرف بنات
    غزل : وانا ايش يظمن لـي
    مشعل : جوالي وبيدك وسيارة قلبتيهـا وانا وحلفت لك
    غزل صدقت وبغرور وتهديـد : ياويلك لو اعرف انك تكلم بنات ياويلك يامش مش والله اذبحك
    مشعل بخبث : ليه يعني غيررره ؟؟
    غزل بأنكار وتهرب : اغار مين انا ؟؟ وعليك لا طبعـااا
    مشعل : اجل ليش زعلانه لو اكلم بنات
    غزل تتهرب : عشان لو كلمت بنات عيب وكمان تخرب سمعتي
    مشعل : ليه شايفتني بنت يوم تخاف على سمعتها ؟؟
    غزل : لا والله لايكون بس البنت اللى تخاف على سمعتها انا قتلك ياويلك تكلم بنت انا وحده تخاف على سمعتهاااا بكرا الناس ايش تقول ولد عمها يكلم بنات (وتقرب منوا وتحط جوالوا بيدوا)
    مشعل ماترك يدهـاا وينظر بعيونهـا : وقريب بيكون زوجهـا
    غزل مافهمت : منوا ؟؟
    مشعل : سنة بس ياغزل وتصيرين عندي
    غزل بغرور وسخرية : احلف بس
    مشعل بتحدي : أقسم بالله ياغزل انو ماتفوت السنة الا تكونين عندي
    غزل بتحدي من كلاموا مع انهـا تحبووا : بتبطي ياولد العـم
    مشعل رفع يدها اللى ماسكها لشفايفة وباسهـا : نشووف
    غزل سحبت يدهـا منوا وراحت بسرعة عند خالد وشهد
    خالد : ايش فيك ؟؟
    غزل بارتباك من جرأة مشعل : ش ش شنو ؟؟
    خالد : وجهك احمر دم ومو على بعضك
    غزل : لالا ولا شئ (وتهمس لشهد ) ايش صار معاكي
    شهد تهمس بفرح : هه سليم وانتي
    غزل : هه حتى انـا
    قرب مشعل منهم وعيونوا على غزل صـار يحب كل شئ فيهـا غرورهاا يحب احراجها منوا حمـار وجههااا نعومة بشرتهـا : الا خالد ماسمعت أيش اخر طريقة لرجال يوم يكلم بنت
    خالد ينظر لشهد : والله سمعت بس شكل طريقتك غيـر
    مشعل : الله يسلمك يدوورون على البنت بسياره لغاية ماايقلبونها فوق تحت بعدين يسوون كشف على جوالك اذا طلـع بشريحة ولا شريحتين
    خالد : هههههههههههههه لا اسمع وبعضهم يمسك جوالك واذا كنت مسجل بأسم ابو احمد يعتقدون انو ام احمد كأنوا بيعرف وحده متزوجه
    مشعل وخالد مسطحين وغزل وشهد اهم شئ بالنسبه لهم اتأكدوا رجعوا يكملوا السهرة مع البنات

    في جلسة البنات
    العنود : فين رغـد ؟؟
    عبير : فكة منهـا
    أريج : هذا كلوا بالحمـام
    العنود : ههههههه حالتها صعبة
    غزل : حتى نوف وينها ؟؟
    أريج : جالسة معاهم (قصدها امها وخالاتها العجايز) يعني اخطبونـي
    البنات : ههههههههههههههههههههههههههه
    شهد : عبوره ماشفتي سلطان ؟؟
    عبير : لاء
    العنود : ليش ؟؟
    عبير : خايفة يصير موقف يحرجنـا مو ناقصة عمري ماشفتوا الا انحرجـت
    البنات : ههههههههههههههههههههههههههه كلوا ولا باقة الورد خطيررره
    أريج : لالا لمى عملت نفسها هنديــــة
    البنات : ههههههههههههههههههههههههه

    هبه دخلت غرفتها ورتبت كل شئ :: ياربي اتصل عليه اناديه يجي الغرفة ولا اروح له الحديقه امممممممم لا اروح له احسن عارفتوا مجنون لو دخل الغرفة ماراح يطلـع ههههههههه مجنون انزل له أظمن اعرفوا متهووورفديته
    هبه نزلت الحديــقة تبيغى تأشــــــــر لي محمد وهو بالمجلس يجيهـاا

    هبه : افففففففف وينواا معقول طلع لا مستحيـل كيف يتركهم ويطلـع
    فجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــأه سمعت صوت ضحكتوا تعرفهاا ضحكة حبيبها وعمرها محمد لفت تشووف
    الصوت من فين سمعت الصوت من غرفة عندهم بالحديــقه صغيره فيها كنب وتلفزيون يجلسوا فيها الشباب
    ابدا ماتوقعت شئ قالت يمكن يكلم بالجوال راحت جهة الغرفة سمعت صوووت بالغرفة معاه

    دخلت هبه
    انصدمت من اللي شافتـــه شافت رغــــد جالسة جمب محمد وتضحك معاه وماعليهـا غطـاء ومحمد يضحك معاهـا
    هبه نزلـت دموعهـا مصدومـه ماقدرت تقول شئ واقفه مندهشـة تبغى تبـرير تبغاه يقولهـا لالا لاتصدقي هـذا حلم اما ماخنتك لالا يكذب اللى قدام عيونهااا


    هبــــــــــــــــــــــــــــــة محمد ..

    ((ويوم التقت عيوني بذيك العيون ..~..صرخت عليه وصابني ذهل وجنون))

    منهو اللى على يمناك بالله قلي؟؟!!..
    هو خلك؟؟!!..
    هو حبيبك ؟؟!!..
    هو منهو؟؟!!...


    1) شنو راح يصير مـع محمد وهبــه ؟؟...
    2)مشعل وغـزل يحبوا بعض شنو نهايـة كبريائهم وعنادهم ؟؟..طريقتهم بالحب ...
    3)شنو رايكم بطريقه غزل وشهد لمعرفـه إذا كان الولد يكلم ولا لاء ؟؟..
    أنتظر ردودكـــــــــــــــــــم وتوقعاتـــــــــــــــــــكم

    حنين الورود
    النجاح غالبا يأتي للذين يجرأون بالقيام بالأعمال . ونادرا ما يأتي للخجولين الذين يخافون من النتائج .
    النجاح لا ينتهي، والفشل ليس نهائي .
    أحب دائما أن يقول لي الناس انك لا تستطيع أن تفعل ذلك، لأنهم كلما يقولون لي ذلك، أعمله بجدارة .
    الأفكار الكبيرة تخاطب فقط العقول الكبيرة، بينما الأعمال الكبيرة تخاطب الجميع .
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الأحد 2 مايو 2010 - 12:11



    البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــارت العاشر


    فجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــأه سمعت صوت ضحكتوا تعرفهاا ضحكة حبيبها وعمرها محمد لفت تشووف
    الصوت من فين سمعت الصوت من غرفة عندهم بالحديــقه صغيره فيها كنب وتلفزيون يجلسوا فيها الشباب
    ابدا ماتوقعت شئ قالت يمكن يكلم بالجوال راحت جهة الغرفة سمعت صوووت بالغرفة معاه

    دخلت هبه
    انصدمت من اللي شافتـــه شافت رغــــد جالسة جمب محمد وتضحك معاه وماعليهـا غطـاء ومحمد يضحك معاهـا
    هبه نزلـت دموعهـا مصدومـه ماقدرت تقول شئ واقفه مندهشـة تبغى تبـرير تبغاه يقولهـا لالا لاتصدقي هـذا حلم انـا ماخنتك لالا يكذب اللى قدام عيونهااا
    رغد شافت هبه قامت حطت يدهـا على يـد محمد وتهمس له بكلمـات ماسمعتها هبه
    رغد عملت نفسها منصدمة : اهااا هبه اهلين تعالـي
    محمد لف يشوف هبه وهيـا وراه انصدم وقف بسرعه وقرب منهـا : هـ هـ هـ هبه حبيبتـ...
    هبه قاطعتوا بصريـخ وتحط اصابعها على شفايفوا : ماابـي اسمع منك ولا شئ
    محمد يمسك يدها اللى على فموا : هبـ....
    هبه تسحب يدهـا منـوا وتطلــع من الغرفة وتدخل على الفيلا وهيا تبكي
    دخلت الفيـلا كانت نوف طالعة من مجلـس الحريم بتروح ترفع ضغط شهد وغزل بس صدمت بهبه
    نوف بعصبيه : عميــه
    هبه ودموعهـا على خدهـا وبصريخ : من جد عميه عميه يوم ماعرفت نذالتكم وخيانتكم
    العجايز طلعوا على الأصوات
    حصه : هبه حبيبتي أيش فيـك ؟؟
    هدي بخوف على بنتهـا : هبه ليه تبكين ؟؟
    هبه راحت لي أمها وحظنتهـا : يمة انا ماابي محمد ماابيـــه
    نوره : ايش صار تكلمي ؟؟
    هبه : ماابيه محمد خاني ماابيه خاني
    ناديه : ماقتلكم مافي رجال بيصبر انو ماعندوا عيال لو طلقها احسن من انو يخونها
    حصه تلتفت لي ناديه بقهر : نادية ايش هالكلام؟؟..
    نوره : حبيبتي هبه اهدي الحين وارتاحي وقولي شالي صار ؟؟
    هبه : اللي صار انو خانني خااني وانا ماابيه

    عند البنات واقفين عند الدرج
    غزل مصدومه ولا نطقت بولا حرف
    اريج : معقول محمد يخون هبه ؟؟
    عبير : كيف عرفت اول كانوا ايش زينهم ؟؟
    العنود : وااي حراام
    شهد : غزل ايش فيك ؟؟
    غزل مصدومه بالنسبه لها اكثر شئ تكرهوا بدنيا الكذب والغدر والخيانه : لا مو معقول محمد يحبهاا مو معقول يكون نذل ؟؟!!!...

    دخل محمد يدور عليها بعيونوا شافهـا كيف رامية نفسها بحظن امهـا وتبكـي
    محمد بصوت يحاول يتحكم فيه بس باين عليه التوتر : هبه
    هبه من يوم ماسمعت صوتوا شدت بحظنهـا لي أمهـا
    محمد بصوت شبه هادي : هبه تعالي بكلمك
    حصه : محمد شنو القصة ؟؟
    محمد : مافيه شئ هبه انا اكلمك ماتسمعين
    هبه ترفع راصهـا عن صدر امهـا وتمسح دموعها وبصريخ : لا مـااسمـع مااسمع ماابيك ماابيك خلاااص كل شئ بيننـا انتهى
    محمد بصوت حازم : هبه قلت لك تعالي بكلمك
    هبه : وانا اقول لك طلقنـي
    حصه : هبه ايش فيك ؟؟
    هدى : هبه مو كـذا الأمور تنحـل
    هبه تنظر لمحمد بتحدي : بس انا عندي كـذا تنحـل طلقني
    محمد عصب : طلاق لا تحلمين فيه يامدام
    هبه : ليه تحب تخلي عندك سبير
    محمد : انتي ايش تخربطين
    هبه صرخت بوجهه : ماتفهم ماابيك ماابيك يانذل ياخاين يانسونجي
    ماحست غير بكف على وجههااا
    طرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ
    البنات من يوم مادخل محمد راحوا الصالة الثانية غزل وشهد والعنود ونوف اما عبير واريج واقفين بصاله مع اخوهم وامها
    هبه تمسك خدهـا وبقهر : برافووا برافواا جالس تثبت رجولتـك
    محمد سحبهـا من يدهـا بيطلعهـا على جناحهم بس هبه جالسة تسب وتسخط وتحاول تفك نفسهـا منووا وتمسك بالدارابزين حق الدرج محمد شالها وطلعهاا على جناحهم
    شهد : ياربي استـر
    غزل : معقول خانها مستحيل
    نوف : وليش مستحيل محمد رجـال زيي كل رجـال وشئ طبيعي انو يخون وخصوصا انو محمد معروف نسونجي
    في المجلـــــس
    حصه : ايش صـار لهم ؟؟
    نوره : بسم الله عليهم اول كانوا ايش زينهم
    هدى : الله يستـر
    حصه : مو معقول محمد ايسويهـا ويخونه
    دخلت رغـد
    الكل انصدم
    عبير : اهئئئ هذي مو قالت بترووح الحمـام
    أريج : لا تكون هي السبب
    غزل : معقول !!
    شهد : ليش لاء من زمان واحنـا عارفين انو رغد تحب محمد
    غزل : معقول تفرق بينهم معقول محمد يخونـها !!!
    شهد : ايش فيك منصدمـة ؟؟
    أريج : غزل لا تشوفي الناس اللى في دنيـا ملايكه اغلب الناس شياطين لابسة اثياب الملايكة


    في جنـاح محمد وهبـه
    محمد عصب منهـا : انتي ليـه ماتبين تسمعين ؟!!
    هبه تصـارخ : خلااااص استحملتك بمـا فيه الكفـاية لآني احبك بس مو حب اللي يذلنـي قلت استحملي انو نسونجي اما اشوفك قدامي خلااااص مره وصارت الثانيـه مااغفرهـا
    محمد تنهد بقوه وهو يتذكر : بس انا ماخنتك اليوم ماخنتك افهمـي
    هبه تروح عنـد الدولاب وطلع ملابسهـا وتحطهـا بشنطه بعصبيـه
    محمد يروح عندهـا ويلفهـا جهتـوا : هبه حبيبتـي
    هبه تقاطعوا : بس يامحمد بس خلاص بطل كـذبك كلمة حبيبتي مي سهلة عشان تقولها على لسانك على طول حسهـا بقلبك قبل ماتقولها فكر باللي قدامك بمشاعر واحاسيس كأنسانه مو جســد فاهـم مو جسـد
    محمد عصب وفهم قصدهـا : قصدك انو انا زيي الحيوان يتبع غرايزه
    هبه وهيـا بين يديه وماسكها من كتوفها : قلتهـا بنفسـك
    محمد ضربهـا كف حط كل قهر الكلام اللي سمعوا منها وجرحوا ولمى شافتوا مع رغـد
    هبه بعدت عنواا واخذت ملابسهـا بسرعة وطلعت من الغرفة بسرعة ودموعهـا على خدهـا وهيـا عارفة انهـا جرحتوا بكلامهـا بس جرحها هيـا اكبر منوا بكثيـر
    عبير تمسك هبه وهيـا نازلة على الدرج : هبه ايش فيك ؟؟
    هبه تمسح دموعهـا : ولا شئ يمه انا ابي اروح معكـم
    حصه : يابنتي استهدي بالله وخلينـا نفهم الموضووع
    هبه تسلم على راص حصه : لا ياخالتي انا مااستحمل أكثر من كـذا بروح بيت أهلي
    راحت هبه على بيت اهلها مع أمهـا واخوانها اللى مو فاهمين شئ
    حصه : ........................
    أبو محمد عصب من سكوتهم : ايش فيكم ليـه ماتتكلمون وين هبـه
    عبير وأريج : .................
    حصه : بس هبة راحت مع امهـا
    أبو محمد : عارف انها راحت مع أمهـا ليش ؟؟
    حصه : حتى احنـا مانعرف هي جات من الحديقة تبكـي (وقالت له كل شئ )
    أبو محمد عصب من ولدوا كيف يضرب بنت عموا : وينه ؟؟
    أريج : طلع من البيت
    أبو محمد : اتصلوا عليه قولوا له يجيني الحين
    عبير بخوف من عصبية أبوهـا : بابا اتصلنا عليه جوالوا مقفـل
    أبو محمد قام ودخـل المكتب حقواا : من يوم مايجي قولوا له يجي عندي
    البنات : أوكـي

    في بيت نــاديـة
    نوف تصفق وتبوس اختهـا : وااااااااااي فديتك
    رغد : ههههههههههههههههه لو شفتوا شكلها
    نادية : انتي كيف خططتي ؟؟
    رغد : انا كنت ناويه اقول لنوف تخليها تجي بس هيا جات بنفسهـا
    نوف : معقول يتصـالحووا !!! هبه تحبوا
    رغد : وجع لا ان شاء الله
    ناديه : مااظن.. شافتكم مع بعـض وغيـر كـذا ظربهـا قدامنـا كلنـا
    رغد بخبث : ولا تنسوون ماضي حمودي
    نوف : جد هبه مره غفرت له مااتوقع تغفر له مرة ثــانيـه

    في بيت أبو خالد شهد ومشعـل راحوا على بيت عمهم أبو خالد يكملون السهره مع خـالد وغزل
    وأبو خالد نايم
    خالد : انشاء الله تسامحوا
    شهد : اتسامحوا !! احلـف بس محمد مو أول مره يغلط
    غزل : البنت ماتغفر الخيانة والكذب والغدر
    شهد تزيـد : والنفاق بعـد
    غزل : اساسا احسوا يكذب كيف يحبهـا وهو خانها والحين بعد تقول يخونهـا
    مشعل : بس الكـل عـارف انو محمد يحب هبـه
    شهد بسخريـة : أي حب هـذا
    غزل : ايش يحب اذا يحبها ويخونها اجل لو يكرهها ايش بيسووي بصراحة محمد ماعنـدوا مشـاعر ولا يحس
    غزل وشهد اكلـوا مشعل وخالد اللى كل واحد صـار يقول بنفسه الله يعيني
    خالد : الله يعيـن اللى بياخذك
    مشعل ينظر لها ببتسـامة ومن قلب : أميــــــــن
    غزل انحرجت من نظراتـوا وخصوصـا انو اليوم في العزومه اللى صـار بينهم
    شهد ادافع عن غزل : يا هنياله بغزل
    غزل بغرور وتبغى تقهـر مشعل : هه اساسا يبوس يدوا وجه وقفى انو غزل بتاخذوا لالا اني بفكـر اوافق عليه ولا لاء
    خالد : اقول انتوا وياها قوموا سووا شئ نـاكلة
    شهد تاخذ الريموت وتتفرج على الـ tv وغزل طلعت الأي يوند حقها
    مشعل : غزل قومي سوي لي أكل يـلا
    غزل عملت نفسهـا تسمع اغانـي ومو سامعة مشعـل
    خالد قـام وقفل الـ tv
    شهد : خالد بتفرج
    خالد : قومي سوي لي أكل
    شهد : خوخه مشتهية بيتزاء
    مشعل : منوا خوخة ؟؟
    خالد : هههههههه ربي بلاني انت مش مش وانا خوخه
    مشعل : هههههههههههههههههههههه
    شهد : يلا جيبوا لنـا بيتزاء
    خالد : قوم مشعل
    مشعل : والله اهي طلبت منك مو منـي
    خالد اخذ اغراضه وجوالو وهو مبتسم من على الطاوله : من عيوني اجيب للبقرة اللي تبيه
    شهد عصبت : بقره بعينـك يا خوخ
    خالد ضحك عليـها وطلـع
    مشعل غمز لشهـد وشهـد قـامت مشعل قـام وجلـس عنـد غزل وسحب الأي بوند من سمعهـا غزل اللى كـانت منسجمة بالأغاني : وين شهدي ؟؟
    مشعـل : انتي ايش لك بشهـد خليك معاي
    غزل : ميته عليك عشـان اجلـس معاك
    مشعل : أيــه حرام كلها كم يوم وأســافر
    غزل بزعـل : ليــة ؟؟
    مشعل يبتسم بحزن : ماتبيني أســافر
    غزل : لا تسـافر
    مشعل : ولا انـا مـاابـي أسـافر
    غزل : ok where the broblem لا تسـافر
    مشعـل : ماتبيني اتخرج خـلااااص هـاذي أخر سنة لـي وبعدهـا تكونين لـي
    غزل اتذكرت وانـقهرت صح تحب مشعل بس موعاجبها اسلوبوا بالكلام : وانا قتلك بتبطي
    مشعل : اممم يمكن ابطي سنة بس مو اكثر عشان انا اللى ابي بعـد سنـة
    غزل : اففف (جات بتقوم بس مشعـل مسكهـا) تعالي اجلسي خليني اشبع منك كلهـا كم يـوم وانحرم من شوفتـك
    غزل اضايقت انو بيسافر بعد كم يوم وجلست
    مشعل ياخذ الأي بوند : بنزلك أغنية
    قوية على البشر تتكبرين
    قوية غير السماء ماتناظرين
    تصدقي ولا لاتصدقين انتي قوية
    انتي قوية .............إلا عليا
    ياوردتين مرسومتين تذوب فوق الوجنيتن
    ماتعرفين فين الشمس من خدك هدية
    تصدقيني ولا لاتصدقين انتي قوية
    إلا
    ألا علياااا
    لو تسكنين قلبي الحزين وش باقي حب للعاشقين ؟؟!!
    يصير هـذا الحب في قلبي شوية واعطي من اللى جاي من عمري شوية
    تصدقيني ولا لاتصدقين انتي قوية
    انتي قوية
    ألا ................إلا علياااا
    تتبسمين والياسمين من ضحكتك عشق وحنين
    هيا افرحي وعيشي والباقي عليا انا احبك واعشقك وانتي وفيا
    تصدقيني ولا لاتصدقين انتي قوية قويــة
    إلا ............إلا عليااا
    (بصوت مشعل ) ""أحب غزالتي المغرورة""
    غزل : وااااااااو مـرة حلـوة
    مشعـل : اتذكريني فيهـا
    غزل باستغراب : يعنـي انت تحب غروري !!!!
    مشعل يقرب منهـا : وايش اللي فيك مااحبوا
    غزل حست نفسها انها طاحت بلسان مشعل وخدودها صارت وردي مستحية من قرب مشعل
    امـــــــــــــــــــــــــــــــــا في المطبـــخ
    شهد دخلـت المطبخ يوم مشعل غمز لهـا جالسه على الطاولة الصغيرة اللى بالمطبـخ تشرب عصير
    خالد دخـل : سلام
    شهد : عليك السلام
    خالد يحط البيتزا على الطاولـة وجايب معاها سلطات واشياء
    شهد : يم يم ريحتها تشهي
    خالد بخبث : فديت اللي يقولون يم يم
    شهد استحت وسكتت
    خالد : تعالي رتبي العشـاء معاي
    شهد قامت اتسعاده خالد مبسوط وشهد فرحانه تحس نفسهـا زيي المتجوزين

    هدى : طيب بس قولي لي وش اللى صـار
    هبه : ماما خلااااص ماصار شئ
    هدى : ترا انا ماقلت لي أبوك
    هبه : احسن
    هدى : ترا لو أبوك وعبد العزيز عرفوا الموضوع ماراح يسكتون
    هبه : وانا بعـد ماابيهم يسكتون انا خلااااص ماابـي محمد
    هدى بعصبيه : هبه بطلي جنـانك والطلاق انسيه
    هبه : لا انا ابغى طلاقي انتوا ليه ماتبونـي اطلق وهـذا شئ ربي محللووا انا ماابيه خلاااااااااص
    يــــــــــــــــــــــــــــوم جديـــــــــــــــــــــــــــــــــــــد
    بيت أبو محمد
    أبو محمد معصب : هـذا وينـه
    أريـج : بابا جوالوا مقفل
    حصه : ولا جـاء البيت امـس
    أبو محمد : شنو على كيفة الدنيـا يتمشكل وضرب وينام برا البيت
    عبير : خلاص بابا لاتعصب محمد عارف لنفسه اكيد بيرجع
    في بيت غزل
    غزل : بالنسبة لي لو كنت متجوزه ماأحب مشاكلي تكون قدام النـاس كلها بيني وبينه وبس نحلها إذا ادخل احد هتكبر المشكلة او هيكون الحل مايرضي شخص منهم
    شهد : ياكلبه يعنـي بكرا اذا اتجوزتـي ماراح تقوليلي مشاكلك
    غزل : هههههههههههه افكـر بس بجـد هبه غلطت لمى جـات وقالت خاني ومحمد غلط اكثر يوم ضربهـا قدامنـا كلنـا
    شهد : انا لو مكان هبه اجنن محمد لغاية مـاأرجع لـه
    غزل : انا لو مكانها اطلق
    شهد : اهئئئئ طلااااق بعايلتنـا مافيه شئ اسمـوا طلاق
    غزل : لأنوا تخلف شئ ربي حللووا وكمان واحد خانني وضربني وكمان مره تانيه يخوني وارجع له والله نجوم السمـاء اقرب له
    شهد : مااعرف!!
    غزل : اقول.يلا بروح السوق قلت لبابا قال روحوا مع السواق وعبير واريج يقولون الوضع متوتـر بالبيت عندهم ماراح يروحوا معانـا
    غزل وشهد قاموا من الحديقة الا شافوا مشعل وراهم سمع كلامهم
    غزل وشهد : اهههئ ياماما
    مشعل يبتسم : ايش فيكم ؟؟
    غزل : خوفتنـي
    شهد : من متى هنـا ؟؟
    مشعل : توي جاي وين خـالد
    غزل : طلـع من العصـر يلا شهد
    مشعل : على وين ؟؟
    شهد : بروح السـوق
    مشعل يبتسم : يلا انـا اوديكم
    غزل : نو بروح مع السواق
    مشعل : وليـه ؟؟!!
    غزل : بـس كـذا
    مشعل : مزول انو بس كـذا يلا خلصوا وانـا انتظركم بسيـاره
    غزل و شهـد لبسوا عبيهم واخذوا شنطهم وراحوا ركبت سيـارة مشعل الكزس شهد ركبت جمب مشعـل وغزل ركبت وراء
    مشعـل : بتروحون سوق معين
    شهد : اممم لاء
    غزل : لا نبغـ..
    مشعل ينظر للمراية ويبتسم : وين تبين ؟؟!!
    غزل انتبهت لنفسها : لا بقولك انو مانبي سوق معين
    مشعل : اهاا
    شهد اتذكرت : لالا بنروح التحليــة
    مشعل : اوكي
    مشعل ينظر بالمراية وغزل محرجة من نظراتواا وشغل اغنيــة

    خلاص اليوم أبا أتكلم معاه و اشكي له الحال .. و لازم يفهم أنه بقلبي حبه ما هو شويه
    غلاه و شوقـــه نساني شي اسمه راحة البال .. و حبه عامل بقلبي عمايل مو طـبيـــعية
    عرفت من البشر ياما و شفت اشكال و اشكال .. رفضهم كلـــــهم قلبي لأنه القصة جدية
    لأني ما ابي غيــــره و لا في هذه جــــــــدال .. و لا يمكن أنا أتخيل حياتي دونه موليه
    خــــذاني بحسنه و ملحه و قلبي لغيره ما مال .. و ربي إن حنيته بمعنى الكلــــمة حنيه
    و أنا قررت ما أصبـــــــــر و لكن من صبر نال .. و غلاته اللي ذبحت قلبي ترى يا أنا يا هيه
    غزل ياربي انا شنو جابني معاهم وانا عارفة جرأءة مشعل صارت خدودهـا وردي من الخجـل ومشعل يذوب من خجلها وخدوها الوردي
    في الســوق

    هبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه ومحمـد

    أخذت من الزمن حكمه ..~
    وتبقى للأبـــد نبراس ..~
    متى ماطال بي العمـر..~
    تبقى دوم بلسانـي..~
    عرفت أن الخيانه طبــع في عمر الزمن والناس..~
    إذا ماخان بك واحد أكيد بيخون بك ثاني ..~


    1)ياترى شنو قصة خيانه محمد المره الأولى ؟؟..
    2)محمد بيضل لمتى مايعرف انهـا حـامل معقـول هبـه تقولوا؟؟!!..أو تقرر الأنـفصـال بعدين يـعرف؟؟!!..
    3)معـقول غزل راح تـستحمل أسلوب مشعـل اللى يقهرهـا فـيه ؟؟..وشنو قصده (أنتٍ قويـه إلا عليـا)<<وراها سر كبير ..أمـا مشعل راح يستحمل غرور غـزل؟؟..
    أنتظر ردودكــــــــــــــــم وتـــــــــــــــــــــــوقعــــــــــــــــاتــــ ـــــــكم


    حنين الورود


    مدري خطــاي أني مـع النـاس صادقــه~..
    ولا خطاي أني على الفطــره أعيــــش ..~


    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الثلاثاء 4 مايو 2010 - 4:43

    وااااااو البارتااااااات تجنن روووووعه
    ج1/امم مااعرف
    ج2/اتوقع يشووووف التحليل
    ج3/يب يب لا نها تحبووووا بتستحمل
    تسلمي ياقمررررررر

    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الجمعة 7 مايو 2010 - 7:00

    باااااارونة وينك؟؟؟؟؟؟؟؟
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في السبت 8 مايو 2010 - 12:42

    سوووووووري يا قلبي بس الدراسه شاغلتني مرة

    سامحيني يالغاليه ولكي بارتين

    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في السبت 8 مايو 2010 - 12:47

    واااااي حمماااااس بارتين
    مو مصدقه
    اها لالا عادي ربي يسااااااعدك
    يلاااا بانتظارك
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في السبت 8 مايو 2010 - 13:33






    البــــــارت الحادي عشــــــــــــــر

    في الســوق
    مشعل رن جوالوا وبعـد عن البنـات شوي
    غزل : وااو شوفي هـذا الفستان حلو صح
    شهد : مره حلوو
    غزل : تعالي ندخـل
    غزل وشهد طلعوا من المحـل وراحوا اشتروا قهوه ودخلوا محل عطور
    غزل صدمت بشخص وطاحت كل القهوه على صدروا لأن غزل كانت تكلم شهد ولافة وجهها جهتها وتمشي فصدمت فيه
    غزل : اووووه سوري
    أحمد رفع راصوا لهـا : غزل
    غزل عقدت حواجبهـا : انت
    احمد عمروا 23 سنه يمووووت على غزل اختوا مع غزل بنفس المدرسة واختوا هيا وغزل مو مره اصحاب بس اختوا تعرف نوف احمد حلوا وطويل وجسموا ريـاضي
    احمد يبتسم : كيفك ؟؟
    غزل عصبت : لا انت بجد مجنون انا من فين اعرفك عشان تسأل كيفـي
    احمد ياحلوك حتى وانتي معصبه : أسف
    شهد وغزل دخلـوا المحـل : هـذ ايش جابوا هنـا
    غزل : افف ماادرى عنوا
    رن جوال شهد : ألو ....امم .......ليه ........اوكي ........باي
    غزل : مين ؟؟
    شهد : مشعل
    غزل : وينوا
    شهد : شوفي انـا بروح محل ابغى اشتري شوية اغراض وانتي خلي مشعـل يلهى شووي
    غزل : شهدي مو وقته هاذي الاغراض خليها وقت ثاني كل يوم واحـنـا بسووق نشتريها مره ثانيه مالقيتي غير اليوم ومش مش معانـا
    شهد : غزل لا تقعدي الموضوع بس دقايق ادخل لاسنزاء
    غزل : اففففففففففففف طيب
    غزل طلعت من المحـل شافت مشعل يقرب منهـا
    مشعل وهو اللى متفق مع شهد ببرأه : وين شهـد ؟؟
    غزل لمى تكذب تصير تفطس ضحك : مش مش تعال انا ابغى عطر لا اكسسوار اوه انت تعال وبس
    مشعل ابتسم : يـلا
    دخلوا مكياجـي
    غزل : امممم ابغـى عطر فانا فوون و ماسكار 3 بواحد
    الموظف : اوكـي
    غزل تتلفت بالمحل ادور على شئ
    مشعل : ايش فيك ؟؟
    غزل : ادور على عطر
    مشعل : ماتعرفين اسموا
    غزل : هاه لا بس اسموا ولا شئ
    مشعل : ايش اسموا ؟؟
    غزل : خلاص ماابيه
    مشعل : شكل اسموا غلط
    غزل بحرج : تقريبـا
    مشعل : طيب دايم كيف تجيبينوا
    غزل : اقول لخالد يجيبوا لي او يكون واضح أأشر للموظف عليه
    مشعل : طيب قولي لي ايش اسموا
    غزل : لاء
    مشعل مسك يدهـا : غزالي ايش فيك كلوا اسم عطر
    غزل تحاول تفك يدهـا وتبلع ريقها : اس س س اسموا فين حبيبي و و
    مشعل يبتسم بخبث وهو ماسك يدهـا : قدامك
    غزل تحاول تسحب يدهـا : و و وانت حبيبي
    مشعل بخبث : عارف اني حبيبك
    غزل عصبت : هـذا اسم العطر
    مشعل : هههههههههههههههه عارف عارف
    غزل صارت خدودها ورديه
    مشعل : عارفة ايش اللي يجنني فيك لمى تخجلي تذبحي خدودك اتصير وردي يكون ودي اقطعها بووس
    غزل طلعت من المحل ومشعل اخذ اغراضها وطلع وراهـااا
    مشعل خلاص اتجنن من حبوا لغزل : وين رحتي ؟؟
    غزل : انت قليل ادب وماتستحي
    مشعل : ههههههههههههههههه (مسكها من يدهـا وسحبها ودخلوا نعومـي )
    غزل : اهئئئئئئئئئئئئئئئئئ يامجنون
    مشعل ماسك يدهـا عشان ماتطلع ويوريها قميص نوم لونوا وردي مرره قصير وفتحة الصدر كبيره وتحت الصدر شريطة وردي وهو حرير القميص : حلو صح ؟!!..
    غزل خلاص صارت تحس بحراره ومغص ببطنهـا : لااااااااااااا ياربي ايش المجنون هـذا وانا بنت عموا كـذا جرأته اجل كيف لو اتجوزوا ياربي لاااااااااا ارحمني انا مين داعي علي وجيت معاه لا وشهد مستحيه تدخل معاه تشتري ملابس داخليه تعالي شوفي المجنون لا وقميص نوووم هذا ايش فيه
    غزل تحاول تسحب يدهـا من مشعل بس مشعل يمسكهـا اقوى ويشدهـا له أكثـر
    مشعل ينظر لها وهو مبسوط بخدودها الورديه ونظره الخجل اللي بعيونها وبخبث : ماقلتيلي حلو؟
    غزل وهيـا شوي وتبكي : بليز بطلع
    مشعل : عارفه هـذا لمين ؟؟
    غزل : .....................
    مشعـل : هـذا لكي (ويغمز لهـا) مو قتلك بعد سنة الوعد ياغزل
    غزل خلاص مو قـادره تحس رجولها مو شايلتهـا ولا قـادره ترفع راصهـا ولا قادره حتي تبعد عن مشعـل
    مشعل يتأمل بجسمها قداموا واخذ مقاس M ويسحب غزل اللى مطيعة وكأنها بنتـوا ماسك يدها وهيـا ماشيه ولا قادره ترفع راصهـا حتى
    طلعوا من المحـل وجلسوا بكوفي
    مشعل خلاص من السياره ومن يوم ماشغل الأغنيه وهو كان ناوي اليوم يعترف لي غزل بحبوا بس مين خرب عليه ؟؟!!!!...
    صح
    شهـــــــــــد
    مشعل شاف شهد وهيـا جايه لا انا بذبحها كل ماجيت بتكلم مع غزل الا وخربت علي
    شهد : وينكم دورتكم مالقيتكم
    مشعل : هنـا يعني وين ؟؟
    شهد تجلس جمب غزل : غزلي ليه خدودك مورده
    غزل ارتبكت وانتبهت لمشعل اللى يبتسم لهـا انتبهت لعيونوا اللى كلهـا حب وابتسامتوا اللى تعذبها : لا ب ب بس القهوه حـاره
    شهد : ليه هيا شمس يوم تخلي الخدود حمر قهوه ايش فيك ؟؟
    غزل : و ولا شئ يلا برجع البيت
    شهد : جبتي عطرك اللى رجيتيني عليــه
    غزل : اقول قومـي لأني شكلي بذبحك (غزل قصدها انو اسئلة شهد من غير ماتقصد تحرجهـا)
    مشعل : لا والله انا اللي بذبحهـا (مشعل قصدوا انها خربت عليه )
    شهد : لا والله انتي ويـاه
    غزل تحط يدها على فمها وعقدت حواجبها
    مشعل : غزل أيش فيك ؟؟
    غزل : ولا شئ
    مشعل مو مصدق : غزل
    غزل : ولا شئ يلا نرجع
    مشي مشعل وغزل وشهد ماشين
    شهد بهمس : ايش فيك ؟؟
    غزل : من أمس وانا اسناني تعورني مااقدر اشرب عليها شئ تصير تعورني اول والقهوه طاحت على
    أحمد وماشربتها بس هـاذي عورتني
    شهد : مشعــل
    غزل بعصبيه : شهد ياويلك
    مشعل يلتفت لهـم : ايش فيكم ؟؟
    غزل تخز شهد : شهــد
    شهد تطنش : ودينـا على المستشفى
    مشعل باستغراب : ليـه ؟؟
    شهد : غزل اسنانها تعورهـا
    غزل بسرعه : لا تكذب مافيني شئ
    مشعل يركب السيارة وشهد وغزل
    مشعل يلف لغزل وراء : وريني
    غزل ببلاهه : شنو ؟؟
    مشعل : اسنانك
    غزل لاااااااااااااااا ياربي والله مجنون انا كنت شاكه بس الحين اتأكدت : احلف !!
    مشعل : يلا وريني بشوفها بس (وغمز لهـا)
    غزل : مافيني شئ شهد تكذب عليك
    مشعل يرجع ويجلس بمقعدوا عدل وبخبث : أوكـي الحين نروح لدكتور الاسنان ونشوف مين اللى يكذب
    غزل تخاف زيي كل او اغلب البنات من دكتور الأسنـان : لالا ماابي اروح
    مشعل : ليه ؟؟!!
    غزل : لا ماابي اكرره دكتور الاسنان
    شهد : والله معاك حق مافي احد يحب دكتور الاسنان
    غزل : مو كلوا بسببك قايلة ذابحتك اليوم ذابحتك
    مشعل عند المستشفى وطول الطريق وغزل وشهد مهاوش لف عليهم : خلصتوا انتي وياهـااا يلا اشوف نزلوا
    شهد ترفع يدينها : انا مالي شغل اسناني ماتعورني (وتعمل تشيز ) شفت
    مشعل يبتسم على الأطفال اللى قداموا : طيب يلا غزل
    غزل : مش مش ماتعورني تكذب بكرا اذا عورني اجي
    مشعل ينزل ويفتح الباب حقهـا : يلا. شطورة اذا دخلتي معاي عند الدكتور اجيب لك حلاوة
    غزل عصبت : مش مش
    مشعل : ههههههههههههه (ومد يده وسحبها من السيـارة )
    غزل خايفة : لا ماابي دكتور الاسنـان والله كل الناس تخاف منوا ماابييييي
    شهد : انا بروح عند عمي لغاية ماتخلصين
    غزل : مش مش بروح أسلم على عمي أبو محمد عيب
    مشعل ينظر لهـا بنص عين : اية وتسويها فيني وترسلين لي السواق
    غزل : بليز
    مشعل وهو ماسك يدهـا يهز راصه بمعني لا
    غزل : اففففف (وسحبت يدها وكتفت يدينهـا وانتبهت انو مشعل صاير يمسك يدها بكل جرأه )



    أحمد ماسك قلبوا : شفتها شفتها
    حسنـاء اختوا : من ؟؟
    أحمد : ااااه غزل
    حسناء : انت مجنون
    أحمد : اه منها جننتني بحبهـا
    حسناء : بس اهي ماتحبك
    احمد : بس انا ناوي اخطبهـا
    حسناء : اقولك ماتحبك
    احمد : وانتي ايش عرفـك ؟؟
    حسناء : هيا مغروره
    احمد : وهـذا اللى ذابحني اول مره اشوف احد غرورو فيه شموخ عز هيبه تنحب عمري ماحبيت بنت مغرورة زيهااا
    حسناء : وايش اللي عدمك كـذا لا تقول انك يوم شفتها شربت القهوه بصدرك هههههههههه
    احمد : اه فديتها طاحت القهوه منها علي يوم صدمت فيني
    حسناء : قول والله قولي ايش صـار
    وقال احمد لي أختوا القصه كلهــااا
    احمد وحسناء عايشين بجده وامهم وابوهم برااا عايشين وهو جالسين عند جدتهم عشان دراسة حسناء وكمان احمد يتابع شغل ابوه بالشركة اللى بجده


    أبو محمد : هههههههههههههههههههه حرام عليك
    شهد : والله اهي من أمس تتألم من اسنانها
    أبو محمد : الله يعين مشعل والدكتور اكيد هبلت فيهم
    شهد : ههههههههههههههه اكيد


    عند غزل ومشعل
    الدكتور : اتفضلي
    غزل واقفه : لا مو انا اللى تعبانه هو (وتأشر على مشعل)
    الدكتور : طيب اتفضلي
    غزل : ماابـي
    مشعل يسحبهـا ويجلسها ويهمس : اعقلي احسن لك ترا مااجيب لك حلاوه
    الدكتور يقرب ويحط الكمامة على فموا ومعاه شئ حديدي طويل بيشوف فمها غزل ولمسافة متر : ااي لالا
    الدكتور يقرب وغزل لسى مافتحت فمهـا : ايييي
    مشعل وهو واقف فوق راصهـأ ينظر لهـأ : ايش اللى ايي ماقرب منك
    غزل : لالا يعور
    الدكتور يطنش ويقرب ويشوف فمها : امممم الألم اللى من المشروبات البارده أو الحارة لأنوا اسنانك حساسه
    مشعل ينظر لغزل وبنظره ذوبت غزل : مو بس اسنانها اللى حساسه يادكتور
    غزل بفرح : خلصنـا يـلا
    الدكتور : مين قال ؟؟
    غزل : ليـه ؟؟
    الدكتور : لازم لك حشوه
    غزل : لا مستحيل انا مره سويتها وعورتني
    الدكتور : ماشاء الله اسنانك كلها تمام ومافيها سوسة بس هيا حشوة وحده نسويها ونخلص
    غزل : مستحيل
    مشعل : دكتور شوف شغلك
    غزل : لالا ماابي ماابي
    الدكتور : ماراح انسوي شئ مكان الحشوه القديمة نغيرها بجديده بس حتى ابره مانحتاج
    غزل : برضوا لاء
    مشعل بأسلوب حازم : غــزل
    غزل : برضوا لاء ابي دادي وخالد
    الدكتور يقرب منها بيطلع الحشوه والقديمه بس مشعل اتضايق من قرب الدكتور من غزل وكيف الدكتور مرتخي عليهـا
    مشعل : لو سمحت دكتور
    الدكتور يرفع راصه : نعم
    مشعل : أقول أيش رايك انا اللى اسوي ليهـا الحشوه
    غزل قامت من على الكرسي تتسحب بتطلع من الغرفة بس مشعل سبقها ومسكها : وين ؟؟
    غزل : مشعل بليز
    مشعل يبتسم : لا تخافين تعالي
    غزل : ماابـي
    مشعل يرجعها ويجلسهااا ويجلس مكان الدكتور
    غزل : مش مش بلا جنان انت ايش عرفك
    مشعل : ولا يهمك اتعلم فيك ؟؟
    غزل : لاوالله اتخرب لي اسناني
    مشعل يغمز لها : لا تخافين ماراح اخربهـا وبعدين الدكتور موجود
    غزل : لالالا
    مشعل طنش واخذ الجهـاز اللى بيطلع فيه الحشوه القديمه غزل سمعت الصوت من هنـا : لالا ماابي يعووور
    الدكتور : مايعور بس يطلع الحشوه
    غزل : اففف قلت لكم لاء
    مشعل يقرب منهـا وغزل مو قـادره تفتح فمها
    مشعل همس لهـا : غزل فتحي فمك لايصير شئ مايعجبك
    غزل : ماابي
    مشعل يهمس لهـا : خلاص اخلي الدكتور يطلع من الغرفة واخليك تفتحين فمك بطريقتي
    غزل تفتح فمها شفايفها الممتلـئة اللي تذوب مشعل وغمضت عيونها مشعل مالبس زيي الدكتور كمامة تحس بأنفاسوا تحرق وجهها غزل سمعت انو الصوت وقف فتحت عينها شافت مشعل يتأملها وهو قريب من وجهها مره انفاسهم مختلطة ببعض غزل كانت تحاول تبعد وجهها بس مشعل مثبتها الدكتور صار هو يشتغل عند مشعل بدال الممرضه واعطاه الحشوه غزل اهم شئ عندهـا جمالها اتذكرت والجهاز بفمها تتكلم : مش مش
    مشعل شالوا من فمها وبابتسامه وهمس : ياعيون مشعل
    غزل خلاااااص حاسة نفسها بتموت لفت عنه وصارت تكلم الدكتور : ابغى الحشوه نفس لون اسناني زيي القديمه
    الدكتور: اوكـي
    مشعل حط لغزل الحشوة وكمان الدكتور ساعدوا بالكلام وتعليمات واخر شئ يبغوا يتأكدوا الحشوه كده تمام حط لها شئ زيي الورقه اللى معدن
    مشعل يحطها على الحشوه والدكتور يقول لغزل : اضغطي على الورقه
    غزل لقيتها فرصة تتطلع قهرها من مشعـل وعضتوا بقووه
    مشعل : ااااي (يحاول يسحب اصابعوا بشويش)
    غزل عاضة عليه وعيونها فيها الضحكه ولا فتحت فمهااا وصباع مشعل جوا فمهـا
    الدكتور : عضي على الورقة مو اصباعوا
    غزل فتحت فمها : سوري بس احسب اصباعوا
    مشعل يشوف اصباعوا : تحسبي صباعي هـا
    غزل بهمس : تستاهل
    خالد اتصل على جوال غزل ماترد قام اتصل على شهـد وقالت له وجاء على المستشفى
    خالد : وينهم
    شهد : بعيادة الاسنان
    خالد وشهد ماشين بيروحون لهم بس مشعل وغزل سبقوهم وطلعوا
    خالد : ايش صـار ؟؟
    مشعل : ولا شئ بس سوالها الدكتور حشووه واعطاها دواء لأسنانها
    غزل تنظر لمشعل وبنفسها الدكتور سوالي حشووه ياكذاب مشعل فهم نظرتها وهمس لها (ايه مو انا دكتور)
    خالد : تعورتي ؟؟
    غزل : لاء
    شهد : الحمد لله الحين ان شاء ماتعورك
    غزل : انتي استني علي
    خالد بخبث : بمـا اننـا هنـا خلينـا نشوف اسنانك
    غزل من الفرح باست خالد بالمستشفى قدام الكل ومشعل حس بغيرة
    خالد يضحك على اختوا
    شهد : اهئئئئئئئئئئ انا مايعورني شئ
    خالد : لالا مايصيـر لازم كل 6 شهور تكشفي علي اسنانك
    شهد بهبال : اوكي بعـد 6 شهور اجي ان شاء الله
    خالد يسحبها ويدخلها العياده ودخلت غزل ومشعل
    شهد : خوخ بلا جنان
    خالد بخبث : شهد لازم نكشف على أسنـانك
    شهد عصبت : بس انـا مافي شئ يعورنـي
    خالد ومشعل زيي عادتهم يحبوا يرفعوا ضغط غزل وشهد : لالا لازم (يلتفت لدكتور) دكتور مو لازم الواحد يكشف على أسنانه كل 6 شهـور
    الدكتور : طبعـا هو هـذا الصح
    خالد : يلا دكتور شوف اسنانهاا
    شهد : دكتور نصيحة لاتقرب تراني مجنونة ماتعرف ايش ممكن أسووي
    خالد يبتسم : احلفي بس .. يلا دكتور
    الدكتور يقرب من شهد وشهد بحركة سريعه اخذت الجهاز حق الأسنان اللى لمى تضغطي عليه يطلع مويه ورشت على وجه الدكتور
    خالد ومشعل انصدموا ماتوقعوا امـا غزل : هههههههههههه
    الدكتور عصب بس مايقدر يقول شئ يعتبروا اصحاب المستشفى
    غزل : ههههههههههههه خطيره
    مشعل ينظر لغزل اللى تضحك من قلبهـا ويهمـس لهـا : لا انـا غزالتـي مؤدبـه ماتعبتني
    غزل سكتت
    خالد : مجنونه !!
    شهد : قتلكم ماابي مافيا شئ مو بكيفك ....
    خالد عصب منهـا : والله اللى مو بكيفوا انتي دكتور شوف.اسنانها وخلصنـا
    غزل حزنت على شهـد : خالد بليز
    خالد بعنـاد : انا قلت بيشوف اسنانهـا يعني بيشوفهـا
    غزل تنظر لمشعـل معنـاها انو كلم خالد بس مشعـل همس لهـا : مااقـدر أدخـل لأني مسويهـا قبلوا فيك
    الدكتـور قرب من شهـد وشاف اسنانهـا : اممم هيـا امم لاء يعني (الدكتور خـايف يقول انو سنها في سوسة شهد تذبحوا ولازم يقولهم )
    خالد : دكتور ايش فيك المويه مافوقتك ؟؟!!!
    الدكتور اتنرفز : لا بس عندهـا سن في سوسة..
    خالد : هيـا بكبرهـا سوسة ...
    شهد : سوسة بعينـك ..
    غزل : لا حـرام سوسة يعني ابرة وحفر لالا حرام
    شهد : شفتوا حرام بليز لاء ...
    خالد : مو بكيفـك ...
    غزل عصبت شنو هذولا مصدقين نفسهم : تراكم زوتها خلاص عـاد اذا هي تبي تسوي ماتبي كيفهـا اسنانها مو اسنانكم
    شهد تبتسم : كفو والله ....
    خالد : غزل عمـي يقول يبيك ضروري
    غزل باستغراب : why ??
    خالد بخبث : يقول بيغيـر الدواء لبوي روحي لـه ..
    غزل : أوكي وانتوا ؟؟!!
    خالد :خلاص مو مسوين لهـا شئ ..
    غزل ابتسمت : شفتي انا رحمتك احسن منك (وتقلد شهد) مشعل غزل اسنانها تعورهـا .....
    شهد تبتسم وخلاص جالسه تاخذ شنطتهـا بتطلع
    غزل طلعت وطلـع وراهـا مشعـل
    غزل : هاي عمي
    أبو محمد : هـلا غزل اخبارك ؟؟
    غزل تسلم على عمهـا : انا بخيـر انت كيفك ؟؟
    أبو محمد : تمام ....
    دخل مشعـل وسلم على عمـوا **
    أبو محمد : مو حرام عليك اللي سويتوا بغزل ..
    غزل مدت بوزهـا زيي الأطفال : شفت عمي شفت جنني خلاص ..
    مشعل يبتسم : ياعمي اسنانها كانت تعورهـا وجبتها لدكتور ماسويت شئ (وينظرلها) صح غزل
    غزل تتهرب : امم عمـي كيف محمد ..
    أبو محمد يتنهد : مقفل جوالوا وماجـاء البيت من البـارح ..
    غزل : ليـه ؟؟..
    أبو محمد : ماادري عنه انا اوريه حسابوا عندي ..
    غزل : عمي صح بتغير الدواء لبابا ؟؟!!..
    أبو محمد باستغراب : لاء ..
    جلسوا شوي يتكلمون مع عمهم بعدين طلعوا وعرفت غزل ان خالد يكذب بس عشـان تطلـع من العيـاده
    مشعل وهو غزل ماشين : ليه احسك كرهتي محمد ؟!..
    غزل اتنرفزت : لأنوا غلطان
    مشعل : بس اهو يحب هبه
    غزل بسخريه : هه يحبهـا واضح .....(سكتت شوي) اهم شئ الأحترام بينهم غير انو خانهـا قبل كذا وهذاك اليوم جـات وتقول انو خانها مد يدوا عليها وعصب قدامنـا كلنـا كيف يبغاها ترجع معاه وترضي بالنسبة لي انا مااقدر كيف تقدر تضحك معاه من قلبها وهو قبل ضربهـا وعصب انا لمى ازعل من احد في المدرسة مثـلا وبعدين اصير اكلمها ماارجع معاها غزل اللى زمان يوم اشوفها تتكلم معاية وتضحك اطالع بعيونهـا كيف قادرة وانتي اللى أمس كنـا نتهاوش وكأننـا اعداء كيف المتجوزين واللى علاقتهم أقوي من صحبة مدرسة مااقدر اتخيل وكمان انو يكون نام مع غيرهـا بسرير مستحيل اتقبلـ.......(انتبهت لنفسها وكيف جالسـه تتكلـم بكلام زيي كده مع مشعل صارت خدودهـا وردي جـات بتروح بس مشعل مسك يدهـا )
    مشعل بهمس وهو يطـالع بعيونهـا : تعجبني افكـارك لأن كلها مشاعر واحاسيس
    غزل ارتبكت وسحبت يدهـا اليوم جننها مشعل
    امـــا عند شهد وخـالد
    شهد شافت أبرة البنج صـارت دموعهـا تنزل
    خالد قرب منها ومسح دموعها : ليه الدموع ؟؟
    شهد بترجي : خالد ماابــــي ماابــــي
    خالد : ياعيون خالد كـذا ولا كـذا لازم تسوينها
    شهد : لا ماابي خلي السوسة عاجبتني
    خالد بخبث : بس انا مو عاجبتني
    شهد بخجل : بس يعـور
    خالد يمسك يدهـا : انــا معاك
    شهد وخالد من يومهم عاند واعانـد حست بحنان خـالد يوم مسك يدهـااا لغاية ماخلصت

    يـــــوم جديـد
    محمد طول اليومين وهو يتصـل على هبـه بس ماترد عليــه
    رجـع البيت دخـل جناحه صح صـار له يومين ماجاء البيت بس الغرفة ماسكة فيهـا ريحة العطور
    ضـاق صدرة دخل بياخذ شـاور شـاف قميصهاا حاطتوا بغرفة الملابـس وجمبوا ظرف اخذ القميص شم ريحتهااا اللى تأسرووا فتح الظرف لقيه تحليل حمـل
    محمد انصـدم هبه حــامـل كيف ومتى وانا الى زعلتــك ليه ياهبه بتحرميني منك وانا اللى اليومين اللى فاتت جننت نفسي وانتي لا تردين على اتصالاتي ولا رسايلي
    اخذ شـاور سريـــع واتصل على


    غــــــــــــــــــــــــزال المشــــــــــــــــــــــــــعــل

    دخيلك لاتذوبـ ا حروفي بـ منطوقك المعـسـول
    على حـّمر الشفايف بـ استقر .. والله يـخلينـي


    1) على مين راح يتــصل محمد ؟؟..وشنو راح يسوي بعد ماعرف أنهـا حــامل ؟؟!!..
    2)مين أحمد ؟؟وشنو قصة يحبهـا ويبي يخطبهـا؟؟!!..
    3)شنو نهــاية جراءة مشـــعل مــع غــزل ؟؟..وإلى وين بيوصلون ؟؟!!..
    أنتــــــــــظر ردودكـــــم وتــــوقعــــــــــــــــــاتكـــــــــــــــم


    حنين الورود


    هل شاهدت حجّاراً وهو يكسر الأحجار؟
    إنه يظل يضرب الصخرة بفأسه أو معوله ربما مائة مرة،
    دون أن يبدوا فيها أدنى أثر يُبشر بكسر أو فلق،
    وليست الضربة الأخيرة حققت النتيجة!، بل المائة ضربة التي سبقتها..
    وما اكثر الذين يرجعون من منتصف الطريق،
    بل ما أكثر الذين ييأسون من كفاحهم قبل ان يجنو ثمرته ربما بزمن وجيز،
    ولو استمروا وثابروا حتى الضربة الواحدة بعد المائه لحصدوا كل ما زرعوا وأكثر....
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في السبت 8 مايو 2010 - 13:41




    البـــــــــــــــارت الـــثانـــــــــــــي عـــــــــــــشـــــــــــــــر


    محمد انصـدم هبه حــامـل كيف ومتى وانا الى زعلتــك ليه ياهبه بتحرميني منك وانا اللى اليومين اللى فاتت جننت نفسي وانتي لا تردين على اتصالاتي ولا رسايلي
    اخذ شـاور سريـــع واتصل على
    محمد : ألو سلام
    تركي : هلا عليك السـلام
    محمد : كيفك تركـي اخبارك ؟؟
    تركي : بخير انت كيفك ؟؟
    محمد : بخير تركي هبه كيفها
    تركي : بخير الحمد لله
    محمد : تركي اسمع ابيك اطلع هبـه من البيت
    تركي بنرفزه: ليش ان شاء الله
    محمد بعصبيه: يعني ليـش بصالحهـا
    تركي : لا
    محمد : وليش ان شاء الله
    تركي : مااضمنك على اختي
    محمد بدى يفقد اعصابه : أقول تركي تروح الحين وتقولهـا انك بطلعها ولا أحد يعرف مفهـوم
    تركي : اوكي أشوف
    امـــا سلطان اللى صـار كل مايكون فيه أروراق لبيت عمه أبو محمد عشان يعطيها محمد وهو اللى يروح يوديها عشـان يشووف عبير
    عبير بفرح : أحلفـي ؟؟
    أريج : والله توي سمعت أمي تقول انو سلطان بيجـي
    عبير: واااي واحشني كثير فرصه اشوفه
    أريـج : هههههههههههه بس انتبهـي لايصير موقف يحرجكـم
    عبير : لالا هاذي المره اخذه احتياطي بكون بالحديقة واشوفوا من يوم ماينزل من السيـارة ولمى يدخل المجلس زجاج يعني اقدر اشوفوا من الحديقة وهو جالس بالمجلـس
    أريج تقوم : ههههههه طيب يااحتياطي اقوم اخلص صار لي يومين ماداومت بالمستشفى
    عبير طلعت الحديقة تنتظر سلطان اللى نزل من سيارته
    عبير اااااااااه فديته على هشياكــه ولا الطول
    سلطان جـاي انو يبي يشوفهااا دخل وجلس بالمجلـــس عبير قربت من جدر المجلس اللى زجـاج بشويش وارتخت تبغى تشوفوا شافهـا انتبه لهـا وابتسم خرج من المجلــس بهدوء وعبير ماانتبهت انو طلع رفعت راصها بتشوفوا مالقيتوا عبير وقفت ماشافتوا هـذا وين راح أففف
    سلطان من وراهاا : بستي (قطوتي) شتسوين هنـا ؟؟
    عبير لفت : اهئئئئئ سلطان
    سلطان بابتسامة ذوبت عبير : ياعيون وقلب سلـطـان
    عبير بتروح بس سلطـان مسك يدهـا وباسهـا : وحشتينـي
    عبير خلاص قلبت طماطـم : ...................
    سلطان غمز لهـا : ترا قلت لهم اني بخطبك
    عبير خلاص مو مستحملة أحراج أكثر من كـذا سحبت يدهـا ودخلت الفيلا على الدرج أريج نازلـة : هههههه شكلك طحتي بموقف محرج من حمارك باين
    عبير تاخذ نفس : اااه يويلي كنت اراقبة من الحديقة ماشفتوا يوم فكرت الا وهو وراي يقولي بستي ايش تسوين هنـا
    أريج : ههههههههههههههههه واااي أحراج
    عبير تنط قدامهـا : بس قال بيخطبني
    أريج انتبهت انو سلطان دخل صارت تنظر لي عبير انو انطمي اسكتي وعبير على الدرج تغني
    بشروها وعلموها قولولها اني ناوي اخطبها من ابوهـا
    بشروها وعلموها اني اناوي اخطبهـا من ابوهــا
    قولوا لها محبوبك بعد كم يوم عندك جاي مشتاق ويبي يطلبها
    أريج بهمس لعبير اللى على الدرج ترقص وتلف: عبير سكتي عبير بس بنت بــس
    عبير تلف على الدرج : شوفوا دمعه الفرح بعيـ.....
    سلطان فاطس ضحك على شكلهـا بس سكت وقالها وهو يبتسم : أي والله محبوبك بعد يومين عندك
    عبير من الفشلة والاحراج طلعت على الدرج ركض تطلع درجة واطيح بعشرة وترجع تقوم وتركض

    تركي : هبه يلا نغير جو
    هبه : تركي مو فايقه لك انت اطلع وغير جوا على كيفك
    تركي يسحبها من على السريـر : يلا بلا كسل بنطلع ونغير جوو
    هبه قامت وترتبت وطلعت معاه
    محمد كان متفق معاه يجيب هبه لشقة لمحمد كان بيسكن فيها بس هبه كانت تبى تكون مع اهلوا ومع عبير واريج

    في المستشفـــــــــــــى
    أريج كانت بأجازة يومين دخلت العيـادة وهي مشتاقة لـعبد العزيز
    عبد العزيز أول مادخلت وقف وصار يطالع فيهـا
    أريج انحرجت من نظراته : س س س سلام عليكم
    عبد العزيز : وعليكم السلام ....نورتي
    أريج بخجل : تسلم
    عبد العزيز : وحشتيني
    أريج لا العايلة كلها جريئه : ................
    عبد العزيز : مو حرام عليك تغيبين يوميـن
    أريج : كنت ابي ارتاح شوووي
    عبد العزيز بعتب : ترتاحين وتعذبيني
    أريج لا أنـجـنـوا : .............
    عبد العزيز : بس في عقوبـة
    أريج باستغراب : نعم ؟؟!!
    عبد العزيز : احم احم بعد يومين بطلب طلب ياويلك ماتوافقين
    أريج : شنو طلب التهديد هـذا ؟؟
    عبد العزيز يبتسم : يومين وتعرفين


    هبه وتركي
    هبه : تركي انت وين جـاي
    تركي عـارف أنو هبه ماتعرف شقة : تعالي بوريك شقة بشتريهـا
    هبه استغربت : تشتري شقة ؟؟ ليه انت لسى بدري على جوازك
    تركي اااه الغالية وحشتني من زمان عنها : انتي انزلي الحين
    نزلــت هبة وتركي وطلعوا دخلـوا الشقة
    هبه تتأمل الشقه : امممم حلوه ذوقها حلو
    تركي من وراهـا تسحب بشويش وخرج من الشقة
    هبه : تصدق ماتوقعت ذوقك حلو
    محمد يطلع من غرفة النوم ويقفل الشقه : طبعـا لو مو حلـو مااخترتك وتزوجتك
    هبه انصدمت محمد كيف راحت عند البـاب تحـاول تاخذ المفـتـاح بعصبية : هات المفتـاح
    محمد وهو وهبه يتحاربون على المفتـاح باس خدها : مـافي مفتـاح
    هبه تمسح خدهـا عن بوستـوا : أقولك أبغـى أطلـع من هنـا افتح البـاب
    محمد : امممم شكلك راح اتجنيني على المفتـاح وماراح تسكتين عنه صح
    هبه بثقة : طبعا لأني بطلع من هنــا
    محمد يحط يدوا من وراء خصرهـا ويسحبها معاه عنـد الشبـاك ويرمي المفتـاح : طيب والحين ؟؟!!
    هبه : اهئئئئئئئ كيف نطلع من هنــا !!!!
    محمد يبتسم : ومين. قلك انـا بنطلع من هنــا
    محمد يقرب منهـا يبغى يبوسهـا بس هبه دفتوا : لا تقرب مني ماابيك
    محمد بخبث : مايهم اللى يهم اني ابيك
    هبه ترجع على وراء : محمد لا تقرب
    محمد يقرب منها : ااااه يازين أسمي من فمـك .......................................

    في بيت أبو عبد العزيزعلى الغداء
    أبو عبد العزيز: وين هبه ؟؟
    تركي شرق بالعصير (غص) ......................
    هدى : يمكن بغرفتهـا روح ناديها ياتركي
    عبد العزيز : أي والله انا اليوم ماشفتهـا
    تركي : ام ..بس ......يعني (استجمع قواه)هبه مع محمد
    الكل بصدمه : شنووو؟؟؟
    عبد العزيز : كيف ؟؟؟
    تركي : هو اتصل علي وقال انـوا يبغي يشوفها وديتها لـه
    عبد العزيز : وهي تدري ؟؟
    تركي بخوف : لاء
    أبو عبد العزيزعصب : غبـــي تتصرف من راصك ولا لك أهل تسألهم
    هدى : اتصل عليها الحين
    عبد العزيز اللى كان يتصل عليهـا : جوالها مقفل
    تركي : محمد أخذواا
    عبد العزيز يقوم : وينهم أنـا بروح لهم
    أبو عبد العزيزعصب : لا والله انت وياه كل واحد يقرر من راصه
    عبد العزيز وتركـي : اسف يبه
    هدى : أبو عبد العزيز خليه يجيبها
    أبو عبد العزيز تنهد : خلاص خليهم يمكن يتصالحون وانا بكلم محمد




    عند محمد وهبه
    محمد طالع من الحمام بعـد مـاأخذ شـاور شافها على السرير جلس جمبهـا وباس جبينهـا وبهمس : أحبك
    هبه تبعد عنه وبقرف : وانـا اكررهك
    محمد يسحبهـا له ويحظنها وهو ساند نفسه على السرير وبهمس في اذنها : شكل قلبي لسى زعلان
    هبه بنفسها ياربي قربوا يذبحني وقال ايش لسى زعلانة كأنوا كلف على نفسوا وقال أسف ااه منك يامحمد عارفني اني اسامح ليه كل النـاس حتى لو حبت تدوس على قلبها عشان كرامتها الا انا مو قـادره على طول اسامحك ليه؟؟!!!! .....
    محمد وهو حاظنهاا عض اذنها بخفه : حبي زعلان ؟؟
    هبه بعدت عنه وقامت بتاخذ شـاور دخلت الحمام ومحمد قام عند باب الحمام : حبيبي شنو بتلبسين !!!!
    هبه وهيـا بالحمام : اهئئئئئئ لا ماعندي ملابس
    محمد : هههههههههههههههه لاتخافين حمودك جاب لك ملابسك

    عند أحمد وحسنـاء
    حسنـاء : اممم بس انا وهي علاقتنـا عادي يعني مو أصحاب
    احمد : حسناء حبيبتي لخاطري اتعرفي عليهـا عشـان اخوك
    حسناء : احمد انت ايش تبي بغزل مغرورة وغير كـذا دايم اسمع نوف تسب وتسخط فيها
    احمد : ياحسناء افهمي قلبي تعلق فيها احبهـا
    حسناء : خلاص ماباقي على المدرسة شئ ان شاء الله احاول اتقرب منها
    احمد يبتسم : تسلم لي اختي والله


    شهد : اففففففففففففف
    العنود : افييييييييييييييين
    مشعل : قروب الأفف ايش فيكم ؟؟!!
    شهد : باقي أسبوع على المدرسـه
    مشعل يبتسم : طيب ..
    شهد : لا بس بنرقص من الفرحة
    مشعل : اجل انا ايش اقول اللى بعد كـم يوم بسـافر
    شهد : انت بعد المدرسة بأسبوعين تبداء دراستك وبعد تخلص السنة قبلنـا
    العنود : اممم متى بنروح المكتبة ؟؟!!
    شهد : مستعجلة ..بس انا وغزل بروح السووق أول
    مشعل فتح عيونه : ياظلام أمس كنتوا بالسووق
    شهد : مشعل ايش فيك هذيك روحة سوق بس لمجرد الطفش اما بكره عشان اغراض المدرسة
    مشعل يفكر : اممممم لمجرد الطفش اشتريتوا السوق اجل لو تبغون اغراض شنو بتسووون
    شهد : ههههههههههههههههههههه


    هبه ومحمد
    خرجت هبه من الحمام وهيــا لابسة روب الحمام شافت محمد مرتب الغرفـة بنفس الطريقـة اللى هيـا رتبت فيها جناحهم والأنوار الهادية والعطور اللى تجذب وقميصها اللى كانت مجهزتة
    انتبهت للغرفة جلست على طرف السريــر وصـارت تبكي تبكي بقووووه قهر وألم وجروح
    محمد ظمهـا بقوووه لصدروا : بس ياعمري بس
    هبه تحـاول تبعـد عنـوا بس مو قـادرة : ابعد عني
    محمد يظمهـا اقوى ويبوس راصها : ياعيوني بس افهمي الموضوع والله ماخنتك
    هبه من أول يوم كانت تـنـتـظر منوا كلمة ماخنـتـك وهيا راح تكذب عيونها وتصدقواا لأن حب محمد مجننها بس من العصبية صارت تقول كلام استفزز محمد وضربها ولمى راحت البيت ندمت على كلامهـا ومازعلت من الكفين اللى اخذتها منوا لأنها عارفة انو كلامها جـارح لمي سمعت ماخنتك هدت على صدروا
    محمد يمسح على شعرهـا المبلول : والله ياهبه أني احبك غلط مره وعتك اني ماراح اعيدهـا
    (بعد جواز هبه من محمد بـ 5شهور شافت محمد بستـار بكس مع واحد من اصحابة وبنتين وقتها هبه زعلت منوا ومحمد وقتها وعدها انها نزوة وان صاحبوا اغراه )
    كمل: وهذاك اليوم رغد طلبت تكلمني لوحدنـا عشان تبغى تشتغل في شركة عمي وانتي عارفة انو احنـا كلنـا نعتبر املاكنـا وحده وكانت تسال انها اذا تقدر تشتغل معانـا
    هبه بدلع ترفع راصها من على صدره : لاوالله تبغى تشتغل تقوم تضحكون وتمسك يدك
    محمد يبوس خشمها اللى حمر من البكى : اضحك لأنها كانت تعلق على نفسها تعليقات تضحك ومسكة يدي اتوقع انك فهمتي انها تبغى تقهرك فقط لاغيـر
    هبه : وانت كيف تسمح لنفسك تجلس معاها وهيـا تقريبا كاشفة
    محمد : وانا ايش على هي راضيه على نفسهـا
    هبه : ................
    محمد بخبث عرف انها سامحتوا همس لهـا : تحبيني !!
    هبه : ................
    محمد بخبث : ترا بعلم ولدي عليك واقوله امك قلبها قاسي
    هبه ماانتبهت : انا قلبي قاسي .؟؟؟
    محمد : ههههههه لاوالله ام الطيبة فديتك
    هبه توها تركز : اهئئئئئئئئئئ انت عرفـت
    محمد يرجعها لحظنوا : ايه قريت التقريـر
    هبه تمسك بطنهـا وبحزن : محمد لا تستغل انـي اسامح وتجرحني ترا انا لي فترة اتحمـل وبعدين مااعرف ايش يصير فيني
    محمد يرفع وجها له : مو المفروض انا بعد ازعل لأني هاذي المرة ماغلط وانتي مارضيتي تسمعين لي
    هبه : انـ.....
    محمد حط اصباعه على شفايفهـا : اششش خلااااص ننسى أوكي
    هبه بابتسامة حب : اوكي

    يوم جديد
    شهد : غزل حرام عليك ..
    غزل : وانا صادقة ذيل الكلب اعوج عمر محمد ماراح يتعدل محمد رجال تبـع غرايزوا..
    شهد : المهم انهم اتصالحوا الا ماعرفتي ايش صار بعبـيـر وسلطان
    غزل : هههههههههههههههه الا اتصلت وقالت لي
    شهد : ههههههههههه غبية جالسة بدرج ترقص وتغني
    غزل : ههههههههه اتخيلت الموقف هههههههههههههههههههه
    شهد : ههههههههههههههههههه راح تجلس ذكرى محرجة طول العمر
    غزل : ههههههههههههههههه مو كأنوا كل حبهم مواقف تفشل مو بس محرجة
    شهد : ههههههههههههههههههههههههههههههههه من جد
    في نفس اليوم كان مفرح لـ أربعة أشخاص عبير أريج سلطان عبد العزيز لأن كل واحد خطب حبيبته وحددوا الملكة بعد أسبوعين
    في جلسة الشباب أبو سلطان
    خالد : والله ماادري على أيش مستعجلين العصر خاطبين والملكة بعد اسبوعين
    عبد العزيز : والله لو ودي خطبت العصر وتجوزت المغرب
    الكل : هههههههههههههههههههههههه
    سلطان : لالا انا عندي عذري وبعد مقنع
    خالد : لا ياشيخ وايش عذرك ؟؟
    سلطان : اخوي بعد 3 اسابيع بيسـافر ماايصير مايحضر ملكتـي
    مشعل بخبث : خلاص انا دراستي كلها 8 شهور بعد 8 شهور ملك
    سلطان فتح عيونه : اقول اسكت انا من هنـا لـسبوعين بموت وتقولي 8 شهور
    الكل : هههههههههههههههههههههههههه

    عند البنــات
    العنود : مصرقعين بس اسبوعين
    شهد : من جد
    غزل : يلا انشاء الله نلحق
    شهد : اممم يكفي الوقت لأنها بعد بالبيت
    العنود : ايش بتحطون زفــة ؟؟!!
    أريـج : اممم ابى موسيقى كلاسيك
    عبير: انا مااعرف
    غزل بخبث : ولا يهمك ارتب لك احلى زفــة
    شهد بخبث : وانا بعـد عندي اغاني خطيرررة
    عبير بطيب نيه : تسلمون لي


    عند الأمهــــــــــاااااات
    حصه : الله يهديه محمد قلت له تعالوا انت وهبه واحظر خطبة خواتك
    هدى : اهم شئ انهم اتصالحوا
    حصه : ايه والله
    هدى : ماقالك متى بيفكها من الحبس
    حصه : هههههههههههه يقول بيجدد شهر العسل
    نوره : وش شهر العسل اللى بشقة
    حصة : مو عـارفة محمد
    نورة : إلا وين عمتي ؟؟؟ (الجدة مزنـه )
    حصه : تقول تعبانـه شووي

    هبه و محمد
    محمد جالس على الاب توب يسوي شغل الشركة لأنوا صار له يومين ماداوم
    هبه جالسة طفشانه : لو خليتنا نروح ونحظر خطبة مو احسن !!
    محمد : لا مو أحسن ؟؟!!..
    هبه : بس شتسوي من أول
    محمد بخبث : داخل بدردشة بنات ..
    هبه ولعت وقامت جمبة وسحبت الاب توب
    محمد يبوس خدهـا : هههههههههههههه شوي شوي
    هبه عصبت تضربوا على كتفة : سخيف
    محمد يحظنهـا : فديت اللي معصبين
    هبه وهيا بحظنوا : حمودي كيف بنطلع من هنـا ؟؟
    محمد : مليتي ؟؟
    هبه : لا .. بس اسئل انت رميت المفتاح
    محمد : هههههههههه عندي سبير
    هبه : ههههه والله يوم رميت المفتاح خفت تاكلوا
    محمد يعض خدها : لا والله ايش رايك اكل خدك ؟؟
    هبه بدلع : اااي بس من جد ذكرتني بأفلام الكرتون هههه
    محمد بخبث : افلام الكرتون ؟؟ لالا انا فلم غير .................................................. ....

    مر الأسبوووووع والكــل مشغوووول بتحظير لملكة عبير وأريج
    في بيت أبو خالد الساعة 9 ونص
    غزل جالسة وقدامهـا جزم مدرسة (اكرمكم الله) شكل الجزم كيوت وجزمها فلات مو جزم رسمية اتوقع عارفين الجزم البناتية الحلوة وبجميع الألوان
    و8 شنط كانت فخمة وماركة كانت 3 شنط فوشي وشنطة سودء من اكسسواريز وحده وردي من girls
    وحده جينز من x o وحده موف من miss whit ever وحده بني جلد من محل ملابس ماركة nexst
    وقدامها على طاولة الصالة اكسسوارات الدنيـا وعلى الكنب دفاتر وردي وفوشي بالفرو والفصوص
    ونفس الشئ شهـد
    دخل مشعل وخالد وانصدموا
    خالد : ايش صاير ؟؟
    مشعل : في محل رامي اغراضوا عندكم ؟؟!!
    غزل وشهد : هههههههههههههههههههههههههه
    غزل : ليـه يعني ؟؟
    خالد : ايش هذا مجانين مية جزمـة والف شنطة ولا شنو الاكسسوارات
    شهد : هاذي اغراض المدرسـة..
    مشعل بصدمة : اغراض المدرسة والدفاتر فرو وجلد وردي قال اغراض مدرسة ولا سهرة
    غزل وشهد : هههههههههههههههههههه
    خالد : بجدكم هاذي للمدرسة ؟؟!!..
    غزل : ههههههههه صح انت اول مره تشوفني وانا عارضتهاا اممم هيا ذي اغراض المدرسـة
    مشعل بتريقة : محضرين لكم سنه قدام ؟؟!!..
    غزل بجدية : لترم واحد بس ..
    خالد : نعم متى يمديكم تلبسونها ؟؟
    شهد : تراكم جلطونـا ايش فيكم ؟؟
    غزل : انت اتشوفها تستغرب بس هيا كل لون شنطة مع جزمة (الله يكرمكم) والاكسسوار
    شهد قامت تحط اغراضهـا بكيس وطلعت بتحطها بسيارة مشعل
    غزل : خلودي انا اعطيت دادي الدواء اعطية الابره
    خالد لقيها فرصة يشوف شهد وقف : اوكي
    امـا غزل كانت مندمجه تتفرج على الاكسسوارت وتقيس وتفصخ بالاسوارة والحلق مشعل يتأملهـا بكل تفاصيلها وحركتهـا طريقة ترتيبهـا للشنط ..كيف تقيس اللأسوار ..تعض على شفايفهـا لمى ماتقفل معاهـا الأسواره ..
    خالد : شهودتي
    شهد لفت له : هلا
    خالد : ايش ريك املك عليك مع سلطان وعبد العزيز
    شهد : اهئئئئئئئئئئئئ مجنون
    خالد : ياعمري مجنون فيك
    شهد : .......................
    خالد : طيب خلاص بعدهم بأسبوع
    شهد : لاء
    خالد : اجل متى ؟؟
    شهد : مااعرف
    خالد : خلاص اسبوع الا يوم ويووم
    شهد : هههههههههههههههههه خالد
    خالد : ياعيون خالد طيب قولي متي تبين
    شهد بحرج : على الأقل اتخرج من الثانوي
    خالد : اففففففففف يعنـي سنة
    شهد رجعت عند غزل ومشعل وخالد راح يعطيــه ابوه الأبرره
    شهد : بكره بنروح السوق
    غزل : اممم مو عـارفة أيش اشتري للملكة
    شهد : في محل فساتين حلو نروح له
    غزل تفكر : اممم ok why not
    مشعل بخبث : غزل ايش فيك ؟؟
    غزل باستغراب : شنو ؟؟
    مشعل : انا اسألك
    غزل : ايوه مو فاهمة مافيني شئ
    مشعل بابتسامة خبث : ليه خدودك مورده ؟؟
    غزل تلمس باصابعها الصغيرة خدودهـا : ماادرى مافيها شئ
    مشعل : مستحية مني ؟!!
    غزل لا بجد مجنون : انت اللى ايش فيك ؟؟
    مشعل : اعترفي قولي انك مستحية منـي
    غزل قامت وقفت : اوووه بجـد مجنون
    طلعت غزل الحديقة وقفت قدام المسبـــح وهيـا صح تستحي من مشعل بس برضوا احرجها وكمان انحرجت انو عرف انها تنحرج منوااا ماحست إلا بشخص يحظنهـا من وراء
    غزل صرخت وبعدت عنــه وبعصبيه : انت مجنووووووون قليل أدب
    مشعل يبتسم : ياقلبي ليش عصبتي (ويقرب منهاا وغزل ترجع على وراء من الخوف لغايـة ماصـار ضهرها على جدر الحوش ومشعل قدامهـا )
    غزل خافت من مشعل : اااا ..اا..بـ ...ع.....د عنــ...ي
    مشعل : ليش خـايفة ؟؟
    غزل مو قـادرة تتكلم من الخوف : يا ... مجـ..نـو...ن اا بـعد
    غزل حاولت تدفه بيدها بس مشعل مسك يدهـا
    مشعل قرب منها



    محمد وهبــــــه
    محمد ::...

    اليوم هوا أسعد يوم في حياتي فــحياتي
    وقلبي عادا إلي
    فهي هبة من ربي وهبها لي
    ولكن هناك شعور يخالجني
    لماذا أحس أنها لم ترضى تمام الرضى ؟؟
    لماذا أحس أنني في نظر الجنس الناعم انسان ناقص ؟؟
    هل هوا بسبب خيانتي ؟؟
    هل حقا أنا حيون بشري يمشي خلف غرائزة ولا يتوقف لثواني ويفكر بعقلة؟؟
    أم أن هذا ماأريدة أنا أن أمتع نفسي وأتجاهل القلب الذي جرحته وتركته ينزف أكثر من مرة؟؟
    ولكن يكفي إلى هنا سوف أتوقف إلى هذا الحد
    يكفني جرح لقلب أميرتي
    فاليوم عادت لي بسبب قلبها الطيب فقط
    ومن المؤكد أن قلبها الطيب لن يسامحني بعد ذلك
    فقد تجاوزت حدودي
    ..~~~...


    دلع الورود



    1)معقول أنتهى موضوع محمد وهبـــه ؟؟..وخلاااص هبه راح تسكت ؟؟!!..
    2)شنو رايكم بجنان عبـيــر اليوم ؟؟!!..معقول راح تستمر ربشتهـا حتى بعد الجواز ؟؟!!..
    3)شنو ناويـين غزل وشــهد بـ عبـيـر؟؟!!..
    4) على أيش مشعل نــاوي مـع غزل ؟؟وليه غزل خافت معقول جراءتــه توصلوا لخطوط المفروض مايتعداهـا ؟؟!!!..
    انــــــــتــــــــــظر ردودكــــــــــــــــم وتــــــــــوقـــعـــــــــاتــــــــــــــــــكم ..



    حنين الورود


    اجعلها عادة كل ليلة ألا تنام إلا إذا استطعت أن تجعل شخصا واحدا ممن قابلت ذلك اليوم:
    أحكم، أو أسعد، أو أفضل

    صْدمْهَ شُعَوريْ بآلبْشَر مْآأهيْ غَرْيبهَ
    بسْ آلغْريبَه ليْه آنآْ مآتعَلمتْ .. ؟؟!!

    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في السبت 8 مايو 2010 - 13:50

    يسلموووووا رووووعه
    بجد ابداااااااااااااااااع
    ج1/لا ماااتوقع بتسكت
    ج2/هههههههههههاي يارب تجلس كذا
    ج3/مقلب جديد
    ج4/ يالبى مشعل ياناااااس لالا ماتوصل لشئ كبير
    تسلمي يااااعسل
    بس بسال الاثنين فيه بارت؟؟
    الله يعطيك العافيه
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في السبت 8 مايو 2010 - 14:00

    ان شاء الله يا قلبي راح يكون في بارت


    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في السبت 8 مايو 2010 - 14:27

    وااااااااااااااااااااااي حمااس
    انتظرك
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الأحد 9 مايو 2010 - 14:43


    [size=25]البـــــــــــــــــــــــــــــــــارت الثالث عشــــــــــــــــــــــــــر
    طلعت غزل
    الحديقة وقفت قدام المسبـــح وهيـا صح تستحي من مشعل بس برضوا احرجها
    وكمان انحرجت انو عرف انها تنحرج منوااا ماحست إلا بشخص يحظنهـا من وراء

    غزل صرخت وبعدت عنــه وبعصبيه : انت مجنووووووون قليل أدب
    مشعل يبتسم : ياقلبي ليش عصبتي (ويقرب منهاا وغزل ترجع على وراء من الخوف لغايـة ماصـار ضهرها على جدر الحوش ومشعل قدامهـا )
    غزل خافت من مشعل : اااا ..اا..بـ ...ع.....د عنــ...ي
    مشعل : ليش خـايفة ؟؟
    غزل مو قـادرة تتكلم من الخوف : يا ... مجـ..نـو...ن اا بـعد
    غزل حاولت تدفه بيدها بس مشعل مسك يدهـا
    مشعل قرب منها وباس خدهــا
    غزل : يامتخلف
    مشعل طلع جوالة من جيبه : لالا غزل سوري لا تخافين انا بتصل على عمي واقول له اني غلط بس بصلح غلطي واتجوزك
    غزل وصلت معاها : انت مجنوووووون اترك يدي
    مشعل يحط
    الجوال على اذنه : ألو ...عمي ..........اسمح لي بكلمك بموضوع
    ............تسلم ...........بس انا ابي اتجوز غزل ...........عشان انا
    وغزل

    غزل صارت تصارخ : يامجنون أكرهك أكرهك بابا بــــــــــابــــــــــــا
    مشعل رجع جواله لجيبه لأنوا كان يكذب ماتوقع غزل تعصب لدرجة هاذي : ليش معصبة ؟؟
    غزل خلاص عصبت : مجنون متخلف فيك شئ شلون تقول لي بابا كذا وانت بس حظنـ..
    مشعل بخبث : اممم انا بس ايش ؟؟
    غزل ارتبكت : اا ا اترك يدي
    مشعل قرب من أذنها بهمس : أحبك
    غزل تحس انفاسوا تحرق رقبتها واذنها تحاول تبعد بس هيا صغنونة ومشعل ضخم وماسكها عدل
    مشعل صار
    واقف قدامهـا ويتأمل عيونها وجهها اللى صار احمر مو بس وردي : بجد أحبك كل
    سنة اجي من برا القاكي محلوه واحبك اكثر ماقدرت استحمل لغاية مااتخرج
    واعترف لك بحبي أحبـــك

    غزل صارت ترتجف ومشعل ماسكهـا
    مشعل يضغط على يدها بأقوى يهدي من توترهـا
    مرة 5 دقايق وغزل منزلة راصها بالأرض ويدها ترتجف ومشعـل ماسك يدها يخفف من توترهـا
    غزل حاولت تسحب يدهـا بس مشعل سحب كف يدها الناعم الصغير لشفايفه وطبع قبلة عليه
    غزل خلاص بتموت على نفسها من الاحراج مو قـادره حـتى ترفع راصها
    مشعل بهمس : تحبيني ؟؟
    غزل : ...............
    مشعل بصوت خفيف جدا وينسمع بصعوبة ويربك غزل اكثر : تحبيني ؟؟!!
    غزل وهي منزلة راصها للأرض حركت راصها بالأيجاب مشعل من الفرحة انو غزل حب حياتوا ظمهـا بأقووى ماعندوا لصدروا
    غزل خلاص تخدرت تحس بحظنوا احساس حلووو دافي كلوا حب ومشاعر وراحه
    مشعل يحس حظنها حلوو من كثر مايحبها نفسوا يدخلها جوا صدروااا لدرجة انو كان يشد بحظنوا لها وغزل اتألمت
    غزل مو قـادرة اتقـاوم أبدا مشعل تووه ينتبه لنفسه وخاف خالد يطلع الحديقة من جد وقتها ذبحهم ولا عموا ؟؟بس عموا كان نايم
    بعدها عن حظنوا بس لسى ماشبع منها بيرفع راصها بس غزل ابتعدت ورجعت على البيت
    شهد بصدمة على شكل غزل : ايش فيك ؟؟
    غزل خلاص مو قـادرة تتكلم وجهها احمـر من الاحراج : ولا شئ ولاشئ
    شهد : وين رايحة بنسهـر !!
    غزل وهيا على الدرج : لا انـا بنام تعبانة
    غزل طلعت
    غرفتها نامت على سريرها تحس بسعاده مو طبيعية مشعل اعترف لها بحبوا وهيا
    تحب مشعل يالله ماقدرت انطقهااا يدوب حركت راصي بس حرام عليك والله خوفتني
    واحرجتني اااااااااااه فديت الجريئ

    نزل خالد مبتسم : شهوده وين غزل ؟؟
    شهد لا بجد انتو يا بيت الـ.... الجرأه عندكم شئ طبيعي : اممم تقول بتنـام
    دخل مشعل من الحديقة
    خالد باستغراب : وين رحت ؟؟
    مشعل : جاني تلفون مهم
    شهد مدت بوزهـا : مشعل يـلا نروح غزل وتركتني وراحت نـامـت
    مشعل ابتسم طلعتي تنامين ياغزالتي : اوكي يـلا
    خالد : خليك مشعل سهرانين
    شهد تحط يدها على خصرها : لا والله انتوا تسهرون وانا اجلس ماعندي احد اتسلى معاه
    خالد بخبث : خلاص اخدمينـا
    شهد بغرور: لا حبيبي انا انخدم مااخدم
    خالد اللى كان بنص الدرج وشهد واقفه عند بداية الدرج من وقت ماكانت تكلم غزال اما مشعل واقف عند الباب
    خالد نزل وقرب منها وبهمس : ادري اني حبيبك (وعشان مشعل مايشك) غصبن عليك مو بكيفك تخدمينـا
    شهد انحرجت من كلامه وراحت لبست عبايتها وراحوا على البيت
    امممم مر الاسبوع الأول من المدرسة عادي شهد وغزل ماراحوا المدرســة
    امم غزل
    أبوها واخوها مايجبروها تروح المدرسةلأنهم عارفينها شاطرة فعادي عندهم لو
    غابت السنة كلها شهد بمـا ان غزل غايبة فضروري شهد تغيب وكمان العنود غابت
    معاهم ماداوم غير تركي

    بيت أبو محمد
    حصه : اممم قولوا في شئ ناقص ؟؟
    عبير: امم لا
    أريج : خلاص ماما خلصنـا كل شئ
    عبير : من جد طول الأيام اللى راحت واحنـا كل يوم بالسوق
    حصه : الحمد لله عشان هـذا الاسبوع ترتاحون
    بيت أبو سلطان
    نوره : ياولدي عشان احنا مسوين ملكتكم انتوا الاثنين بيوم واحد تبغانا ننتقل بين بيوتكم الاثنين لا خلاص بيت جدتكم كلكم أحسن
    سلطان : أوكي
    العنود تدخل الصاله : هااي ماشفتوا شهد
    نوره : راحت عند غزل
    العنود : لو اخذتني معاها
    سلطان : أم رمي الفيس أيش يدخلك بينهم
    بيت أبو عبد العزيز
    هدى : لا بجد مجنون
    تركي : ههههههههههههه اللى باقي اسبوع
    عبد العزيز : برضوا كثيـر
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    بيت نادية
    رغد : ااااااااه يالقهر اتصالحوا
    نادية : لا بجد ماعندها كرامة
    نوف : بس لاتنسون اكيد محمد قال لهـا انو رغد بس كانت تسئل عن شغل
    رغد : ايه صح بس صبرهم كلها اسبوع وتصير ملكة عبيروة واريجووه

    بيت أبو خالد
    مشعل : الحين هـذا صعب
    غزل تستهبل : لاء سهل
    مشعل : عشان كنتي غايبة
    غزل : لا مو هو هذا السبب اساسا مااخذوا شئ الاسبوع اللى فات هـذا اليوم اخذنـاه
    مشعل بصدمة : بيوم واحد اعطتكم وحده كاملة مجنونه
    غزل : شايف كيف تقول خايفة يعطونا اجازة عشان H1N1
    مشعل يمسك الكتاب : طيب تعالي انا اشرح لك
    غزل : وانت ايش عرفك ....ولا صح انت تدرس طب
    شهد : غزل حليتي واجب الرياضيات
    غزل : يس شوفي بالشنطة
    مشعل : وربي حالتكم حالة ....يلا بس تعالي افهمك
    غزل : لا مو لازم انا بعدين اشوفوواا
    شهد : غزل شفتي كيف ابله هنادي تخنت
    غزل : ههههههههههه تلقيها بالأجازة جالسة عند التلاجة
    شهد : ههههههههههههههههههههههه من جد
    غزل : اممم شهد قومي
    شهد : وين ؟؟
    غزل : انروح نجيب باسكن روبنز
    شهد : يـلا
    مشعل : لا والله انتي وياهـا
    غزل : ليه ؟؟
    مشعل : تاخذون قرارتكم من نفسكم
    غزل : لا بقول لي داداي او خلودي
    مشعل يبتسم : او مشعل
    غزل تبغى تقهروا : لا بس دادي وخلودي
    مشعل يهمس لهـا : الحين ابوك وخالد وانا وبعد سنة انا وبس
    غزل تنقهر من مشعل لمى يستعمل هالأسلوب معاها : وانا قلت لك بتبطي
    شهد : بس انتي وياها على طول منـاقر
    غزل : احسن من اجلس اسب والعن (قصدها خالد وشهد اكثر الوقت يسبسبوا بعض)
    مشعل : انتوا ذاكـروا وانا اجيب لكم الأيسكريم
    غزل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    شهد : سلامات
    غزل : هههههههه حسيت ا نوا اجلسوا ذاكروا وحلوا واجباتكم ويجيب لنـا كاسة الحليب
    شهد وغزل : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    مشعل ينظر لغزل : غزل اطلعـي الحديقة وانا اتفاهم معـاك هنـاك
    غزل فهمت قصده انو يحرجها زيي هذيك المرة وصارت خدودها وردي ومشعل ابتسم وخرج

    يوم ملكة أريج&عبدالعزيز ==== عبير&سلطان
    عبير : يعني شكلي حلو
    العنود : والله حلووو
    عبير: ايش اغاني الزفة
    غزل بخبث : مفاجأه
    شهد بخبث : واحلى مفاجأءه
    عبير بطيب نيه : تسلمون لـي
    أريج : بنات أحط تـاج ولا مشبك
    غزل : لا حطي تاج صغير مو كبير زيي الجوازات
    شهد : ليه ماخليتي الكوافيرة تحطوا لك
    أريج : قلت اسألكم واشوف ايش احلى بس كيف التسريحه
    العنود : والله حلوووو
    شهد : هههههههههه الشريط علق عندها
    العنود : اففففف اقول مين بينزف أول
    شهد : اتوقع أريج وعبد العزيز
    مزنة : وي .مابغوا عيالنا يعرسون
    نورة : هههههههه مو عرس كلها ملكة
    مزنة : بس خلاص صارت حليلة له
    حصه : الله يسعدهم
    الكل : امين
    تدخل هدى : وي جنوني
    نوره : ههههههههه من هم ؟؟
    هدى : ذول حقين الدي جي كانوا بيجلسون ويحطون قشهم عند كوشة أريج
    نورة : هههههههه كان وقتها انطرشوا
    الكل : ههههههههههههههههههههههههههه
    مزنة : قتلكم جيبوا طقطيقة
    حصة : مين طقطيقة ؟؟
    نورة : ههههههههه قصدها دقاقــة (طقاقة)
    هدى : الله يهديك ياعمة دقاقة باليت

    عند الشباب في المجلــس
    عبد العزيز : والله شغلة
    مشعل : ايش فيك اصبر كلها ربع ساعة وتتزف
    سلطان يستبهله : من اللى بيهزئ (تنزف = تهزيئ) عديلي
    عبد العزيز : اقول اسكت ماكأنك بتنزف زيي
    سلطان يستبله ويمسك قلبوا : اااه ياقلبي
    خالد : لا والله راحوا فيهااا
    الجد يجيهم : وينكم
    مشعل : هنا جدي آمر
    ابو نورة : وين طرب
    خالد كاتم ضحكتوا : وش نبي بالطرب وابو نورة عندنـا
    سلطان شاق الحلق: جدي وش تهديني اليوم ملكتي
    ابو نورة يغنـي : تفرقنــا السنين ونجمتع والجرح نفس الجرح
    سلطان مد بوزة : جدددددددددددددي شنو هـذا تفرقنا ونفترق وجرح والله حرام اليوم ملكتي
    (وراح عنهم )
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    مشعل : رجنـا اليوم ملكتي اليوم ملكتي كأن مأحد ملك غيروا
    خالد يبتسم : نشوفك بكرا لملكت
    مشعل ابتسم وبنفسه مو بس بيكون ماحد ملك غيري مأحد بيكون عندوا مثل غزالتي ربي يحميها لي
    تركي : يلا جدي وش تقول لعبد العزيز
    عبد العزيز بلع ريقه : لا تكفون مابي يهدي شئ وبعدين مافي وقت خلاص الزفة
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

    غزل وشهد نزلوا
    نورة : سلمتوا على جدكم
    غزل وشهد : no
    نورة : روحوا سلموا عليه
    غزل : اوكي
    شهد : جده كيف شكلي حلو ؟؟
    مزنة : حلو بس لو كملتي القماش من تحت
    شهد : ااهاا اطول القمـاش طيب
    مزنة : وانتي ياغزل الله ياخذ الخياط اللى ماكمل القماش وغطى ضهرك
    غزل خياط
    ؟!!!!!!!!!! غطى ضهري !!!!!!!!!!!!!!!!! معقول ماتعرف لدرجة هاذي انا اللى
    الجاهز ماعجبني وخيطت عن مصصم تقولي خياط !!! :
    ................................

    نوره ترقع : شفتي كيف ياعمة الله يهديهم الخياطين يلا روحوا سلموا على جدكم
    شهد وغزل طلعوا الحديقة يشوفون جدهم
    شهد : لا بجد مخها فيه شئ الفستان هـذا موديلوا تقولي ماكمل من تحت
    غزل : ولا انا خياط!!! لا وايش اغطي ضهري
    شهد كان فستانهـا أسود وفيه كريستالات فظي قصير من قدام وطويل من وراء وعاملة شعرها ناعم وملفلفة اطرافوا وميك.اب خفيف
    غزل فستانها اخظرغامق مبين دقة رسم خصرهـا ومن عند الضهر مفتوح لنهاية الظهـر وعاملة رفعه بسيطة مرره بشعرهـا وحاطة ميك.اب خفيف
    أبو نوره : ياهـلا والله
    البنات يسلمون عليه
    غزل : هلا فيك جدي
    شهد : كيفك جدي ؟؟
    ابو نورة : بخير دامكم بخير ..... ايش الحلا ذا كله
    غزل بغرور : تسلم جدي والله انك احسن من جدتي
    شهد : جدي اشوي ماقتلي خيطي في البيت
    غزل : هههههههههههههههه تخيلي
    خالد شاف شهد طبعا جاء عندهـم : سلام
    شهد راحت ولا ضهر غزل : خوخة روح هناك
    خالد مبسوط غزل نحيفة يتفرج بشهد على كيفوا
    غزل : خالد حرام عليك يلا روح
    شهد : جدي قولوا يروح
    ابونورة جالس يضحك عليهم وبالنسبة له غزل وشهد صـغـار
    غزل : اففف منك (لفت بتمشي بس ماينفع لو مشيت خالد راح يشوف شهد أكثر <<مو كأنوا شافها وخلص)
    شهد ماسكة بظهر غزل وغزل ترجع على وراء يعني تمشي بالمقلوب
    غزل : شهدي ضهري خفي عليه عورتنيني
    شهد : اخوكي يموت على الاحراج
    غزل : شهدي بطيح امشي بالمقلوب لابسه كعب وكمان تجريني هدي
    شهد : شوفي كيف يبتسم
    غزل بوادي وشهد بوادي
    شهد على طول لفت وركضت على البيت وغزل جالسة ترجع على وراء على بالها انو شهد تركت ضهرها عشان ماتعورها
    شافها وبنفسـه لا بجد هذي غزال مو انسانة ياغزل خفي علي مو قادر استحمل اكثر
    ماحست بنفسها الا وهي صادمة بجدر اوه قصدي صدر مشعل غزل لفت شافتوا مبتسم ومحاوط بيدوا خصرهـا
    غزل لا بموت شنو هشياكه فديتك والله انك احلاهم
    مشعل يبتسم : غزالتي خفي علي
    غزل توها تنتبه ضهرها العاري لاصق بـ مشعل بعدت عنه وبسرعة دخلت البيت
    مشعل اللى يموت على ريحتها وشكلها ودلعها وغرورها اللى بعيونها صار يعشقوا
    في هــذا الوقت محمد وهبـة
    توهم يوصلون
    هبه : ارتحت تأخرنـا
    محمد : مو ذنبي
    هبه : لا احلف بس
    محمد : وانا ايش اسويلك انتي اللى تغريني
    هبه خلاص حمرت ونزلت من السيــارة

    بنفس الوقت
    نادية هيا وبناتها دوبهم يوصلوا
    رغد : شوفيه شوفيه حبيبي
    نوف : وشوفيها توها نازلة (قصدها هبة)
    نادية : نوف ايش فيك على أختك ؟؟
    نوف : يايمة ابيها تصحى من اوهامها محمد يحب هبة مو مفكـر فيهـا
    رغد بقهر : على الأقل انا احبوا مو اغار من مشعل وغزل
    نوف : انا مااغر منهم بس يقهروني وانا احب خالد
    نادية : اقول امشوا نـنـزل
    نزلوا نادية : سلام عليكم
    محمد بدون نفس : وعليكم السلام
    رغد : كيفك محمد ؟؟
    محمد نظر فيها من فوق لتحت ودخل الفيلا

    زفــــة عبد العزيـــز وأريــج
    نزلــت
    أريــج على الدرج بهدوء وشكلهـا كان نـاعم فستانهــا لونـوا فوشي غامــق
    بذيل طويل وشغل على الصدر ولابسه تاج حجمه وسط ومكاياجهـأ خليجي مره حلوو

    نزلت على موسيقـى كلاسيكيـــة
    كان اللى موجودين كلهم معارف وصحبات البنات
    جلست بالكوشــة ودخل عبد العزيــز باس جبينها
    عبد العزيز : مبروك ياقلبي
    أريج بهمس وتفرك يدينها بعض : اا اا الله يبارك فيك
    عبد العزيز مسك يدها وضغط عليهـا يهدي من توترهـا : أحبك
    أريج زاد توترهـاا
    غزل : ههههه الحين مين يروح يساعد عبد العزيز بتلبيس الطقم
    شهد : ههههههههههههه ماتعرفي عبد العزيز قال لهبه ياويلك تقربي انا البسها لوحدي
    غزل : هههههههههههههه
    هدى : يلا يمة عبد لعزيز لبس أريج شبكتها
    عبد العزيز شق الحلق : انشاء يمة انتي تامرين
    قربت منوا
    لأم عربية اللى فيها طقم الشبكة عبد العزيز لبسها الطقم من قدام يعني
    وجههوا بوجهها ماراح من وراها هو قــاصد أريج تحاول تبعد وجهها بس عبد
    العزيز مبسوط ويهمس لها بأحلى كلمات العشق والحب

    غزل تغمض عيونها : اهئئئئئ شوفي الجرأه المفروض يتشفر
    شهد : هههههههههههههههه لو فيلم شفروه
    غزل : ولا همـوا أحد قدام الكـل
    شهد : اموت واعرف اجل لو لوحدهم أيش هيسووا
    غزل : يعني ايش التشفير من جد
    شهد : هههههههههه كأننـا غسلنـا وجهنـا بمرق
    غزل تغمز لهـا : مو منـنـا عبد العزيز اعدانــا
    شهد تذكر جرأة خالد : هو بس عبد العزيز كل العايلة
    غزل ابتسمت اتذكرت مشعل وجرأة اللى مافي زيها ابدا << يكفي القميص
    عبد العزيز اللى إلى الأن يلبس الطقم
    أريج بهمس : عبد العزيز بس ساعة في الطقم
    عبد العزيز : اااه ياقلبي شنو قلتي
    أريج بهمس : خلاص اابعد
    عبد العزيز : يازين اسمي من فمك

    هبه قربت منهم وبخبث : عزوز اساعدك ؟؟
    عبد العزيز : انتي شنو جابك انقلعي
    هبه : امم جيت اقولك اذا تبغى تجلس مع أريج بغرفة (وتغمز له ) لوحدكم
    عبد العزيز : ياعيوني انتي تسلمين لي
    أريج خلاص بنفسها اذا هاذي الجرأه كلها الحين اجل بالغرفة أيش بيصيـر دخل عبد العزيز وأريج الغرفة
    زفة عبير وسلطــان
    غزل : يلا عبورة من يوم ماراح تطلعي راح تكون الأغنيـة تشتغل
    عبير : أوكي
    نزلت غزل وشهد عند الدي جي
    غزل : ها تمام ؟؟
    دي جي : مو كأنة الأغنية مو مناسبة
    شهد : انتي ايش دخلك هيا زفتك
    دي جي : براحتكم
    عبير لمى سمعت الموسيقي طلعت مسكينة ماتعرف
    الأغنية كانت ::
    عايـــــــــــــــــــــزة عريس عايزة عريس اهئ اهئ
    يابوي يابوي عايزة عريس يابوي يابوي عايز عريس
    عايزة عريـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــس
    يابوي يابوي هاتولي قوام عريس وبشرط يكون امير وعندوا فلوس كتير وحالتوا مبشبشة وعايزة فرحنا يكون كبير وتقبلي كمن دي جي
    عبير انصدمت صارت تنظر لغزل وشهد ودها تترك اتيكيت وتنزل تكفخهم وغزل وشهد ميتين ضحك
    حصه راحت لدي جي معصبة : شنوه الأغنية غيري بسرعة
    دي جي : راح توقف الميوزك بنص وعلى وقت ماأدرو اغنية تانيه
    في الوقت اللى هم يتكلموا الا وصلت عبير ومعصبـــــــــــــــة دخل سلطان اللى سمع الأغنية وكاتم الضحكة غصبن عنوا
    شهد لي (دي جي) : يلا اغنية العريس
    دي جي خافت : لا لا امكم راح تذبحنـي
    غزل بأسى : هذيك مرة عمي مو أمي
    شهد ماتبغى غزل يخرب عليها اليوم : يلا بسرعة الأغنية
    اغنية سلطان كانت ::
    بحبك ياحمار ولعلمك ياحمار انا بزعل قووي قووي لمى حد يقولك ياحمار
    سلطان الشر بعيونة غزل سطحت من الضحك وشهد نفس الشئ شافتوا قام عليهم غزل على طول جري على برااا
    غزل على طول طلعت على برااا خافت سلطان يلحقها
    كانت تركض وتضحك تلتفت ادور سلطان وتنادي على خالد
    هو يوم سمع صوتها قام يشوف القصه غزل شافته حظتوا : خالد بيذبحني بيذبحني
    مشعل حظنها بصمت
    غزل ترفع راصها شهقت وبعدت : اهئئئئئئئئئئئئئئئ
    مشعل يبتسم بفرح : لا انا اليوم الدنيـا ضاحكتلي
    غزل راحت ادور على خالد ومشعل يتأمـل رسم خصرها ومشيتها اللى كأنها مشية عارضات ازياء وشعرهاا
    خالد : غزل ايش فيك كيف طالعة الحديقة كـذا
    غزل ارتبكت : مافي احد والله خالد بيذبحني وين دادي انا مو رايحة هنـاك
    خالد : مين شنو القصة ؟؟!!
    غزل : انا بجلس عندكم مين في جوا ؟؟
    خالد : مافي احد محمد وراح يكلم هبه ومشعل مدري وين راح الباقي عماني وجدي
    غزل دخلت : سلام
    الكل : ياهلا عليك السلام
    أبو محمد : لا غزل اليوم غلبتيهم كلهم
    أبو عبد العزيز: ايش خليتي للعرايس
    غزل استحت منهم وخدودها صارت وردي جلست معاهم
    امـــا شهد دخلت المطبخ وقفلت الباب وطلعت من باب المطبخ على الحديقة وراحت عند غزل وماقالوا القصة غير لخـالد ومشعل
    مشعل يضحك ويمسح دموعه : هههههههههههههههههههههههههههههههه حرام عليكم
    خالد : يالشقاوة من قبل وانتو مخططين
    غزل : يس
    مشعل : حرام خربتوا لهم احلى ذكرى بحياتهم
    شهد : هههههههههههه هم اساسا كل المواقف اللى تصير بينهم احراج
    عبير وسلطان استأذن من عمـوا وطلعوا يتعشوااا برااااا
    امـا محمد دخل عندهم البيت وجالس جمب هبه يبغي يقهر رغد
    ناديه : سبحان مغير الأحوال
    حصه : الله يديم عليهم
    نوره : الزعل هو ملح حياتهم
    محمد كان قايل لدي جي يبغي اغنية معينة
    حظن هبه قدامهم كلوا وحط راصها على صدروا ومحاوط خصرها بيدوا وبيدوا التانيه يلعب بشعرها غمز لدي جي وفهمت
    قوم قوم علم الصبح ويش البارحة قلنا
    قوم قوم علم الناس ويش البارحة قلنا خله يقول لعواذلنا تصافينا
    حتى يعرفون يوم انا تزاعلنا نبغى نزود قهرهم لتراضينا
    حنى شربنا الغلى حتي تمايلنا من نشوة الحب تدفعنـا خطاوينـا
    قوم قوم علم الصبح ويش البارحه قلنا حتى يعرفون يوم انا تزاعلنا نبغى نزود قهررهم لا تراضينا
    هبه ضحكت : هههههههههه حبيبي هم ميتين قهر
    محمد : الله لا يحرمني منك يالاغلاي
    محمد خرج عند الشيـاب

    دخلت غزل وشهد : هااي
    نوره : تعالوا التوأم
    غزل ترمي الشـال حقهـا اللى كانت لابسته وهيـا عند الشياب وقدام مشعل : شنو ؟؟
    حصه : لا والله يعني مو عارفين
    هدى بعصبيه : حرام عليكم أحد يسوي كـذا
    شهد ببرأه : احنا ماسوينا شئ كنـا نضحك على الأغانـي
    حصه : لا والله مو انتوا اللى سويتوا الشريط
    غزل اطلع من شنطتها اللى على الكنبه فلاش : yes واهو الفلاش بس الـ DG تقول مايمديها تنسخ الاغاني ومااعرف أيش
    شهد تكمل : قلنا لها تختار اغاني واختارت احنـا اشلنـا تظلمونـا
    حصه : حرام ظلمناهم
    نوره : كان ياويلكم مني لو عرفت انو انتا
    غزل ببرأه : احنا حرام <<< ان كيدهن عظيم
    هدى : ربي فكم من سلطان واخذ عبير وطلعوا يتعشون برااا ولا كان ناوي عليكم
    شهد : جددده
    مزنة تبتسم : لا تخافون مايقدر يقرب منكم

    يــوم جديـــد
    في بيت أبو خالد الساعه 7 الصباح
    غزل قدام التسريحة تحط كحل
    خالد دخل : غزلي الساعة 7 يـلا
    غزل : لا باقي ربع ساعة
    خالد : نعم الدوام مو 7 الا ربع
    غزل : ايه بس انا وشهد مانحظر الطـابور
    خالد : كفو والله
    غزل تبتسم وتحط القلوز ووتحط بشنطتها الكحل والقلوز والعطر والمراية وتلبس عبايتها : يلا باي
    خالد : اوصلك ؟؟
    غزل : لا خلاص يلا باي
    خالد : باي
    غزل ركبت السيـارة وتتصـل على شهد : الو .........اوكي الحين امرك ............سي يو

    قدام المدرســـــــــه
    بسيــــارة أحمد
    أحمد : افففف لا تكون غايبة .
    حسناء : يمكن بس هيا تتأخر دايمـا . ماتحب تحظر الطابور
    أحمد ابتسم فديت دلوعتي :..................


    غــــــــــــــــــــــــــزال المــشعـــــــــــــــــــــــــــــــــل
    مشــــــــــعل ...~~..

    مغروره وياحظ الغرور ويازينــه حلوه و مافي بالدنيا مثلك اثنيــن
    نفسي أعرف منهو اللي تحبينــه منهو اللي حاطته بجفـن العيــن




    1) كيف راح تكون حياة سلطان العبــير اللى بدايتهـا إهداء ((تفرقنـا السنين ونلتقـي والجرح نفس الجرح))؟؟!!..
    2)مـــــــــــــــشعل الغـــزل شنو بتكون تتطوراتهم ؟؟!!..أمام كبرياء الغــزل ؟؟..
    3)ياترى على شنو ناوي سلطان بـ شهد وغـــزل ؟؟!!..
    4)شنو يبــي أحمد من غــزل وليه واقف عند المدرســــــــه ؟؟!!..
    5) شنو رايكم بــزفه عبــير وسلطان شئ مو ؟؟!!...
    أنتــــــــــــظر ردودكــــــــــــــــــم وتـــوقعــــــــــــــــــــــــــاتكـــم ...




    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الإثنين 10 مايو 2010 - 12:01

    يسلمك ربي ياقمررررر
    مو مقصره ابداااا
    ج1/ هههههه وربي بطني عورني من الضحك خطير جدهممممم لا ان شاء الله حياتهم خير
    ج2/يالبى الغزل تجنننن تستمرررررر
    ج3/اله يستر لا يسوي فيهم شئ
    ج4/اتوقع احمد بيكون غريم مشعل
    ومشعل يزعل من غزل
    ج5/ مو شئ الا اشياااااء ههههخخخخخخخخخخ تفطش ضحك

    تسلمين ياقمر
    بس وين اللي تكتبيها تحت البارت ؟؟
    اليوم مو موجوده
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الإثنين 10 مايو 2010 - 13:49

    *الله يسلمك ياعـسل ..
    تسلمين لي يارب ..
    دوم هالضحكااات ..
    امم في توقعين صح ..
    الله يسلمكـ ..
    ان شاء اللهـ بالبارتات الجايهـ تكون موجودهـ ..

    بارونة الليل

    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الإثنين 10 مايو 2010 - 15:25

    انتي العسل يابارونه
    تسلمي ياقمر على الرد الحلو
    وااااااااو فرحت لمى عرفت انو في شئ من توقعاتي صح
    ري يوفقك
    بانتظاااااارك

    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في الخميس 13 مايو 2010 - 9:33

    بانتظااااارك اليوم خميس
    avatar
    بارونة الليل
    عضو vip
    عضو vip

    انثى عدد الرسائل : 177
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : طالبة جامعية
    المزاج : أحب وليتني ما حبيت
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 218
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف بارونة الليل في الخميس 13 مايو 2010 - 12:33










    البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـارت الـرابـــع عشــــر

    بسيــــارة أحمد
    أحمد : افففف لا تكون غايبة .
    حسناء : يمكن بس هيا تتأخر دايمـا . ماتحب تحظر الطابور
    أحمد ابتسم فديت دلوعتي :..................
    حسناء : خلاص انا بنزل يلا باي
    أحمد : لا تنسين زيي ماقتلك تتعرفين عليها اليوم
    حسناء : اوكي
    أحمد راح وحسناء نزلت المدرسة وغزل هيا وشهد ماحضروا غير الساعة 7 ونص بعد ماخلص الطابور وبدت الحصه الأولى

    في بيت أبو محمد
    بغرفة عبير رن جوالها : ألو
    سلطان : فديتك
    عبير : مين ؟؟
    سلطان : سلطونك
    عبير :ههههههههههههه يعني من حلاة الدلع سلطون لا ايش رايك سليطين
    سلطان : الحين هذا كلام وحده لجوزها ثاني يوم ملكه <<< وربي مجانين
    عبير : يعني ايش تبيني اسووي
    سلطان : زيي حريم مال أول
    عبير: اوكي اكون دبه ومو حلوه واطبخ واكنس واربي
    سلطان : لالا خليكي كذا احسن
    عبير: ههههههههههه ليه متصل ؟؟
    سلطان : احلفي بس
    عبير: والله
    سلطان : عشان اقولك صباح الخير <<< بدري
    عبير بدلع : صباح النور
    (نخليهم مع رومنسيتهم المجنونة والخطيرة)

    بغرفة اريج
    اريج : عبد العزيز تكفى بنام
    عبد العزيز : اريج ورانا شغل يلا قومي وصحصحي
    اريج : بدال ماتقول لي مشتاق لك تقول ورانا شغل
    عبد العزيز بخبث : مو اقولك ورانا شغل يلا قومي
    اريج فهمتوا : مافي بنام
    عبد العزيز : اريج يلا بلا دلع
    اريج : مافي اليوم مو مداومة بكرة
    عبد العزيز : انا اوريك يـااريج اذا ماعاقبتك
    اريج : يصير خير تصبح على خير (وقفلت الخط وكملت نوم)


    في مدرسة غزل وشهد وقت الصرفة
    غزل وهيـا تلبس عبايتها : شهد دفتري الرياضيات معاكي ؟؟
    شهد : yes
    غزل تحط شنطتها الفوشي بموف على جنبها وتلف طرحتها وتلبس نظارتها الشمسية : يلا
    حسناء حرام عليك يااحمد انا ايش اروح اقول لهم وربي نوف صادقة غزل باين عليها الغرور بلعت ريقها يارب ماتفشلني : سلام
    غزل وشهد : هلا عليك السلام
    حسناء : كيفكم ؟؟
    شهد : تمام
    غزل : تمام انتي كيفك ؟؟
    حسناء : الحمد لله بخير ...انا
    شهد تقاطعها : حسناء صح
    حسناء تبتسم : صح وانتي شهد
    شهد : ههه صح
    غزل : وانا غزل
    حسناء : اهلين انا اعرفكـم من قبل بس اليوم اللى قلت بسلم عليهم
    شهد : اهلين فيك
    غزل : اتشرفت بمعرفتك
    حسناء لا الحمد لله مافشلوني اهئئ لايكون بس عشان توي اتعرفت عليهمم :................
    غزل اشبها مستحيه : اممم يلا ماجاء سواقك ؟؟
    حسناء : اهئئئئئئ نسيت والله اللحين اخوي يذبحنـي
    غزل : ههه طيب يلا
    حسناء طلعت منها عفوية : انتظروني
    شهد : اوكـي
    غزل : شكلها طيوبة
    شهد : اممم بس هيا صحبة نوف
    غزل : so ?
    شهد : ممكن تكون زيهـا ..
    غزل : واحنـا ايش علينــا البنت بس كانت بتتعـرف ومو شرط تكون صحبة نوف تكون زيها
    شهد : يمكن
    حسناء قربت منهم : اتأخرت
    شهد : لا عادي
    مشيت غزل وشهد وحسناء وطلعوا برا يشوفون سواقهم
    غزل : اهئئئ ماجاااء
    شهد : افففففففففف
    حسناء : ولا انا اخوي ماجـاء شكلي انا اللى بذبحوا
    البنات : ههههههههههههههه
    شهد : جبتي جوالك ؟؟
    غزل : لاء بعد أخر تفتيش صرت مااجيبوا
    شهد : لاء يعني بنجلس لساعة 1 ونص
    غزل : لالا مستحيل اكيد يحسب انو ننصرف زيي يوم السبت
    حسناء : ايش فيكم ؟؟
    غزل مدت بوزها : سواقنا ماراح يجي غير الساعه 1 ونص
    حسناء : هههههههه خلاص انا اوصلكم
    شهد : ههههههههههه خلي اول شئ يجي
    حسناء : من جد
    غزل : لا انا بابا مايرضي سوري
    شهد : غزل ابغى فايل اللأنقلش بكمل فايلي
    غزل : ههههههههه شهدي ايش الدفتر اللى عندك كامل ؟؟!!
    شهد : وي ايش الفشلة ولا دفتـر
    البنات : هههههههههههههههههههههه
    غزل اطلع من شنطتها الملف اللى كلوا فروا وردي وعلية صورة بسة بالخيوط الحرير الملف ناعم
    أحمد فديتها الحلوه اااه ياغزل متى تحبيني : سلام
    غزل سمعت الصوت من وراهااا اتفجعت وطاح الملف من يدهـاا :
    احمد : بسم الله عليك
    غزل : وجع خوفتني
    ارتخت بتشيل الملف والأوراق بس احمد سبقها ولمهاا وعطاها الملف
    غزل تكلم شهد : اهئئئئئ شوفي كيف لازم اعيده كلوا الملف اتوصخ والاوراق اتعدمت
    شهد : هاذي عين العنود كان عاجبها الملف
    غزل ابتسمت : بس تعب افففففففف
    أحمد سحب الملف من يدها وغزل عصبت
    غزل : لا انت بجد مجنون طيب تلاحق بنات المدرسة وتعاكس لا حقني انا ليش ؟؟ مجنون مجنون بكل مكان الاقيك
    احمد انصدم انا الاحق بنات المدرسة : والله ماألحق غيرك
    شهد كتمت ضحكتها هيا وحسناء
    غزل : لا احلف ماتلحق غيري ايش رايك حتى انا اتصير ماتلحقنـي
    احمد ابتسم : مااقدر
    غزل عصبت وبترد بس قاطعتها شهد : خلاص بس
    غزل : أفف
    حسناء : يلا أحمد
    غزل : اهئئئئ اخوكـي ؟؟!!
    احمد : تخيلي
    شهد : اهئئئ كنت احسبـوا يقرب لنوف
    غزل : me to
    احمد باستغراب : مين نوف ؟؟
    غزل : اقول ليه ماتنقلع عن وجهي واقف كأنك تقرب لي
    احمد بابتسامه وخبث : قريب ان شاء الله
    غزل : نعم !!!
    احمد : يلا باي ياحلوه
    غزل : هيه انت
    احمد وهو ماشي لف لها : هـلا
    غزل فصخت نظارتها خلاص وصلت معاها : عطني فايلي
    احمد والملف بيدوا يهز راصه بمعني لا : ............
    غزل ترفع حاجبها : لا والله
    احمد ذاب من نظارتها وجمال عيونها ابتسم وغمز لها وركب سيارته
    غزل : ايش اخوكي داه يرفع الظغط لو انا منك ذبحتـواا
    حسناء : ههههههههه حرام ترى احمد مرره طيب
    غزل : طيب جيبي لي فايلي
    حسناء : هههههههه اوكي ثواني
    حسناء راحت وركبت سيارة اخوها : حمودي هات الملف
    احمد : لاء
    حسناء : احمد بلا جنان البنت تبي ملفهـا
    احمد : قولي لها بكره ارجعوا
    حسناء عصبت : احمددددد
    احمد : قلت كلامي ...الا ليش هم ماراحوا ؟؟
    حسناء : نسيت تقول لسواقها الصرفة 12 ونص
    احمد : اجل قولي لهم يلا اوصلهم
    حسناء : هههههههههههههه تحلم اولا غزل مقهورة منك وغير كـذا هيا تقول ابوها مايرضي
    احمد يطلع جواله : قوليلها تتصـل على سواقها
    حسناء اخذت الجوال : فكره حلووه

    حسناء : غزل والله حاولت مو راضي يقول بكره يرجعوا
    غزل : قوليلوا يخليه له ماابيه يشبع فيه اساسا الملف اتعدم
    حسناء : طب خذي اتصلي على سواقك
    غزل : جوالك ؟؟
    حسناء : لاء جوال أحمد
    غزل : مستحيل
    شهد : غزل بليز اتصلي الشمس احرقت.راصي
    غزل : مستحيل المس جوالوا مو اتصـل
    شهد : هاتي انا اتصل
    غزل : بس انا ماراح اروح معاكي لو اتصلتي
    احمد نزل من السياره : ليش كل العنـاد هـذا ؟؟
    غزل : مالك شغل
    احمد : بطلي عنادك واتصلي
    غزل : افففففف ماابي خلاص روح
    حسناء : لا انا ماراح اروح لغاية مايجي سواقك
    غزل : لا تكفين روحي يعني بجلـس ساعة وهو قدام وجهي
    شهد وحسناء : ههههههههههههههههههههههههههههه
    احمد : انتي ليش تكرهيني لدرجة هاذي ؟؟
    غزل فكرت شوي مالقيت سبب : لأنك ملقوف وتطلعلي بكل مكان
    احمد ابتسم : طيب يلا اتصلي
    غزل : لا انت ماتفهم قتلك مستحيل
    احمد : والحل؟؟
    غزل : تنقلع عن وجهي
    شهد بهمس : بس غزل طولتي لسانك عيب
    احمد : سمعتي عيب
    غزل : وانت بعد عيب تتسمع
    حسناء : يالليل ماطولك متى بتخلصون ؟؟
    غزل : ..............................
    احمد : طيب اجلسوا بسيـاره لغاية مايجي ماتعبتي من الوقفة والحر
    غزل بفقدان صبر : يااخي خلاص انت ليش شاغل نفسك فينا ؟؟
    احمد بخبث : بعدين تعرفين ليش شاغل نفسي
    شهد : والله عيب واقفتنا معاك الناس ايش تقول
    غزل : وهو تهموا الناس
    احمد : خلاص انا بنتظر بسيـارة
    غزل : حسناء تعبناك معانا
    حسناء : لا عادي انا اللى اسفة عن اخوي
    غزل : مجنون الله يعينك
    شهد : غـزل عيب
    حسناء : ههههه لا عادي
    طول الوقت واحمد بسيارة يراقب غزل ذايب من جمال وجهها طولها جمال جسمها حركاتها وهيا تتكلم
    الســــــــــــــــــــــــــــــــــــاعة 1 ونص << اخيراا
    شهد : جاء
    غزل : افف الحمد لله
    شهد : تعبناك معانا والله وحرام اخوك من اول واقف
    حسناء : لا عادي بنات واخوي ههه شوفوا كيف منبله
    غزل طالع بـ أحمد اللى مبله ويطالع فيها ولفت للبنات : ههههههه شكلوا جاع يبي الغداء
    حسناء : هههههههههههههههه لا احمد مايتغداء
    شهد : زيي انا وغزل
    حسناء : حتى انا
    غزل : اقول انا بروح البيت رجولي اتكسرت من الوقفة انتو بتفتحونها سوالف باي
    البنات : هههههههههههههههههه
    في سيارة غزل وشهد
    غزل : افففف اخوها يرفع الضغط ماينطاق
    شهد : حرام عليكي حلو
    غزل : اااااااااه مافي احلي من مشمشتي بعيوني
    شهد : اكيــد مشعل احلى بكثير منواا
    غزل : ايه ذكرتيني اليوم اذا جيتك ذكريني ابغى اخذ شئ من غرفة مشعل
    شهد : اوكي

    محمد وهبه
    هبه جالسة على السرير تفكر
    يارب تغير محمد انا احبـوا واموت عليه ومااقدر مااسامحوا بس محمد عينوا
    طويلة ومايقدر يغير هذا الشئ انا عارفة انو يحبني بس يارب انا مااقدر
    استحمـل يارب ليش هو يحب يتبع غرايزة هه حتى يوم زعلني نام معي غصبن عني
    بعدين قال لي انو يحبني ولا خاني يارب يتغير

    محمد دخل الجناح شافها سرحانه جلس جمبها وحط يدوا من وراء خصرها : حبي ايش فية ؟؟
    هبه : اهلين متي جيت ؟؟
    محمد بهبل : من ساعة وانا جمبك وانتي مدرى ايش تبربرين
    هبه : اهئئئئئئئئ ايش قلت ؟؟؟!!!
    محمد بخبث : بلاوي ومصايب
    هبه : احلف قول ايش قلت قول
    محمد : ماراح أقول مااقدر
    هبه خلاص عصبت : محمد قــــــــول
    محمد : طيب طيب .................................................. ............(تشفير)
    هبه خلاص حمرت من كلاموا مو كلام ينقال ابداا : اهئئ انت تكذب
    محمد : مو انا اللى قلت انتي اللي قلتي وقلتي بعد متى تجي ياحمودي عشان ...............
    هبه ضربتوا على كتفة وقامت : كذاب
    محمد سحبها وحظنها : كذاب كذاب بس انتي اللي قلتي ومااقدر ارد لك طلب ......................(تشفير)

    بيت أبو سلطان الساعة 10 بالليل
    العنود بـ بلكونة غرفتها رمت علبة هدايا كبيره على الحديقة : يلا خد
    تركي يرفع راصه لها وهيا بالبلكونـه : اهئئئئئئئئئ حرام عليك كل هـذا
    العنود : تروكي هذي واجباتي
    تركي : بدال انتي اللى تحلين لي واجباتي
    العنود بدلع : لا تروكي ابغى ادلع عليك
    تركي : طيب بس هاذي مو بس كتبك في كتب شهد وغزل ايش اسوي فيها انا اخذكم بالجملة
    العنود : ههههههههههههه لا بس هم اعطوني هيا احلها وانا اعطيتك هيـا
    تركي : والله انهم مايستحون يتعبونك ليش واساسا انت ايش ايعرفك بدروسهم
    العنود : من جد مجانين يبغون يتخلصون منها بس
    تركي : انا اوريك فيهم ان ماخرفت لهم الحل <<< هو هذا المطلوب انك تحل وبس صح غلط المهم تحل
    العنود : هههههههه احسن ............يلا روح حطها بسيارة قبل مااحد يشوفها
    تركي يبتسم ويشيل العلبة : باي ياقمـر
    العنود : باي
    سلطان : هلا تركي ليه واقف هنـا
    تركي : لا بس جيت اسلم على عمي
    سلطان : اها بس ترى ابوي مو بالحديقة
    تركي : عارف الا انت وين رايح
    سلطان : بيت مرتي
    تركي : هذاك بيت عمي يااهبل ..
    سلطان : ايه صح بيتها بيتي
    تركي حط العلبة الكبيرة بسياره وهو يقول مجنون ماعليك شرهه << لا ياعاقل وانت اخذ واجبات القبيلة كلها

    في الصالة
    شهد : غزل قومـي
    غزل : ياربي ابغى انام اقولك انا بتصل على خالد بنام
    شهد : اهئئئ اتذكرت كلمت لجين
    غزل : احلفي
    شهد : والله تقول قريب بترجع
    غزل : الدبة وحشتني
    شهد : حتى انـا
    غزل : كيف كلمتيها ايميلها راح عليهااا وجوال مو دايم تشبك الخطوط
    شهد : تقول عملت ايميل جديد وااظافتنا امس
    غزل : عشان كده امس مافتحت الميل
    شهد : تقول خلاص ابوها خلص شغلووا وكلها كم شهر ويرجعوا
    لجين أكبر من غزل وشهد بنت
    هادية ملامحها نعوووومة طيبة رومانسية تدرس طب قسم تغذية اكلينيكية سافرت
    برااا من سنة عشان شغل أبوهـا والحين بترجع بعد كم شهر

    غزل : واااي وحشتني مووت متي تجي
    شهد : اتذكرت
    غزل وهيا ترجع تنام على الكنبة : قولي كتاب التذكرات
    شهد تضربها على بطنها وهيا منسدحة : مو قلتي بتاخذين شئ من غرفة مشعل
    غزل قامت وقفت : صح بس هو فيه ؟؟!!
    شهد : لاء
    غزل : اوكي اسمعي انا بدخـل
    غرفته وانتي اوقفي عند الباب واذا جـاء صرفيه قوليلي أي شئ عشان يروح
    ويصير انا أطلع من الغرفة أوكي .؟؟!!

    شهد : اوكي
    غزل دخلت غرفة مشعل ماانتبهت
    لصوت اللى بالحمـام شافت لاب توبه وقميصه مرمي على الأرض اخذت القميص
    بيدها وصارت تفتح بأدراج التسريحة : اففففففففف فين يحط صوره ؟؟!!!!

    راحت وجلست على السرير وسحبت مخدته استنشقت ريحته اللى عذبتها وقررت تاخذها مع التي شرت
    فتحت الدرج الكمودينوا لقيت اوراق مكتوبة بخطوا وكمان قررت تاخذهاا << ماخلت شئ
    قامت عند الدوب اخذت شمـاغ
    لمشعل راحت وحطت التي شيرت اللى اخذتوا والمخده والشماغ والأوراق على
    السريـر :: امممممم فين صوروا جلست تدور بالكمدينوا التانية

    طلع من الحمـام شافها لا مو معقول وانا اللى اقول اخذ شاور وانزل اكحل عيوني بشوفتها القاها بغرفتي
    سلطان : عبيري يلا صار لي ساعة انتظر
    عبير : بس دقايق
    سلطان : صار لك ساعة تقولي دقايق
    عبير : سطلان حبيبي
    سلطان عصب : الحين انا سطلان
    عبير : والله مو قصدي بس مستعجلة بين التسريحة والدولاب واكلمك
    سلطان : ماابي زعلت
    عبير بزعل : يعني ماراح نطلع
    سلطان : هذي اللي بذبحها اللحين ماهمك زعلي اللى همتك الطلعة
    عبير : أيه .. هاه لا طبعا مو الطلعة معاك
    سلطان : اقول.يلا خلصي بسرعة انا تحت


    مشعل قرب
    من غزل اللى جالسة على السرير مو منتبهه له وبهمس : حراميتي شتسوي ؟؟
    (مشعل يحب غزل لدرجة انو يحس انها ملكوا بكل شئ يملكها غزالتي حراميتي
    ....)

    غزل تحس نفسهـا اتجمدت مكانهااا ايش اسوي يارب مستحيل هو يوم اعترف لي بحبوا ليـا يقول اصلح غلطتي ياويلي يارب ارحمنـي....

    هبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة مـــحمـــــــــــــــد ::..~..
    هبه ...
    قال أحد العلماء رحمهم الله :
    لو كنت تظن أن الرجولة في الذكر والخصيتين !! فمع الحمار أكبر منك
    ولو كنت تظن أن الرجولة في كثرة الأكل !! فالثور يأكل أكثر منك
    ولو كنت تظن أن الرجولة في الشجاعة !! فالأسد أشجع منك
    ولو كنت تظن أن الرجولة في كثرة الجماع !! فالديك أكثر منك
    ولكن الرجولة في قوله تعالى :
    (( فِي
    بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَنْ تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ
    يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالاصَالِ * رِجَالٌ لا تُلْهِيهِمْ
    تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ
    وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ
    وَالأبْصَارُ ))

    صدق الله العظيــم ...


    1) معقـول هبــه تفضـل على سلبيتهـا ومحمد على حالوا؟؟!!..ولا شخص فيهم راح يتــنازل ؟؟!!..
    2)على شنــو نـــاوي أحمد ؟؟!!..وشنـو ناوي يسوي بفـايل غــزل ؟؟!!..
    3)سلطان على أيش نـاوي مع عبيــر ؟؟!!..وبعد دلعوا الجديد ((سطلان))؟؟!!..
    4)ياتــري منـوا لجيــن ؟؟!!..وأيش راح يكون دورهـا بروايه سلبــي أم إيجــابـــي ؟؟!!...
    5)غــــــــــــــزال المشــعل شنو راح يصـيــر بينهم بالغــرفه ؟؟..ومعقول مشعل يعرف عن أحمد ؟؟!!..
    أنــــتـــــظر ردودكــــــــــــــــــــــــــــــم وتــــــــــــــــــــوقعــــــــــــــــــــاتـــ ــــــــــــــكــم ....

    حنين الورود

    نصمت أحياناً ليس لضعف فينا..
    حتى ولو فسره الأخرون ذلك..
    ..نصمت لأننا نعلم أن الجرح أكبر من كل الكلام الذي يُقال..
    ..نصمت أحياناً لأن خيبتنا كانت أكبر من كل لغات العالم..
    ..نصمت أحياناً لأن كل شئ إنتهى ولن يعود..




    if('/showthread.php' == '/private.php')
    {
    document.write('

    عيون حبيبي
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 31
    العمل/الترفيه : طالبه
    المزاج : في قلب حبيبي
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 31
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    قلب رد: قلت أحبك قالت هه حب تملك ولا انتقام قلت ليه؟؟هوا الحب عندك أنواع؟؟!!..

    مُساهمة من طرف عيون حبيبي في السبت 15 مايو 2010 - 10:28

    ج1/اممممم مااتوقع كذا حتى محمد راح يطفش من سلبيتها

    ج2/اممم اتوقع بيحتفظ فيه ذكري


    ج3/هههه اتوقع بيدلع عليها ويسوي انه زعلااان

    ج4/اممممم اتوقع سلبي عشان تسوي أكشنات


    ج5/اممم ماتوقع انو يعرف

    والله ياااانــــــــا متحمسهـ ..
    باااااااااارونه تسلمي ياقمر مرررررررررررررررررررررررررررررره يجنن
    روعه
    ابداااااااااااااااااااااااااع
    مره شكرا
    بانتظارك الاثنين
    وااااي كلمة هبه وايد قويه
    شكررررررررا لك ياقمر
    وشكرا للمبدعه

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 21 سبتمبر 2018 - 9:27